وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

كلية العلوم
جاري تحميل اخر الاخبار ...

2017/06/06 | 08:19:22 صباحاً | : 41

ورشة عمل بعنوان ((اللوحات الذكية والمساحات البيضاء التفاعلية وإثرها في خدمة التعليم والمجتمع))

  بحضور السيد معاون العميد العلمي  أ.د. محمد فرج شذر والسيد معاون العميد الإداري أ.م.د.حازم كاطع والسيد رئيس قسم علوم الرياضيات أ.م.د.نادية هاشم جاسم، اقامت شعبة ابن سينا / قسم الرياضيات  ورشة عمل بعنوان "اللوحات الذكية والمساحات البيضاء التفاعلية وإثرها في خدمة التعليم والمجتمع" والقت المحاضرة ر. مبرمجين عذراء محمد حميد حيث استعرضت اهمية استخدام السبورات الذكية والامكانيات التي توفرها وشرح طريقة عمل مكوناتها باعتبارها وسيلة من وسائل التعليم الالكتروني الحديثة لما لها من قابلية على احداث حالة التفاعل بين المحاضر والمتلقي سواء في القاعات الدراسية أو الندوات أو المؤتمرات والاجتماعات اضافة الى سرعة ايصال المعلومات بشكل سهل وفعال مع الاستفادة من عامل الوقت والجهد وقابلية حفظ المعلومات التي يتم عرضها وامكانية استرجاعها وإعادة عرضها في وقت آخر.وفي نهاية المحاضرة تم فتح باب الأسئلة والاستفسارات والمناقشات مع اعتماد هذه الوسائل في القاعات الدراسية والمختبرات في الوقت الحاضر.وحضر ورشة العمل عدد من الاساتذة والمنتسبين والطلبة ومن المهتمين في هذا المجال.

ورشة عمل بعنوان ((اللوحات الذكية والمساحات البيضاء التفاعلية وإثرها في خدمة التعليم والمجتمع))

ورشة عمل بعنوان ((اللوحات الذكية والمساحات البيضاء التفاعلية وإثرها في خدمة التعليم والمجتمع))
 ورشة عمل بعنوان ((اللوحات الذكية والمساحات البيضاء التفاعلية وإثرها في خدمة التعليم والمجتمع))

  بحضور السيد معاون العميد العلمي  أ.د. محمد فرج شذر والسيد معاون العميد الإداري أ.م.د.حازم كاطع والسيد رئيس قسم علوم الرياضيات أ.م.د.نادية هاشم جاسم، اقامت شعبة ابن سينا / قسم الرياضيات  ورشة عمل بعنوان "اللوحات الذكية والمساحات البيضاء التفاعلية وإثرها في خدمة التعليم والمجتمع" والقت المحاضرة ر. مبرمجين عذراء محمد حميد حيث استعرضت اهمية استخدام السبورات الذكية والامكانيات التي توفرها وشرح طريقة عمل مكوناتها باعتبارها وسيلة من وسائل التعليم الالكتروني الحديثة لما لها من قابلية على احداث حالة التفاعل بين المحاضر والمتلقي سواء في القاعات الدراسية أو الندوات أو المؤتمرات والاجتماعات اضافة الى سرعة ايصال المعلومات بشكل سهل وفعال مع الاستفادة من عامل الوقت والجهد وقابلية حفظ المعلومات التي يتم عرضها وامكانية استرجاعها وإعادة عرضها في وقت آخر.وفي نهاية المحاضرة تم فتح باب الأسئلة والاستفسارات والمناقشات مع اعتماد هذه الوسائل في القاعات الدراسية والمختبرات في الوقت الحاضر.وحضر ورشة العمل عدد من الاساتذة والمنتسبين والطلبة ومن المهتمين في هذا المجال.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print