وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

كلية التربية
جاري تحميل اخر الاخبار ...

2017/05/28 | 09:38:53 مساءً | : 111

صدور كتاب لتدريسي من كلية التربية يكتشف فيه قصائد عربية منقوشة في اسبانيا

صدر حديثاً للأستاذ المساعد الدكتور مرتضى كمال حريجه التدريسي في قسم اللغة العربية بكلية التربية في الجامعة المستنصرية كتاب بعنوان(النقوش الشعرية الاندلسية في قصور الحمراء بغرناطة الاسبانية وتضمن الكتاب الذي صدر عن دار الوارث للنشر والتوزيع 2017 ، سبعة فصول اذ إقتضت طبيعة الدراسة أن تُقسم على سبعة فصول يسبقها تمهيد وتعقبها خاتمة , وقد جاء التمهيد مضيئاً بجوانب من الحياة السياسية والإجتماعية والإقتصادية والفكرية ، أما الفصل الأول فقد جاء في مبحثين ،اذ جاء المبحث الأول بالحديث عن شعراء النقوش وجوانب من حياتهم وذكر نماذج من أشعارهم , ومنهم إبن الجياب الغرناطي ت 649 هــ , ولسان الدين إبن الخطيب ت 776 هــ , وإبن ليون التجيبي ت 750 هــ , وإبن زمرك الصريحي ت 793 هــ , وملك غرناطة يوسف الثالث ت 820 هــ ثم جاء المبحث الثاني ليسلط الضوء على النقوش الشعرية التي نُقشت على الأبواب والأبراج في قصور الحمراء كأبواب الشريعة , والنبيذ , وبرج أبي الحجاج يوسف , وبرج الأسيرة وبرج الأميرات،
أما الفصل الثاني فقد تناول النقوش الشعرية في القاعات والإبهاء التي تقع في الجزء الشمالي من قصور الحمراء , وهي تمتد من قاعة المشور والغرفة الذهبية ثم قصر قمارش وبهو الريحان وقاعة البركة والسفراء وتنتهي بقاعة الأختين إذ تمثل هذه القاعات جزءاً كبيراً من ساحات القصر وتضم أشعاراً منقوشة بشكل رائع وخلاب،
أما الفصل الثالث فقد تناول النقوش الشعرية من قصور الحمراء من الجزء الجنوبي الشرقي والتي تبدأ من قاعة بني سراج الذين كان لهم دورٌ أساسيٌ في تغيير مجرى الأحداث السياسية في القصر , وثم قاعة الملوك ومنظر اللندريخا ومتزين الملكة والزاوية والمسجد ودار عائشة , ثم نقوش دار عائشة ,ونافورة الدار , وحمام الملك ثم بهو السباع أو قاعة الأسود , وفيها النافورة العظيمة التي نُقشت عليها قصيدة إبن زمرك الغرناطي،
وجاء الفصل الرابع ليُتم ماتبقى من نقوش تقع في قصر جنة العريف الجزء الشمالي الشرقي من قصور الحمراء والتي نُقشت على القبة العليا فيها قصيدة للشاعر إبن جباب الغرناطي وهي لاتزال شاخصة ليومنا هذا،
أم الفصل الخامس فقد سلط الضوء على الدراسة الموضوعية وذكر الأغراض الشعرية للأشعار المنقوشة على جدران الحمراء وإشتملت على أربعة مباحث ، المبحث الأول قد رُصد لأغراض المديح ،أما المبحث الثاني فقد ضم غرض الوصف ،أما المبحث الثالث فقد سلط الضوء على غرض الفخر ،وجاء المبحث الرابع ليضم غرض الرثاء ،أما الفصل السادس فقد تناول الصورة الشعرية في الأشعار المنقوشة على قصر الحمراء وقُسم على ثلاثة مباحث ، المبحث الأول يضم الصورة التشبيهية ،وأما المبحث الثاني فيضم الصورة الإستعارية ومنها الأشعار التشخيصية وأما المبحث الثالث فقد ضم الصورة الكنائية، فيما جاء الفصل السابع بالحديث عن الإيقاع وقُسم على مبحثين ، اختص المبحث الأول بالموسقى الخارجية والتي تعنى بالأوزان الشعرية والقافية وقد أضيف على هذا المبحث دراسة عن المآخذ العروضية التي أظهرت الإضطراب العروضي والخلل الموسيقي في قوام بعض الأبيات المنقوشة،
أما المبحث الثاني فقد تناول الموسيقى الداخلية , والنقوش الشعرية إيحاء موسيقي داخلي يتنوع بين الجناس والتكرار .

