وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

كلية الصيدلة
جاري تحميل اخر الاخبار ...

2016/05/31 | 12:15:02 مساءً | : 337

الندوة العلمية الرابعة لفرع الصيدلة السريرية

برعاية السيد رئيس الجامعة المستنصرية الأستاذ الدكتور فلاح حسن الأسدي وبأشراف عميد الكلية الأستاذ المساعد الدكتور منذر فيصل مهدي وبالتعاون مع نقابة صيادلة العراق أقام فرع الصيدلة السريرية-كلية الصيدلة/ الجامعة المستنصرية ندوته العلمية الرابعة بعنوان:
(إقتصاديات الدواء وعلاقتها بتحسين نوعية حياة المريض)  يوم السبت الموافق 7-أيار-2016 في قاعة المجموعة الطبية في المنصور . بدأت الندوة بالوقوف احتراماً للنشيد الوطني ثم قراءة سورة الفاتحة على ارواح شهداء العراق الأبرار . بعدها القى المدرس الدكتور كاظم علي كاظم رئيس فرع الصيدلة السريرية كلمة رحب فيها بالضيوف الكرام.  ثم افتتح الاستاذ المساعد الدكتور حيدر فخري التكمجي والمدرس الدكتور محمد محمود محمد الجلسة العلمية.  وقد تضمنت الندوة محاضرات عدة وهي على النحو الاتي: 1.   ( مقدمة عن مفهوم اقتصاديات الدواء)  للمدرس الدكتور كاظم علي كاظم قدم فيها تعريفا عن موضوع اقتصاديات الدواء واهميته في اختيار المنهاج العلاجي المناسب ضمن السياسات الدوائية والذي يمتاز بالكفاءة العالية والامان وسعر مناسب للمرضى  . كما تم شرح النظريات المعتمدة في تقييم فائدة كل منهاج علاجي مستخدم في القطاعات الطبية والصحية وايجابياتها وسلبياتها وفي نهاية المحاضرة عرض مخطط لاختيار المنهاج العلاجي المناسب ضمن النظريات المعتمدة في موضوع اقتصاديات الدواء . 2. ( اليقضة الدوائية..وعلاقتها بأقتصاديات الدواء) للدكتورة منال محمد يونس تناولت المحاضرة العلاقة الوثيقة بين علم الرصد الدوائي وفائدته في تطبيق مفاهيم علم اقتصاديات الدواء من خلال الاختيار الأمثل للمناهج العلاجية ذات الكفاءة العالية والأمان والاقل اضرار جانبية،  اذ ان اختيار المستحضرات الدوائية المناسبة سيقلل من الكلف المادية الإضافية التي تنجم عن الاختيار غير المناسب لها ويزيد من كلفة تلك المناهج العلاجية نتيجة علاج الأضرار الجانبية بسبب سوء الاختيار او الاستخدام . 3.( أعتماد الدراسات المردودية في التقيم الأقتصادي ) للدكتور مهند رياض محمد صالح تناولت المحاضرة أيضاح الأساليب البحثية في مجال الاقتصاد الدوائي،وبيان أهمية أجراء البحوث  من هذا النوع في الوقت الحاضرعلى وجه الخصوص لما تشهده الدول المنتجة للنفط بشكل عام والعراق بشكل خاص من أوضاع اقتصادية صعبة مما يتطلب التعاون في عمل دراسات تحليل فعالية التكاليف بالنسبة للأدوية المستخدمة بما يخدم الواقع الخدمي والصحي في مؤسسات وزارة الصحة العراقية . 4.( ممارسات علمية في أقتصاديات الدواء ) للدكتورة الصيدلانية ياسمين جمال أمين استهدفت المحاضرة توضيحاً لدراسة اقتصادية أجريت بناءً على توجيه وزيرة الصحة والبيئة واللجنة الوطنية لانتقاء الأدوية وذلك نتيجة الأزمة الاقتصادية التي يمر بها العراق، والتي أدت الى انخفاض التخصيصات المالية للشركة العامة لاستيراد الادوية والمستلزمات الطبية (كيمياديا) . وقد جرى تنفيذها على القائمة الأساسية للأدوية في قسم تقدير الحاجة / شعبة الدراسات، وذلك من خلال التطبيقات العلمية للدواء وبموجب ال ABC analysis  والأخذ برأي اللجان الاستشارية بموجب VEN ، حيث جرى تقسيم القائمة الأساسية إلى ثلاثة أقسام (قائمة استيرادية (482) LEVEL 1 و قائمة الشراء المباشر253)) LEVEL 2 وقائمة معلقة (335) LEVEL 3) لعلاج الامراض الشائعة في العراق وتغطية اكبر شريحة ممكنة مستفيدة من المرضى بموجب التخصيصات المالية المتوافرة. بعد ذلك جرى تكريم عدد من الاستاذة والصيادلة الذين كان لهم دور في انجاح الندوة و تكريم عدد من العلماء الأفاضل الرواد الذين كان لهم الفضل في تأسيس فرع الصيدلة السريرية وتطويرها في كليات الصيدلة في العراق كما جرى منح الهدايا لبعض الطلبة المتفوقين في مادة الصيدلة السريرية في كلية الصيدلة الجامعة المستنصرية.
ثم أفتتح السيد رئيس الجامعة المستنصرية الأستاذ الدكتور فلاح حسن الأسدي معرض الأدوية الذي أقامته عدد من الشركات والمكاتب العلمية الداعمة للندوة.
توجت الندوة بعدد من التوصيات المهمة منها: 1. تعميق مفهوم أقتصاديات الدواء من خلال اقامة الدورات المهنية لجميع الزملاء الصيادلة السريريين ضمن منهاج التعليم المستمر. 2.إستخدام مفهوم الأقتصاد الدوائي ضمن معايير إنتقاء الأدوية في وزارة الصحة العراقية. 3.إستخدام مفهوم الاقتصاد الدوائي ضمن منهاج الدراسات العليا في كليات الصيدلة في العراق. 4.العمل على إدراج الصيادلة السريريين ضمن خطة عاجلة للدورات التدريبية خارج العراق للتعرف على أخر المستجدات العلمية في هذا المجال والإستفادة منها.
حضر الندوة عدد كبير من الأستاذة والعلماء المهتمين بالشأن الطبي والصيدلاني وممثلي كليات الصيدلة العراقية وأكثر من 250 صيدلاني وصيدلانية وقد أبدى الحضور جميعهم إمتنانهم وشكرهم على التنظيم الرائع والجهد المبذول في انجاح هذه الندوة.

