وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

كلية التربية
جاري تحميل اخر الاخبار ...

2017/03/01 | 04:28:55 صباحاً | : 123

تربية المستنصرية تقيم ندوة علمية عن تغيير مناهج التعليم في الجامعات العراقية

برعاية وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور عبد الرزاق العيسى ورئيس الجامعة المستنصرية الأستاذ الدكتور صادق محمد الهماش وبإشراف مباشر من قبل عميد كلية التربية الأستاذ المساعد الدكتور أحمد شيال غضيب أقامت كلية التربية في الجامعة المستنصرية ندوة علمية تحت عنوان" الطريق الى تغيير مناهج التعليم في الجامعات العراقية" بهدف تطوير وتحديث المناهج في الجامعات العراقية. وشهدت الندوة العلمية التخصصية التي حضرها أساتذة من مختلف الجامعات العراقية، وجمع كبير من أساتذة الجامعة المستنصرية كلمة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي القاها ممثل وزير التعليم الاستاذ الدكتور محسن الفريجي ،وقال  إن الوزارة "ماضية في تطبيق فقرات استراتيجيتها العليا المتضمنة تطوير المناهج والبرامج الدراسية عبر اقامة الورش والندوات العلمية والثقافية من اجل خلق طاقات متنوعة تكون قادرة على تقديم الخدمة المجتمعية تلبي حاجات السوق". وأضاف أن استراتيجية الوزارة أخذت بنظر الاعتبار أهمية رفع مستوى كفاءة الهيئات التدريسية في الجامعات عبر تنفيذ برامج تطويرية هادفة لجعلها قادرة على مواكبة تحديث المناهج الدراسية في التخصصات العلمية والإنسانية.
من جانبه أشار رئيس الجامعة المستنصرية الاستاذ الدكتور صادق الهماش في كلمته ان الجامعة المستنصرية تحتل موقعاً استراتيجياً مهماً في العملية التعليمية, ولهذا فان التخطيط العلمي السليم للمناهج وتطويرها في ضوء الأسس الفلسفية والاجتماعية والاقتصادية المستمدة من طبيعة المجتمع العراقي وتطلعاته يعد المدخل الأفضل لإصلاح التعليم وتطويره. واشار الى إن خارطة المناهج الدراسية تحظى بأهمية بالغة بالعالم كونها تمثل خلاصة الفلسفات العلمية التي تضبط الهوية المعرفية في الجامعات.  ومن ثم تم استعراض ثلاثة محاور في الندوة اذ تناول في المحور الأول الدكتور محمد جمعة عباس من جامعة ليستر البريطانية نظريات تعلم الكبار وأثرها على مناهج التعليم، فيما استعرض البروفيسور محمد الأزري من جامعة ليستر البريطانية في المحور الثاني الطرق المؤدية الى تغيير مناهج التعليم، فيما خصص المحور الثالث للحديث عن تجارب عراقية لتغيير المناهج في كليات الطب قدمها عمداء كليات الطب في جامعة الكوفة وواسط وكلية طب الكندي. وعلى هامش الندوة العلمية قال عميد كلية التربية الأستاذ المساعد الدكتور أحمد شيال غضيب إن" هذه الندوة التخصصية العلمية تهدف الى الوقوف على التجارب التي طبقتها كليات الطب في الجامعات العراقية بالتعاون مع جامعة ليستر البريطانية لتغيير وتطوير المناهج وطرائق التدريس، وإمكانية تطبيقها في الكليات الإنسانية والعلوم الصرفة من خلال فتح قنوات تواصل مع الجامعات البريطانية"، مؤكداً أن" قيمة مخرجات التعليم وكفاءتها وجودتها تقاس بمدى قوة الأسس والمعايير التي تبنى عليها الأهداف والمفردات الخاصة بالمناهج الدراسية, فضلا عن الدور الريادي الذي يقوم به التدريسي الجامعي في تعزيز منظومة القيم والاتجاهات وأنماط السلوك بالبيئة الجامعية.  واضاف " تحرص كلية التربية على إدخال كل ماهو جديد في اطار تحديث وتطوير المناهج بما ينعكس ايجاباً على الواقع التعليمي في العراق".

