وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

الصفحة الرئيسية
جاري تحميل اخر الاخبار ...

2017/04/26 | 12:10:25 مساءً | : 38

تحت شعار ( كلنا العراق ) كلية طب المستنصرية تنظم مهرجاناً ثقافياً للطلبة

برعاية الأستاذ المساعد الدكتور علي اسماعيل عبد الله عميد كلية الطب / الجامعة المستنصرية نظمت عمادة الكلية المهرجان الثقافي الرابع لطلبة الكلية تحت شعار ( كلنا العراق ) وذلك في يوم الثلاثاء المصادف 25-4-2017 وعلى قاعة الكلية ، وقد بدأ المهرجان بالوقوف تحية للسلام الجمهوري معزوفاً من قبل الطالبة سما قاسم ( المرحلة الثالثة ) بآلة الأورك وقراءة آي من الذكر الحكيم بصوت الطالب مصطفى عويد ( المرحلة الخامسة ) والوقوف لقراءة سورة الفاتحة على أرواح شهداء العراق ، بعدها تقدم الأستاذ الدكتور عبد الكريم حمادي معاون العميد للشؤون العلمية والطلبة لالقاء كلمة في حفل الافتتاح نيابة عن السيد العميد عبر فيها عن فرحه وسروره بهذا المهرجان المتنوع للشعر الفصيح والشعر الشعبي والنشاط الفني والثقافي ، مؤكدا بأن هذه الأنشطة تزيد من  الشعور بالفخر والسرور، لما لها من أهمية في الحياة الدراسية والتي ينبغي أن تسود في المؤسسات الجامعية، وتأتي أهميتها بأهمية المحاضرات الجامعية، مشيرا إلى إن الطلبة يكونون متحفزين للمشاركة في هذه الأنشطة الطلابية، وأشاد بالقائمين على هذا النشاط مشدداً على دور التدريسيين في المشاركة وتشجيع الطلبة على المشاركة في مثل هذه الأنشطة، وان هدف المهرجان هو إخراج كلمات يشرق فيها الإحساس وتنطلق من خلالها الضحكة وينام بين أحضانها حب الوطن والحياة ، ومن ثم ألقى الطالب الحسن بشار / المرحلة السادسة كلمة المهرجان التي عبر فيها عن شكره وامتنانه لعمادة الكلية ولحضورهم المهرجان حيث قال : نهدف من خلال المهرجان إلى إبراز إبداعات طلبتنا في مجالي الشعر الشعبي والفصيح ومختلف النشاطات الفنية فعلى الرغم من ضيق الوقت الذي نعاني منه نتيجة الدراسة الأكاديمية والعلمية والتخصص الدقيق الذي يجب أن نتابعه إلا إننا نحاول أن نعبر عن الجانب الإنساني الآخر في شخصية الطبيب وهو الجانب الإبداعي والأدبي ، وبعدها شارك طلبة الكلية بإلقاء قصائدهم التي صدحت حناجرهم وتغنت عن حبهم للوطن والشعب العراقي والوحدة الوطنية والحضارة العراقية الأصيلة ونبذهم للإرهابيين والمجرمين القتلة من الذين يحاولون إيقاف عجلة البناء والتطور والتقدم الذي يشهده العراق الجديد فضلاً عن قصائد تدعوا إلى حب العلم والجامعة وغيرها من القصائد الشعرية المعبرة عن العشق والمحبة، وتخلل المهرجان المشاركة في العديد من الفعاليات الموسيقية التي قام بعزفها د.حسام رائد وعزف مقطوعات موسيقية وغنائية عراقية وعربية صاحبت قراءة القصائد الشعرية، فضلاً عن مشاركة عدد من الرسامين التشكيليين الذين أبدعوا في رسوماتهم التي عبرت عن حب العراق والانتماء إليه ، وعلى هامش المهرجان أفتتح السيد المعاون معرضاً للكتاب شاركت فيه العديد من دور النشر العراقية والعربية وعرض فيه العديد من الكتب العلمية والإنسانية وكذلك معارض الرسومات التشكيلية التي شارك فيها عدد من الطلبة الموهوبين من مختلف المراحل الدراسية، ويرمي المهرجان الى التخفيف من الضغوط النفسية التي يعانيها الطلبة في الوقت الراهن وتقديم الدعم الكامل لتطوير مهارات الطلبة ونشاطاتهم اللاصفية التي تخدم المسيرة العلمية والثقافية والفنية في العراق، هذا وقد حضر المهرجان السادة رؤساء الفروع العلمية وأعضاء الهيئة التدريسية ومدير النشاطات الطلابية والفنية في الكلية وجمع كبير من الطلبة ومنتسبي الكلية .                 

