وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

كلية الطب
جاري تحميل اخر الاخبار ...

2017/02/19 | 12:05:18 مساءً | : 79

مناقشة بحث بورد حول الكشف المبكر لاختلال السمع

 تمت مناقشة بحث الطالبة سرى طلال كاظم والموسوم (الكشف المبكر لاختلال السمع عند حديثي الولادة في مدينة بغداد ) والمقدم إلى المجلس العراقي للاختصاصات الطبية – بورد ( طب الأسرة ) وهي إحدى متطلبات نيل شهادة ( البورد ) وقد تم قبوله بتقدير ( جيد جداً ) ، وذلك في يوم الخميس المصادف 16-2-2017 وعلى قاعة الدراسات العليا في فرع طب الأسرة والمجتمع في كلية الطب / الجامعة المستنصرية ، وبينت الباحثة إن الاختلال السمعي يعد مشكلة صحية عالمية حيث يؤدي الى عرقلة التطور ومن ضمنها التطور التعليمي واللغوي في كل الدول المتقدمة والنامية مما يؤدي الى اعتبار المشكلة صحية عالمية ، والهدف من الدراسة هو تسليط الضوء الى أهمية الغربلة السمعية للأطفال حديثي الولادة والتي لازالت غير موجودة في النظام الصحي العراقي لحد الآن ، واعتمدت الدراسة على عينة من الأطفال حديثي الولادة ( العمر من ثلاثة أشهر فما دون ولكلا الجنسين ) ، وأظهرت نتائج الدراسة أن هناك ارتباط كبير بين وجود اختلال سمعي في التاريخ الطبي للعائلة ونتائج الاختبار في حين ان عمر الأم ونوع الولادة والعدوى قبل الولادة ووزن الطفل عند الولادة والعمر الحملي والزرقة والتشنج والتشوه الخلقي والاحتياج للحاضنة لا يظهر أي ارتباط ، واستنتجت الدراسة ان تشويه اختبار الانبعاثات الصوتية ممكن استخدامه للتحري عن الكشف المبكر عن الاختلال السمعي عند حديثي الولادة وذلك نظراً لسهولة الاستخدام والدقة والموثوقية مما يسمح لتدريب الموظفين غير المهنيين لأداء هذا الفحص بالاضافة الى اعتباره كاختبار موضوعي وموسع لوظيفة القوقعة ، وكانت لجنة المناقشة مؤلفة من أ.د رياض خضير لفتة ( رئيساً ) وعضوية كل من أ.م.د سلام جاسم محمد وأ.م.د جمال محمود الخضيري وإشراف أ.د لمياء ضياء الدين ، هذا وحضر المناقشة مجموعة من الأساتذة والأطباء وطلبة الدراسات العليا 

                                              

شعبة اعلام الكلية



مناقشة بحث بورد حول الكشف المبكر لاختلال السمع

مناقشة بحث بورد حول الكشف المبكر لاختلال السمع
مناقشة بحث بورد حول الكشف المبكر لاختلال السمع

 تمت مناقشة بحث الطالبة سرى طلال كاظم والموسوم (الكشف المبكر لاختلال السمع عند حديثي الولادة في مدينة بغداد ) والمقدم إلى المجلس العراقي للاختصاصات الطبية – بورد ( طب الأسرة ) وهي إحدى متطلبات نيل شهادة ( البورد ) وقد تم قبوله بتقدير ( جيد جداً ) ، وذلك في يوم الخميس المصادف 16-2-2017 وعلى قاعة الدراسات العليا في فرع طب الأسرة والمجتمع في كلية الطب / الجامعة المستنصرية ، وبينت الباحثة إن الاختلال السمعي يعد مشكلة صحية عالمية حيث يؤدي الى عرقلة التطور ومن ضمنها التطور التعليمي واللغوي في كل الدول المتقدمة والنامية مما يؤدي الى اعتبار المشكلة صحية عالمية ، والهدف من الدراسة هو تسليط الضوء الى أهمية الغربلة السمعية للأطفال حديثي الولادة والتي لازالت غير موجودة في النظام الصحي العراقي لحد الآن ، واعتمدت الدراسة على عينة من الأطفال حديثي الولادة ( العمر من ثلاثة أشهر فما دون ولكلا الجنسين ) ، وأظهرت نتائج الدراسة أن هناك ارتباط كبير بين وجود اختلال سمعي في التاريخ الطبي للعائلة ونتائج الاختبار في حين ان عمر الأم ونوع الولادة والعدوى قبل الولادة ووزن الطفل عند الولادة والعمر الحملي والزرقة والتشنج والتشوه الخلقي والاحتياج للحاضنة لا يظهر أي ارتباط ، واستنتجت الدراسة ان تشويه اختبار الانبعاثات الصوتية ممكن استخدامه للتحري عن الكشف المبكر عن الاختلال السمعي عند حديثي الولادة وذلك نظراً لسهولة الاستخدام والدقة والموثوقية مما يسمح لتدريب الموظفين غير المهنيين لأداء هذا الفحص بالاضافة الى اعتباره كاختبار موضوعي وموسع لوظيفة القوقعة ، وكانت لجنة المناقشة مؤلفة من أ.د رياض خضير لفتة ( رئيساً ) وعضوية كل من أ.م.د سلام جاسم محمد وأ.م.د جمال محمود الخضيري وإشراف أ.د لمياء ضياء الدين ، هذا وحضر المناقشة مجموعة من الأساتذة والأطباء وطلبة الدراسات العليا 

                                              

شعبة اعلام الكلية



مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print