وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

كلية الطب
جاري تحميل اخر الاخبار ...

الأحد 29 نوفمبر 2015 | 12:03 مساءً | عدد القراءات :

متطوعو فوج الإمام موسى الكاظم ( ع ) في الجامعة المستنصرية يتبرعون بالدم

تلبية لنداء المرجعية الدينية العليا في دعم القوات الأمنية ورص الصفوف وتوحيد الكلمة وتعزيز الوحدة الوطنية بين كافة مكونات الشعب العراقي ودعماً للقوات المسلحة في مكافحة الإرهاب نظم فوج الإمام موسى الكاظم ( عليه السلام ) للحشد الشعبي في الجامعة المستنصرية وبالتنسيق مع مصرف الدم – وزارة الصحة حملة تبرع بالدم مساندة لجرحى أبناء شعبنا العظيم من القوات المسلحة البطلة وبحضور أ.د فلاح ألأسدي رئيس الجامعة المستنصرية , وشهدت الحملة إقبالا واسعاً من منتسبي الفوج الذين عبروا خلال هتافاتهم عن مشاعر الوحدة الوطنية وتلاحمهم مع القوات المسلحة في صد الهجمة الإرهابية التي يشنها (الدواعش) التكفيريين ضد شعبنا العراقي المجاهد معلنين استعدادهم للجهاد المقدس تلبية لنداء المرجعية الشريفة دفاعا عن حياض الوطن وتربته الغالية , وقال السيد آمر الفوج : إن وقفتنا اليوم هي رسالة استعداد للمشاركة في معركة الشعب ضد قوى الإرهاب التي تحاول خاسئة تدنيس تراب الوطن الغالي وان الجامعة المستنصرية وأساتذتها وموظفيها وطلبتها أكدوا اليوم وقوفهم الكامل مع الجيش والشعب وهما يخوضان معركة باسلة ومقدسة ضد الارهابييين والمجرمين وسيكون النصر الحاسم حليفنا بإذن الله لأننا أصحاب مبادئ وقيم كريمة وان جميع منتسبي الجامعة عبروا عن الانتماء الحقيقي لهذا الوطن العراق العزيز حيث سارعوا بعد انتهاء واجباتهم العلمية والوظيفية إلى المشاركة في هذه المسيرة التضامنية وحملة التبرع بالدم لجرحى قواتنا المسلحة والمواطنين من ضحايا اعتداءات عصابات داعش الإرهابية المجرمة , وفي سؤال حول تدريبات الفوج قال : أكملنا تدريبات اللياقة البدنية الخاصة بعدما تم الانتهاء من تدريب المتطوعين على كافة صنوف الأسلحة , كما تمت المشاركة بتبرعات مادية وعينية للنازحين من المناطق الساخنة , وأضاف : وبالنسبة لسرية حمامات السلام الخاصة بالعنصر النسوي في الفوج فقد تم الانتهاء من التدريبات على السلاح والتطبيق العملي في ميدان الرمي وحاليا نقوم بإلقاء المحاضرات للوعي الأمني والإرشادات وكيفية التعامل مع المعلومة والإشاعة والسبل الكفيلة بمحاربتها والتأكيد على متابعة الأشياء الغريبة والمشبوهة والتبليغ عنها حالاً , كما نقوم حالياً بتدريب المتطوعين من الرجال بالفنون القتالية والقتال الأعزل للتخلص من الانتحاري. بقلم وتصوير: شريف هاشم

متطوعو فوج الإمام موسى الكاظم ( ع ) في الجامعة المستنصرية يتبرعون بالدم

متطوعو فوج الإمام موسى الكاظم ( ع ) في الجامعة المستنصرية يتبرعون بالدم
متطوعو فوج الإمام موسى الكاظم ( ع ) في الجامعة المستنصرية يتبرعون بالدم
تلبية لنداء المرجعية الدينية العليا في دعم القوات الأمنية ورص الصفوف وتوحيد الكلمة وتعزيز الوحدة الوطنية بين كافة مكونات الشعب العراقي ودعماً للقوات المسلحة في مكافحة الإرهاب نظم فوج الإمام موسى الكاظم ( عليه السلام ) للحشد الشعبي في الجامعة المستنصرية وبالتنسيق مع مصرف الدم – وزارة الصحة حملة تبرع بالدم مساندة لجرحى أبناء شعبنا العظيم من القوات المسلحة البطلة وبحضور أ.د فلاح ألأسدي رئيس الجامعة المستنصرية , وشهدت الحملة إقبالا واسعاً من منتسبي الفوج الذين عبروا خلال هتافاتهم عن مشاعر الوحدة الوطنية وتلاحمهم مع القوات المسلحة في صد الهجمة الإرهابية التي يشنها (الدواعش) التكفيريين ضد شعبنا العراقي المجاهد معلنين استعدادهم للجهاد المقدس تلبية لنداء المرجعية الشريفة دفاعا عن حياض الوطن وتربته الغالية , وقال السيد آمر الفوج : إن وقفتنا اليوم هي رسالة استعداد للمشاركة في معركة الشعب ضد قوى الإرهاب التي تحاول خاسئة تدنيس تراب الوطن الغالي وان الجامعة المستنصرية وأساتذتها وموظفيها وطلبتها أكدوا اليوم وقوفهم الكامل مع الجيش والشعب وهما يخوضان معركة باسلة ومقدسة ضد الارهابييين والمجرمين وسيكون النصر الحاسم حليفنا بإذن الله لأننا أصحاب مبادئ وقيم كريمة وان جميع منتسبي الجامعة عبروا عن الانتماء الحقيقي لهذا الوطن العراق العزيز حيث سارعوا بعد انتهاء واجباتهم العلمية والوظيفية إلى المشاركة في هذه المسيرة التضامنية وحملة التبرع بالدم لجرحى قواتنا المسلحة والمواطنين من ضحايا اعتداءات عصابات داعش الإرهابية المجرمة , وفي سؤال حول تدريبات الفوج قال : أكملنا تدريبات اللياقة البدنية الخاصة بعدما تم الانتهاء من تدريب المتطوعين على كافة صنوف الأسلحة , كما تمت المشاركة بتبرعات مادية وعينية للنازحين من المناطق الساخنة , وأضاف : وبالنسبة لسرية حمامات السلام الخاصة بالعنصر النسوي في الفوج فقد تم الانتهاء من التدريبات على السلاح والتطبيق العملي في ميدان الرمي وحاليا نقوم بإلقاء المحاضرات للوعي الأمني والإرشادات وكيفية التعامل مع المعلومة والإشاعة والسبل الكفيلة بمحاربتها والتأكيد على متابعة الأشياء الغريبة والمشبوهة والتبليغ عنها حالاً , كما نقوم حالياً بتدريب المتطوعين من الرجال بالفنون القتالية والقتال الأعزل للتخلص من الانتحاري. بقلم وتصوير: شريف هاشم
مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print