وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

الصفحة الرئيسية
جاري تحميل اخر الاخبار ...

2017/11/27 | 09:57:53 صباحاً | : 88

تدريسي في الجامعة المستنصرية ينشر بحثاً علمياً في مجلة تكنلوجيا المواد الرصينة

نشر التدريسي في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية أ.د.محمد فرج شذر المرجاني ، بحثاً علمياً موسوم بعنوان (تحسين الفعالية المضاده للبكتريا للألياف النانوية لثاني اوكسيد التيتانيوم المشوبة بالفضة والمحضرة بتقنية الغزل الكهربائي) ، في مجلة تكنلوجيا المواد الرصينة والتي تدخل ضمن تصنيف ثومبسونالعالمي.

ويهدف البحث إلى تحضير الأياف النانوية لثاني اوكسيد التيتانيوم المشوبة بالفضة والحصول منها على غشاء ، بإستخدام تقنية الغزل الكهربائي حيث يمكن أن يستخدم هذا الغشاء في طلاء جميع الأسطح المعرضة للتلوث البكتيري.

وتوصل البحث إلى تحضير الألياف النانوية لثاني اوكسيد التيتانيوم المشوبة بالفضة والحصول منها على غشاء بإستخدام تقنية الغزل الكهربائي ، ويمكن أن يستثمر هذا الغشاء في طلاء جميع الأسطح المعرضة للتلوث البكتيري ، إذ يعمل الطلاء على تثبيط النشاط البكتيري بشكل كبير جداً مما يقلل من نسبة التلوث بالبكتريا المرضية.

يذكر أن البحث انجز بمشاركة كل من أ.د.رعد سعدون صبري ، أ.م.د.يوسف كاظم عبد الامير، وأ.م.د.محسن خضير.  

تدريسي في الجامعة المستنصرية ينشر بحثاً علمياً في مجلة تكنلوجيا المواد الرصينة

تدريسي في الجامعة المستنصرية ينشر بحثاً علمياً في مجلة تكنلوجيا المواد الرصينة
تدريسي في الجامعة المستنصرية ينشر بحثاً علمياً في مجلة تكنلوجيا المواد الرصينة

نشر التدريسي في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية أ.د.محمد فرج شذر المرجاني ، بحثاً علمياً موسوم بعنوان (تحسين الفعالية المضاده للبكتريا للألياف النانوية لثاني اوكسيد التيتانيوم المشوبة بالفضة والمحضرة بتقنية الغزل الكهربائي) ، في مجلة تكنلوجيا المواد الرصينة والتي تدخل ضمن تصنيف ثومبسونالعالمي.

ويهدف البحث إلى تحضير الأياف النانوية لثاني اوكسيد التيتانيوم المشوبة بالفضة والحصول منها على غشاء ، بإستخدام تقنية الغزل الكهربائي حيث يمكن أن يستخدم هذا الغشاء في طلاء جميع الأسطح المعرضة للتلوث البكتيري.

وتوصل البحث إلى تحضير الألياف النانوية لثاني اوكسيد التيتانيوم المشوبة بالفضة والحصول منها على غشاء بإستخدام تقنية الغزل الكهربائي ، ويمكن أن يستثمر هذا الغشاء في طلاء جميع الأسطح المعرضة للتلوث البكتيري ، إذ يعمل الطلاء على تثبيط النشاط البكتيري بشكل كبير جداً مما يقلل من نسبة التلوث بالبكتريا المرضية.

يذكر أن البحث انجز بمشاركة كل من أ.د.رعد سعدون صبري ، أ.م.د.يوسف كاظم عبد الامير، وأ.م.د.محسن خضير.  

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print