وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

كلية العلوم
جاري تحميل اخر الاخبار ...

2017/03/30 | 03:57:56 مساءً | : 95

قسم علوم الحاسوب يقيم حلقة نقاشية حول انترنت الاشياء

اقام قسم علوم الحاسوب في كلية العلوم وضمن نشاطات لجنة الندوات و المؤتمرات في القسم حلقة نقاشية  بحضور  السيد رئيس القسم د. ميثاق طالب العكيلي و  منتسبي القسم  كافة وذلك يوم الخميس الموافق     30/3/2017 .  حيث القى م.م. رياض حازم  محاضرة تعريفية عن  انترنت الاشياء وهو مصطلح برز حديثا يُقصد به الجيل الجديد من الإنترنت (الشبكة) الذي يتيح التفاهم بين الأجهزة المترابطة مع بعضها (عبر بروتوكول الإنترنت). وتشمل هذه الأجهزة الأدوات والمستشعرات والمتحسسات وأدوات الذكاء الاصطناعي المختلفة وغيرها. ويتخطى هذا التعريف المفهوم التقليدي وهو تواصل الأشخاص مع الحواسيب والهواتف الذكية عبر شبكة عالمية واحدة ومن خلال بروتوكول الإنترنت التقليدي المعروف. وما يميز إنترنت الأشياء أنها تتيح للإنسان التحرر من المكان، أي أن الشخص يستطيع التحكم في الأدوات من دون الحاجة إلى التواجد في مكان محدّد للتعامل مع جهاز معين. وتم فتح باب النقاش لتدارس الموضوع من كافة جوانبه العلمية  و العملية

قسم علوم الحاسوب يقيم حلقة نقاشية حول انترنت الاشياء

قسم علوم الحاسوب يقيم حلقة نقاشية حول انترنت الاشياء
قسم علوم الحاسوب يقيم حلقة نقاشية حول انترنت الاشياء

اقام قسم علوم الحاسوب في كلية العلوم وضمن نشاطات لجنة الندوات و المؤتمرات في القسم حلقة نقاشية  بحضور  السيد رئيس القسم د. ميثاق طالب العكيلي و  منتسبي القسم  كافة وذلك يوم الخميس الموافق     30/3/2017 .  حيث القى م.م. رياض حازم  محاضرة تعريفية عن  انترنت الاشياء وهو مصطلح برز حديثا يُقصد به الجيل الجديد من الإنترنت (الشبكة) الذي يتيح التفاهم بين الأجهزة المترابطة مع بعضها (عبر بروتوكول الإنترنت). وتشمل هذه الأجهزة الأدوات والمستشعرات والمتحسسات وأدوات الذكاء الاصطناعي المختلفة وغيرها. ويتخطى هذا التعريف المفهوم التقليدي وهو تواصل الأشخاص مع الحواسيب والهواتف الذكية عبر شبكة عالمية واحدة ومن خلال بروتوكول الإنترنت التقليدي المعروف. وما يميز إنترنت الأشياء أنها تتيح للإنسان التحرر من المكان، أي أن الشخص يستطيع التحكم في الأدوات من دون الحاجة إلى التواجد في مكان محدّد للتعامل مع جهاز معين. وتم فتح باب النقاش لتدارس الموضوع من كافة جوانبه العلمية  و العملية

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print