تحت شعار ( كلنا العراق ) كلية طب المستنصرية تنظم مهرجاناً ثقافياً للطلبة

تحت شعار ( كلنا العراق ) كلية طب المستنصرية تنظم مهرجاناً ثقافياً للطلبة
تحت شعار ( كلنا العراق ) كلية طب المستنصرية تنظم مهرجاناً ثقافياً للطلبة

برعاية الأستاذ المساعد الدكتور علي اسماعيل عبد الله عميد كلية الطب / الجامعة المستنصرية نظمت عمادة الكلية المهرجان الثقافي الرابع لطلبة الكلية تحت شعار ( كلنا العراق ) وذلك في يوم الثلاثاء المصادف 25-4-2017 وعلى قاعة الكلية ، وقد بدأ المهرجان بالوقوف تحية للسلام الجمهوري معزوفاً من قبل الطالبة سما قاسم ( المرحلة الثالثة ) بآلة الأورك وقراءة آي من الذكر الحكيم بصوت الطالب مصطفى عويد ( المرحلة الخامسة ) والوقوف لقراءة سورة الفاتحة على أرواح شهداء العراق ، بعدها تقدم الأستاذ الدكتور عبد الكريم حمادي معاون العميد للشؤون العلمية والطلبة لالقاء كلمة في حفل الافتتاح نيابة عن السيد العميد عبر فيها عن فرحه وسروره بهذا المهرجان المتنوع للشعر الفصيح والشعر الشعبي والنشاط الفني والثقافي ، مؤكدا بأن هذه الأنشطة تزيد من  الشعور بالفخر والسرور، لما لها من أهمية في الحياة الدراسية والتي ينبغي أن تسود في المؤسسات الجامعية، وتأتي أهميتها بأهمية المحاضرات الجامعية، مشيرا إلى إن الطلبة يكونون متحفزين للمشاركة في هذه الأنشطة الطلابية، وأشاد بالقائمين على هذا النشاط مشدداً على دور التدريسيين في المشاركة وتشجيع الطلبة على المشاركة في مثل هذه الأنشطة، وان هدف المهرجان هو إخراج كلمات يشرق فيها الإحساس وتنطلق من خلالها الضحكة وينام بين أحضانها حب الوطن والحياة ، ومن ثم ألقى الطالب الحسن بشار / المرحلة السادسة كلمة المهرجان التي عبر فيها عن شكره وامتنانه لعمادة الكلية ولحضورهم المهرجان حيث قال : نهدف من خلال المهرجان إلى إبراز إبداعات طلبتنا في مجالي الشعر الشعبي والفصيح ومختلف النشاطات الفنية فعلى الرغم من ضيق الوقت الذي نعاني منه نتيجة الدراسة الأكاديمية والعلمية والتخصص الدقيق الذي يجب أن نتابعه إلا إننا نحاول أن نعبر عن الجانب الإنساني الآخر في شخصية الطبيب وهو الجانب الإبداعي والأدبي ، وبعدها شارك طلبة الكلية بإلقاء قصائدهم التي صدحت حناجرهم وتغنت عن حبهم للوطن والشعب العراقي والوحدة الوطنية والحضارة العراقية الأصيلة ونبذهم للإرهابيين والمجرمين القتلة من الذين يحاولون إيقاف عجلة البناء والتطور والتقدم الذي يشهده العراق الجديد فضلاً عن قصائد تدعوا إلى حب العلم والجامعة وغيرها من القصائد الشعرية المعبرة عن العشق والمحبة، وتخلل المهرجان المشاركة في العديد من الفعاليات الموسيقية التي قام بعزفها د.حسام رائد وعزف مقطوعات موسيقية وغنائية عراقية وعربية صاحبت قراءة القصائد الشعرية، فضلاً عن مشاركة عدد من الرسامين التشكيليين الذين أبدعوا في رسوماتهم التي عبرت عن حب العراق والانتماء إليه ، وعلى هامش المهرجان أفتتح السيد المعاون معرضاً للكتاب شاركت فيه العديد من دور النشر العراقية والعربية وعرض فيه العديد من الكتب العلمية والإنسانية وكذلك معارض الرسومات التشكيلية التي شارك فيها عدد من الطلبة الموهوبين من مختلف المراحل الدراسية، ويرمي المهرجان الى التخفيف من الضغوط النفسية التي يعانيها الطلبة في الوقت الراهن وتقديم الدعم الكامل لتطوير مهارات الطلبة ونشاطاتهم اللاصفية التي تخدم المسيرة العلمية والثقافية والفنية في العراق، هذا وقد حضر المهرجان السادة رؤساء الفروع العلمية وأعضاء الهيئة التدريسية ومدير النشاطات الطلابية والفنية في الكلية وجمع كبير من الطلبة ومنتسبي الكلية .                 

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print