تربية المستنصرية تقيم ندوة علمية عن تغيير مناهج التعليم في الجامعات العراقية

تربية المستنصرية تقيم ندوة علمية عن تغيير مناهج التعليم في الجامعات العراقية
تربية المستنصرية تقيم ندوة علمية عن تغيير مناهج التعليم في الجامعات العراقية
برعاية وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور عبد الرزاق العيسى ورئيس الجامعة المستنصرية الأستاذ الدكتور صادق محمد الهماش وبإشراف مباشر من قبل عميد كلية التربية الأستاذ المساعد الدكتور أحمد شيال غضيب أقامت كلية التربية في الجامعة المستنصرية ندوة علمية تحت عنوان" الطريق الى تغيير مناهج التعليم في الجامعات العراقية" بهدف تطوير وتحديث المناهج في الجامعات العراقية. وشهدت الندوة العلمية التخصصية التي حضرها أساتذة من مختلف الجامعات العراقية، وجمع كبير من أساتذة الجامعة المستنصرية كلمة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي القاها ممثل وزير التعليم الاستاذ الدكتور محسن الفريجي ،وقال  إن الوزارة "ماضية في تطبيق فقرات استراتيجيتها العليا المتضمنة تطوير المناهج والبرامج الدراسية عبر اقامة الورش والندوات العلمية والثقافية من اجل خلق طاقات متنوعة تكون قادرة على تقديم الخدمة المجتمعية تلبي حاجات السوق". وأضاف أن استراتيجية الوزارة أخذت بنظر الاعتبار أهمية رفع مستوى كفاءة الهيئات التدريسية في الجامعات عبر تنفيذ برامج تطويرية هادفة لجعلها قادرة على مواكبة تحديث المناهج الدراسية في التخصصات العلمية والإنسانية.
من جانبه أشار رئيس الجامعة المستنصرية الاستاذ الدكتور صادق الهماش في كلمته ان الجامعة المستنصرية تحتل موقعاً استراتيجياً مهماً في العملية التعليمية, ولهذا فان التخطيط العلمي السليم للمناهج وتطويرها في ضوء الأسس الفلسفية والاجتماعية والاقتصادية المستمدة من طبيعة المجتمع العراقي وتطلعاته يعد المدخل الأفضل لإصلاح التعليم وتطويره. واشار الى إن خارطة المناهج الدراسية تحظى بأهمية بالغة بالعالم كونها تمثل خلاصة الفلسفات العلمية التي تضبط الهوية المعرفية في الجامعات.  ومن ثم تم استعراض ثلاثة محاور في الندوة اذ تناول في المحور الأول الدكتور محمد جمعة عباس من جامعة ليستر البريطانية نظريات تعلم الكبار وأثرها على مناهج التعليم، فيما استعرض البروفيسور محمد الأزري من جامعة ليستر البريطانية في المحور الثاني الطرق المؤدية الى تغيير مناهج التعليم، فيما خصص المحور الثالث للحديث عن تجارب عراقية لتغيير المناهج في كليات الطب قدمها عمداء كليات الطب في جامعة الكوفة وواسط وكلية طب الكندي. وعلى هامش الندوة العلمية قال عميد كلية التربية الأستاذ المساعد الدكتور أحمد شيال غضيب إن" هذه الندوة التخصصية العلمية تهدف الى الوقوف على التجارب التي طبقتها كليات الطب في الجامعات العراقية بالتعاون مع جامعة ليستر البريطانية لتغيير وتطوير المناهج وطرائق التدريس، وإمكانية تطبيقها في الكليات الإنسانية والعلوم الصرفة من خلال فتح قنوات تواصل مع الجامعات البريطانية"، مؤكداً أن" قيمة مخرجات التعليم وكفاءتها وجودتها تقاس بمدى قوة الأسس والمعايير التي تبنى عليها الأهداف والمفردات الخاصة بالمناهج الدراسية, فضلا عن الدور الريادي الذي يقوم به التدريسي الجامعي في تعزيز منظومة القيم والاتجاهات وأنماط السلوك بالبيئة الجامعية.  واضاف " تحرص كلية التربية على إدخال كل ماهو جديد في اطار تحديث وتطوير المناهج بما ينعكس ايجاباً على الواقع التعليمي في العراق".
مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print