وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

كلية التربية الاساسية
جاري تحميل اخر الاخبار ...

2016/06/12 | 09:21:11 صباحاً | : 179

كتاب الانزياح

 صدر حديثاً.. الانزياح في الخزف المعاصر عن دار الفراهيدي للنشر في بغداد، صدر حديثاً كتاب (الانزياح في الخزف المعاصر) لمؤلفه أ.م.د. محمد جاسم العبيدي التدريسي في قسم التربية الفنية في كليتنا، وهو بجزئين: الجزء الأول بـ (٣٧٧) صفحة والجزء الثاني بـ (٣٤٥) صفحة، والكتاب كما يقول الدكتور نجم عبد حيدر في تقديمه: "وإن كان يقترب في محتواه من المختصين في مجال الفن وتاريخه إلا أنه ليس حكرا عليهم فهو يقدم تصوراً فلسفياً وسوسيولوجياً،ندرك جيداً أن البحوث تقدم لنا إجابات للأسئلة التي تحاول رسم الأفكار، ونجاح الباحث الأكاديمي يرتبط بمدى قدرته على أن تكون التنبؤات والتوقعات مطابقة للنتائج أو إمكان ترجمتها إلى الواقع " كما يقول استاذنا عالم السوسيولوجيا الكبير الدكتور متعب مناف " أطال الله عمره،هكذا أثار لنا الدكتور العبيدي الانزياح موضوعاً أو دعني أقول سؤالاً كبيراً في التنظير الفني بالخزف والتشكيل بل في إثارة الجدل مجدداً، ذلك الجدل الذي يدرك أن له تشعباته وامتداداته لكي يأخذنا إلى الحقيقة، تلك الحقيقة التي لاتؤمن بانغلاق الأفكار، نحن بحاجة إلى التخلص من تكرار العناوين والخوض في أخرى تعتمد التحليل، نأمل بنهضة فكرية لا تخشى الخوض في المحظور، لنُحكم العقل ونضع الحقائق أمام القارئ والباحث هو الأولى بالتصدي لتلك المهمة .".
 

كتاب الانزياح

كتاب الانزياح
كتاب الانزياح
 صدر حديثاً.. الانزياح في الخزف المعاصر عن دار الفراهيدي للنشر في بغداد، صدر حديثاً كتاب (الانزياح في الخزف المعاصر) لمؤلفه أ.م.د. محمد جاسم العبيدي التدريسي في قسم التربية الفنية في كليتنا، وهو بجزئين: الجزء الأول بـ (٣٧٧) صفحة والجزء الثاني بـ (٣٤٥) صفحة، والكتاب كما يقول الدكتور نجم عبد حيدر في تقديمه: "وإن كان يقترب في محتواه من المختصين في مجال الفن وتاريخه إلا أنه ليس حكرا عليهم فهو يقدم تصوراً فلسفياً وسوسيولوجياً،ندرك جيداً أن البحوث تقدم لنا إجابات للأسئلة التي تحاول رسم الأفكار، ونجاح الباحث الأكاديمي يرتبط بمدى قدرته على أن تكون التنبؤات والتوقعات مطابقة للنتائج أو إمكان ترجمتها إلى الواقع " كما يقول استاذنا عالم السوسيولوجيا الكبير الدكتور متعب مناف " أطال الله عمره،هكذا أثار لنا الدكتور العبيدي الانزياح موضوعاً أو دعني أقول سؤالاً كبيراً في التنظير الفني بالخزف والتشكيل بل في إثارة الجدل مجدداً، ذلك الجدل الذي يدرك أن له تشعباته وامتداداته لكي يأخذنا إلى الحقيقة، تلك الحقيقة التي لاتؤمن بانغلاق الأفكار، نحن بحاجة إلى التخلص من تكرار العناوين والخوض في أخرى تعتمد التحليل، نأمل بنهضة فكرية لا تخشى الخوض في المحظور، لنُحكم العقل ونضع الحقائق أمام القارئ والباحث هو الأولى بالتصدي لتلك المهمة .".
 
مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print