صدور كتاب لتدريسي من كلية التربية يكتشف فيه قصائد عربية منقوشة في اسبانيا

صدور كتاب لتدريسي من كلية التربية يكتشف فيه قصائد عربية منقوشة في اسبانيا
صدور كتاب لتدريسي من كلية التربية يكتشف فيه قصائد عربية منقوشة في اسبانيا

صدر حديثاً للأستاذ المساعد الدكتور مرتضى كمال حريجه التدريسي في قسم اللغة العربية بكلية التربية في الجامعة المستنصرية كتاب بعنوان(النقوش الشعرية الاندلسية في قصور الحمراء بغرناطة الاسبانية وتضمن الكتاب الذي صدر عن دار الوارث للنشر والتوزيع 2017 ، سبعة فصول اذ إقتضت طبيعة الدراسة أن تُقسم على سبعة فصول يسبقها تمهيد وتعقبها خاتمة , وقد جاء التمهيد مضيئاً بجوانب من الحياة السياسية والإجتماعية والإقتصادية والفكرية ، أما الفصل الأول فقد جاء في مبحثين ،اذ جاء المبحث الأول بالحديث عن شعراء النقوش وجوانب من حياتهم وذكر نماذج من أشعارهم , ومنهم إبن الجياب الغرناطي ت 649 هــ , ولسان الدين إبن الخطيب ت 776 هــ , وإبن ليون التجيبي ت 750 هــ , وإبن زمرك الصريحي ت 793 هــ , وملك غرناطة يوسف الثالث ت 820 هــ ثم جاء المبحث الثاني ليسلط الضوء على النقوش الشعرية التي نُقشت على الأبواب والأبراج في قصور الحمراء كأبواب الشريعة , والنبيذ , وبرج أبي الحجاج يوسف , وبرج الأسيرة وبرج الأميرات،
أما الفصل الثاني فقد تناول النقوش الشعرية في القاعات والإبهاء التي تقع في الجزء الشمالي من قصور الحمراء , وهي تمتد من قاعة المشور والغرفة الذهبية ثم قصر قمارش وبهو الريحان وقاعة البركة والسفراء وتنتهي بقاعة الأختين إذ تمثل هذه القاعات جزءاً كبيراً من ساحات القصر وتضم أشعاراً منقوشة بشكل رائع وخلاب،
أما الفصل الثالث فقد تناول النقوش الشعرية من قصور الحمراء من الجزء الجنوبي الشرقي والتي تبدأ من قاعة بني سراج الذين كان لهم دورٌ أساسيٌ في تغيير مجرى الأحداث السياسية في القصر , وثم قاعة الملوك ومنظر اللندريخا ومتزين الملكة والزاوية والمسجد ودار عائشة , ثم نقوش دار عائشة ,ونافورة الدار , وحمام الملك ثم بهو السباع أو قاعة الأسود , وفيها النافورة العظيمة التي نُقشت عليها قصيدة إبن زمرك الغرناطي،
وجاء الفصل الرابع ليُتم ماتبقى من نقوش تقع في قصر جنة العريف الجزء الشمالي الشرقي من قصور الحمراء والتي نُقشت على القبة العليا فيها قصيدة للشاعر إبن جباب الغرناطي وهي لاتزال شاخصة ليومنا هذا،
أم الفصل الخامس فقد سلط الضوء على الدراسة الموضوعية وذكر الأغراض الشعرية للأشعار المنقوشة على جدران الحمراء وإشتملت على أربعة مباحث ، المبحث الأول قد رُصد لأغراض المديح ،أما المبحث الثاني فقد ضم غرض الوصف ،أما المبحث الثالث فقد سلط الضوء على غرض الفخر ،وجاء المبحث الرابع ليضم غرض الرثاء ،أما الفصل السادس فقد تناول الصورة الشعرية في الأشعار المنقوشة على قصر الحمراء وقُسم على ثلاثة مباحث ، المبحث الأول يضم الصورة التشبيهية ،وأما المبحث الثاني فيضم الصورة الإستعارية ومنها الأشعار التشخيصية وأما المبحث الثالث فقد ضم الصورة الكنائية، فيما جاء الفصل السابع بالحديث عن الإيقاع وقُسم على مبحثين ، اختص المبحث الأول بالموسقى الخارجية والتي تعنى بالأوزان الشعرية والقافية وقد أضيف على هذا المبحث دراسة عن المآخذ العروضية التي أظهرت الإضطراب العروضي والخلل الموسيقي في قوام بعض الأبيات المنقوشة،
أما المبحث الثاني فقد تناول الموسيقى الداخلية , والنقوش الشعرية إيحاء موسيقي داخلي يتنوع بين الجناس والتكرار .

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print