الندوة العلمية الرابعة لفرع الصيدلة السريرية

الندوة العلمية الرابعة لفرع الصيدلة السريرية
الندوة العلمية الرابعة لفرع الصيدلة السريرية
برعاية السيد رئيس الجامعة المستنصرية الأستاذ الدكتور فلاح حسن الأسدي وبأشراف عميد الكلية الأستاذ المساعد الدكتور منذر فيصل مهدي وبالتعاون مع نقابة صيادلة العراق أقام فرع الصيدلة السريرية-كلية الصيدلة/ الجامعة المستنصرية ندوته العلمية الرابعة بعنوان:
(إقتصاديات الدواء وعلاقتها بتحسين نوعية حياة المريض)  يوم السبت الموافق 7-أيار-2016 في قاعة المجموعة الطبية في المنصور . بدأت الندوة بالوقوف احتراماً للنشيد الوطني ثم قراءة سورة الفاتحة على ارواح شهداء العراق الأبرار . بعدها القى المدرس الدكتور كاظم علي كاظم رئيس فرع الصيدلة السريرية كلمة رحب فيها بالضيوف الكرام.  ثم افتتح الاستاذ المساعد الدكتور حيدر فخري التكمجي والمدرس الدكتور محمد محمود محمد الجلسة العلمية.  وقد تضمنت الندوة محاضرات عدة وهي على النحو الاتي: 1.   ( مقدمة عن مفهوم اقتصاديات الدواء)  للمدرس الدكتور كاظم علي كاظم قدم فيها تعريفا عن موضوع اقتصاديات الدواء واهميته في اختيار المنهاج العلاجي المناسب ضمن السياسات الدوائية والذي يمتاز بالكفاءة العالية والامان وسعر مناسب للمرضى  . كما تم شرح النظريات المعتمدة في تقييم فائدة كل منهاج علاجي مستخدم في القطاعات الطبية والصحية وايجابياتها وسلبياتها وفي نهاية المحاضرة عرض مخطط لاختيار المنهاج العلاجي المناسب ضمن النظريات المعتمدة في موضوع اقتصاديات الدواء . 2. ( اليقضة الدوائية..وعلاقتها بأقتصاديات الدواء) للدكتورة منال محمد يونس تناولت المحاضرة العلاقة الوثيقة بين علم الرصد الدوائي وفائدته في تطبيق مفاهيم علم اقتصاديات الدواء من خلال الاختيار الأمثل للمناهج العلاجية ذات الكفاءة العالية والأمان والاقل اضرار جانبية،  اذ ان اختيار المستحضرات الدوائية المناسبة سيقلل من الكلف المادية الإضافية التي تنجم عن الاختيار غير المناسب لها ويزيد من كلفة تلك المناهج العلاجية نتيجة علاج الأضرار الجانبية بسبب سوء الاختيار او الاستخدام . 3.( أعتماد الدراسات المردودية في التقيم الأقتصادي ) للدكتور مهند رياض محمد صالح تناولت المحاضرة أيضاح الأساليب البحثية في مجال الاقتصاد الدوائي،وبيان أهمية أجراء البحوث  من هذا النوع في الوقت الحاضرعلى وجه الخصوص لما تشهده الدول المنتجة للنفط بشكل عام والعراق بشكل خاص من أوضاع اقتصادية صعبة مما يتطلب التعاون في عمل دراسات تحليل فعالية التكاليف بالنسبة للأدوية المستخدمة بما يخدم الواقع الخدمي والصحي في مؤسسات وزارة الصحة العراقية . 