وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

الصفحة الرئيسية
جاري تحميل اخر الاخبار ...

2017/10/25 | 01:00:32 مساءً | : 113

تدريسية في المستنصرية تنشر بحثاً عن حالة مضادات الأكسدة في المرضى العراقيين المصابين بالثلاسيميا

 نشرت التدريسية في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية م.د.جميلة عيسى كاظم بحثاً علمياً بعنوان (تشخيص حالة مضادات الأكسدة في المرضى العراقيين المصابين بالثلاسيميا) في مجلة التكنولوجيا العالمية للأدوية والتي تدخل ضمن تصنيف سكوبس العالمي. ويهدف البحث إلى تقييم حالة مضادات الأكسدة في مصل ولعاب المرضى الذين يعانون من الثلاسيميا بيتا الكبرى بالمقارنة مع موضوعات السيطرة ، حيث تم فحص مجموع مضادات الأكسدة ، الجلوتاثيون ، وحمض اليوريك واليوريا والألبومين في عينات المصل واللعاب من جميع المواد الدراسية. وتوصلت النتائج إلى إنخفاض مستوى الألبومين في مصل الدم بشكل معنوي في المرضى مع إرتفاع مستوى مضادات الأكسده في كل من مصل ولعاب المرضى ، كما أشارت النتائج إلى أن مستوى المصل من الألبومين يمكن أن يستخدم كعلامة جيدة لتعكس حالة الكبد في المريض فضلاً عن العلامات التقليدية الأخرى ، وبينت هذه الدراسة إلى أن اللعاب يمكن أن يكون بمثابة عينة بديلة لتقييم حالة مضادات الأكسدة في المرضى ولكن تحتاج إلى مزيد من التحقيق.    يذكر أن البحث تم بمشاركة كل من أ.م.د.خالد مهدي صالح التدريسي في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية وم.د.وفاء فوزي التدريسي في كلية الصيدلة بجامعة كربلاء وم.م.يسر فلاح فرج التدريسي في مركز علاج وبحوث أمراض الدم التابع للمستنصرية. 

تدريسية في المستنصرية تنشر بحثاً عن حالة مضادات الأكسدة في المرضى العراقيين المصابين بالثلاسيميا

تدريسية في المستنصرية تنشر بحثاً عن حالة مضادات الأكسدة في المرضى العراقيين المصابين بالثلاسيميا
تدريسية في المستنصرية تنشر بحثاً عن حالة مضادات الأكسدة في المرضى العراقيين المصابين بالثلاسيميا
 نشرت التدريسية في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية م.د.جميلة عيسى كاظم بحثاً علمياً بعنوان (تشخيص حالة مضادات الأكسدة في المرضى العراقيين المصابين بالثلاسيميا) في مجلة التكنولوجيا العالمية للأدوية والتي تدخل ضمن تصنيف سكوبس العالمي. ويهدف البحث إلى تقييم حالة مضادات الأكسدة في مصل ولعاب المرضى الذين يعانون من الثلاسيميا بيتا الكبرى بالمقارنة مع موضوعات السيطرة ، حيث تم فحص مجموع مضادات الأكسدة ، الجلوتاثيون ، وحمض اليوريك واليوريا والألبومين في عينات المصل واللعاب من جميع المواد الدراسية. وتوصلت النتائج إلى إنخفاض مستوى الألبومين في مصل الدم بشكل معنوي في المرضى مع إرتفاع مستوى مضادات الأكسده في كل من مصل ولعاب المرضى ، كما أشارت النتائج إلى أن مستوى المصل من الألبومين يمكن أن يستخدم كعلامة جيدة لتعكس حالة الكبد في المريض فضلاً عن العلامات التقليدية الأخرى ، وبينت هذه الدراسة إلى أن اللعاب يمكن أن يكون بمثابة عينة بديلة لتقييم حالة مضادات الأكسدة في المرضى ولكن تحتاج إلى مزيد من التحقيق.    يذكر أن البحث تم بمشاركة كل من أ.م.د.خالد مهدي صالح التدريسي في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية وم.د.وفاء فوزي التدريسي في كلية الصيدلة بجامعة كربلاء وم.م.يسر فلاح فرج التدريسي في مركز علاج وبحوث أمراض الدم التابع للمستنصرية. 
مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print