وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

كلية الطب
جاري تحميل اخر الاخبار ...

2017/02/12 | 10:15:02 صباحاً | : 83

عميد كلية طب المستنصرية يجري جولة تفقدية للقاعة الدراسية للتعليم الألكتروني

تفقد الأستاذ المساعد الدكتور علي اسماعيل عبد الله عميد كلية الطب / الجامعة المستنصرية القاعات الدراسية للاطلاع على ماتم من إعادة التأهيل في القاعة الدراسية التي ستخصص لبرنامج التعليم الألكتروني وبأشراف مباشر من قبل عميد الكلية استعداداً لاستقبال طلبته بعد انتهاء العطلة الربيعية واستغلال هذه العطلة في اكمال متطلبات التأهيل ، حيث أوعز بانجاز كل الأمور المتعلقة قبل بداية الفصل الدراسي الثاني بما يسهم في رفع المستوى العلمي والمعرفي لدى الطلبة وتحقيق أعلى مستويات النجاح ، وأكد على أن العمل الفريقي الذي تسود فيه روح الجماعة ركيزة أساسية للارتقاء بأداء الكلية ونيل الرضا ، واستمع إلى آراء ووجهات النظر والمقترحات وأعطى التوجيهات التي من شانها إيجاد الحلول لإكمال ما مطلوبوالسعي بتطوير القدرات واتباع التقنيات الحديثة في العمل ، ودعا السيد العميد الى اشاعة ثقافة التعليم الالكتروني فضلا عن ايصال المحاضرات للطلبة عبر المواقع الالكترونية حيث تعتبر القاعات الذكية من المشاريع التي تسعى العمادة إلى تأسيسها ودعمها بشكل تقني وتعليمي لتقوم بعدها العمادة بدراسة تلك التجهيزات وإعداد المواصفات التقنية لتلك التجهيزات التعليمية الألكترونية لتطوير وتحسين مستوى القاعات التقليدية لتصبح قاعات تفاعلية ذكية تسهم في تقديم مستوى تعليمي معرفي بشكل أفضل وتوفر فيها الخدمات التعليمية ( سبورات تفاعلية - أجهزة عرض - منصات ألكترونية - أنظمة صوت - اتصال إنترنت ) ، وأشاد بجهود العاملين ودورهم الكبير في العمل تحت فريق واحدٍ لتطوير العملية التعليمية والأكاديمية والبنى التحتية في الكلية، إيماناً منهم بأهمية هذا الصرح العلمي ، ودعا إلى تضافر جهود الجميع التي ستساهم في عملية إعادة تأهيل الكلية بما يخدم العملية التعليمية ، مؤكداً أن الكلية ستعمل بكل الطرق وستبذل كل الجهود الرامية إلى تطوير هذه الكلية خلال المدة القادمة، وأنهى السيد العميد جولته بالشكر للقائمين على تهيئة وتأهيل الكلية وإعطائهم بعض التعليمات والتوجيهات وحثهم على بذل المزيد من الجهد للانتهاء في الوقت المناسب وإظهار صورة حقيقية لمنشأة أكاديمية طبية تحمل على عاتقها رؤيا ورسالة الريادة  في التعليم والبحث العلمي وذلك من خلال إعداد كوادر متميزة ذات قدرة تنافسية في مجال العلوم الطبية التطبيقية للمساهمة في الارتقاء بالخدمات الصحية للمجتمع ، هذا وكان برفقة السيد العميد في جولته م.د حيدر فاضل الربيعي ( مقرر فرع الطب الباطني والمسؤول عن تأهيل القاعة الدراسية ) والسيد مدير الإدارة والخدمات ومنتسبي شعبة الحاسبة والانترنت في الكلية .

 

شعبة اعلام الكلية

عميد كلية طب المستنصرية يجري جولة تفقدية للقاعة الدراسية للتعليم الألكتروني

عميد كلية طب المستنصرية يجري جولة تفقدية للقاعة الدراسية للتعليم الألكتروني
عميد كلية طب المستنصرية يجري جولة تفقدية للقاعة الدراسية للتعليم الألكتروني

تفقد الأستاذ المساعد الدكتور علي اسماعيل عبد الله عميد كلية الطب / الجامعة المستنصرية القاعات الدراسية للاطلاع على ماتم من إعادة التأهيل في القاعة الدراسية التي ستخصص لبرنامج التعليم الألكتروني وبأشراف مباشر من قبل عميد الكلية استعداداً لاستقبال طلبته بعد انتهاء العطلة الربيعية واستغلال هذه العطلة في اكمال متطلبات التأهيل ، حيث أوعز بانجاز كل الأمور المتعلقة قبل بداية الفصل الدراسي الثاني بما يسهم في رفع المستوى العلمي والمعرفي لدى الطلبة وتحقيق أعلى مستويات النجاح ، وأكد على أن العمل الفريقي الذي تسود فيه روح الجماعة ركيزة أساسية للارتقاء بأداء الكلية ونيل الرضا ، واستمع إلى آراء ووجهات النظر والمقترحات وأعطى التوجيهات التي من شانها إيجاد الحلول لإكمال ما مطلوبوالسعي بتطوير القدرات واتباع التقنيات الحديثة في العمل ، ودعا السيد العميد الى اشاعة ثقافة التعليم الالكتروني فضلا عن ايصال المحاضرات للطلبة عبر المواقع الالكترونية حيث تعتبر القاعات الذكية من المشاريع التي تسعى العمادة إلى تأسيسها ودعمها بشكل تقني وتعليمي لتقوم بعدها العمادة بدراسة تلك التجهيزات وإعداد المواصفات التقنية لتلك التجهيزات التعليمية الألكترونية لتطوير وتحسين مستوى القاعات التقليدية لتصبح قاعات تفاعلية ذكية تسهم في تقديم مستوى تعليمي معرفي بشكل أفضل وتوفر فيها الخدمات التعليمية ( سبورات تفاعلية - أجهزة عرض - منصات ألكترونية - أنظمة صوت - اتصال إنترنت ) ، وأشاد بجهود العاملين ودورهم الكبير في العمل تحت فريق واحدٍ لتطوير العملية التعليمية والأكاديمية والبنى التحتية في الكلية، إيماناً منهم بأهمية هذا الصرح العلمي ، ودعا إلى تضافر جهود الجميع التي ستساهم في عملية إعادة تأهيل الكلية بما يخدم العملية التعليمية ، مؤكداً أن الكلية ستعمل بكل الطرق وستبذل كل الجهود الرامية إلى تطوير هذه الكلية خلال المدة القادمة، وأنهى السيد العميد جولته بالشكر للقائمين على تهيئة وتأهيل الكلية وإعطائهم بعض التعليمات والتوجيهات وحثهم على بذل المزيد من الجهد للانتهاء في الوقت المناسب وإظهار صورة حقيقية لمنشأة أكاديمية طبية تحمل على عاتقها رؤيا ورسالة الريادة  في التعليم والبحث العلمي وذلك من خلال إعداد كوادر متميزة ذات قدرة تنافسية في مجال العلوم الطبية التطبيقية للمساهمة في الارتقاء بالخدمات الصحية للمجتمع ، هذا وكان برفقة السيد العميد في جولته م.د حيدر فاضل الربيعي ( مقرر فرع الطب الباطني والمسؤول عن تأهيل القاعة الدراسية ) والسيد مدير الإدارة والخدمات ومنتسبي شعبة الحاسبة والانترنت في الكلية .

 

شعبة اعلام الكلية

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print