4.( ممارسات علمية في أقتصاديات الدواء ) للدكتورة الصيدلانية ياسمين جمال أمين استهدفت المحاضرة توضيحاً لدراسة اقتصادية أجريت بناءً على توجيه وزيرة الصحة والبيئة واللجنة الوطنية لانتقاء الأدوية وذلك نتيجة الأزمة الاقتصادية التي يمر بها العراق، والتي أدت الى انخفاض التخصيصات المالية للشركة العامة لاستيراد الادوية والمستلزمات الطبية (كيمياديا) . وقد جرى تنفيذها على القائمة الأساسية للأدوية في قسم تقدير الحاجة / شعبة الدراسات، وذلك من خلال التطبيقات العلمية للدواء وبموجب ال ABC analysis  والأخذ برأي اللجان الاستشارية بموجب VEN ، حيث جرى تقسيم القائمة الأساسية إلى ثلاثة أقسام (قائمة استيرادية (482) LEVEL 1 و قائمة الشراء المباشر253)) LEVEL 2 وقائمة معلقة (335) LEVEL 3) لعلاج الامراض الشائعة في العراق وتغطية اكبر شريحة ممكنة مستفيدة من المرضى بموجب التخصيصات المالية المتوافرة. بعد ذلك جرى تكريم عدد من الاستاذة والصيادلة الذين كان لهم دور في انجاح الندوة و تكريم عدد من العلماء الأفاضل الرواد الذين كان لهم الفضل في تأسيس فرع الصيدلة السريرية وتطويرها في كليات الصيدلة في العراق كما جرى منح الهدايا لبعض الطلبة المتفوقين في مادة الصيدلة السريرية في كلية الصيدلة الجامعة المستنصرية.
ثم أفتتح السيد رئيس الجامعة المستنصرية الأستاذ الدكتور فلاح حسن الأسدي معرض الأدوية الذي أقامته عدد من الشركات والمكاتب العلمية الداعمة للندوة.
توجت الندوة بعدد من التوصيات المهمة منها: 1. تعميق مفهوم أقتصاديات الدواء من خلال اقامة الدورات المهنية لجميع الزملاء الصيادلة السريريين ضمن منهاج التعليم المستمر. 2.إستخدام مفهوم الأقتصاد الدوائي ضمن معايير إنتقاء الأدوية في وزارة الصحة العراقية. 3.إستخدام مفهوم الاقتصاد الدوائي ضمن منهاج الدراسات العليا في كليات الصيدلة في العراق. 4.العمل على إدراج الصيادلة السريريين ضمن خطة عاجلة للدورات التدريبية خارج العراق للتعرف على أخر المستجدات العلمية في هذا المجال والإستفادة منها.
حضر الندوة عدد كبير من الأستاذة والعلماء المهتمين بالشأن الطبي والصيدلاني وممثلي كليات الصيدلة العراقية وأكثر من 250 صيدلاني وصيدلانية وقد أبدى الحضور جميعهم إمتنانهم وشكرهم على التنظيم الرائع والجهد المبذول في انجاح هذه الندوة.
مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print