وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

كلية التربية
جاري تحميل اخر الاخبار ...

2016/03/23 | 08:34:29 مساءً | : 463

المانيا تنشر كتابا لتدريسية من قسم الرياضيات في كلية التربية

تولت دار النشر الالمانية لامبرت (LAP LAMBERT Academic Publishing )  للنشر الاكاديمي طبع كتاب  لتدريسية في قسم الرياضيات  في كلية التربية  بالجامعة المستنصرية الدكتورة افراح محمد ابراهيم اذ تناول الكتاب موضوع الإبدالية على الحلقات حيث تم دراسة نوع خاص من الحلقات الغير إبدالية وهي الحلقة المقربة من صنف ( كاما ) من خلال دراسة وتحليل الإبدالية عليها عن طريق مشتقاتها من صنف (كاما ) ومشتقاتها العمومية،كما إحتوى الكتاب على ثلاث فصول تم في الفصل الأول دراسة صفات وخصائص المشتقات والمشتقات العمومية من الصنف  (كاما ) للحلقة المقربة من خلال برهنة بعض النظريات والمبرهنات ،
وفي الفصل الثاني تم تعريف مصطلح المعامل المعتمد والمؤثر الحر على الحلقة المقربة الأولية وشبه الأولية وتحقيق بعض النتائج للمشتقة العمومية على مجموعتها الجزئية،أما في الفصل الثالث فتم تعريف صنف جديد من المشتقات من نوع ( كاما ) يعرف بالمشتقات الإبدالية القوية.

المانيا تنشر كتابا لتدريسية من قسم الرياضيات في كلية التربية

المانيا تنشر كتابا لتدريسية من قسم الرياضيات في كلية التربية
المانيا تنشر كتابا لتدريسية من قسم الرياضيات  في كلية التربية

تولت دار النشر الالمانية لامبرت (LAP LAMBERT Academic Publishing )  للنشر الاكاديمي طبع كتاب  لتدريسية في قسم الرياضيات  في كلية التربية  بالجامعة المستنصرية الدكتورة افراح محمد ابراهيم اذ تناول الكتاب موضوع الإبدالية على الحلقات حيث تم دراسة نوع خاص من الحلقات الغير إبدالية وهي الحلقة المقربة من صنف ( كاما ) من خلال دراسة وتحليل الإبدالية عليها عن طريق مشتقاتها من صنف (كاما ) ومشتقاتها العمومية،كما إحتوى الكتاب على ثلاث فصول تم في الفصل الأول دراسة صفات وخصائص المشتقات والمشتقات العمومية من الصنف  (كاما ) للحلقة المقربة من خلال برهنة بعض النظريات والمبرهنات ،
وفي الفصل الثاني تم تعريف مصطلح المعامل المعتمد والمؤثر الحر على الحلقة المقربة الأولية وشبه الأولية وتحقيق بعض النتائج للمشتقة العمومية على مجموعتها الجزئية،أما في الفصل الثالث فتم تعريف صنف جديد من المشتقات من نوع ( كاما ) يعرف بالمشتقات الإبدالية القوية.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print