وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

كلية العلوم
جاري تحميل اخر الاخبار ...

2016/12/16 | 01:20:59 مساءً | : 43

حلقة دراسية

اقام قسم علوم الحاسوب في كلية العلوم و حسب توجيهات رئاسة الجامعه و عمادة كليه العلوم حلقة دراسية  بحضور  السيد رئيس القسم د. ميثاق طالب العكيلي و  منتسبي القسم  كافة وذلك في تمام الساعة الثانية عشر من صباح يوم الخميس الموافق    2016/12/15.  حيث القى م.د. بسام الكندي سيمنار عن نظام Latex وهو نظام لإعداد المستندات.يشيع استخدامه في أواسط الرياضياتيين، والعلماء، والفلاسفة، والمهندسين، والأكاديميين وفي العالم التجاري. ما يميز لاتكس عن طرق تنسيق المستندات الأخرى هو فصله بين عملية تصميم المستند وبين كتابته؛ فالمستندات تصمم بشكل مسبق على يد المحترفين في التصميم ويبقى على الكاتب التركيز على مضمون النص بدلا من شكله، فبتحديد نوع المستند ( مقال، خطاب الخ) يختار لاتكس التنسيق المناسب. كما القى م.م. حيدر حميد سيمنار عن الارهاب الالكتروني والبنى التحتيه في العراق حيث ناقش استخدام التقنيات الرقمية لإخافة وإخضاع الآخرين. او القيام بمهاجمة نظم المعلومات على خلفية دوافع سياسية أو عرقية أو دينية.  وتم فتح باب النقاش لتدارس الموضوعين من كافة جوانبهما العلمية  و العملية  .  

حلقة دراسية

حلقة دراسية
حلقة دراسية
اقام قسم علوم الحاسوب في كلية العلوم و حسب توجيهات رئاسة الجامعه و عمادة كليه العلوم حلقة دراسية  بحضور  السيد رئيس القسم د. ميثاق طالب العكيلي و  منتسبي القسم  كافة وذلك في تمام الساعة الثانية عشر من صباح يوم الخميس الموافق    2016/12/15.  حيث القى م.د. بسام الكندي سيمنار عن نظام Latex وهو نظام لإعداد المستندات.يشيع استخدامه في أواسط الرياضياتيين، والعلماء، والفلاسفة، والمهندسين، والأكاديميين وفي العالم التجاري. ما يميز لاتكس عن طرق تنسيق المستندات الأخرى هو فصله بين عملية تصميم المستند وبين كتابته؛ فالمستندات تصمم بشكل مسبق على يد المحترفين في التصميم ويبقى على الكاتب التركيز على مضمون النص بدلا من شكله، فبتحديد نوع المستند ( مقال، خطاب الخ) يختار لاتكس التنسيق المناسب. كما القى م.م. حيدر حميد سيمنار عن الارهاب الالكتروني والبنى التحتيه في العراق حيث ناقش استخدام التقنيات الرقمية لإخافة وإخضاع الآخرين. او القيام بمهاجمة نظم المعلومات على خلفية دوافع سياسية أو عرقية أو دينية.  وتم فتح باب النقاش لتدارس الموضوعين من كافة جوانبهما العلمية  و العملية  .  
مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print