وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

كلية الطب
جاري تحميل اخر الاخبار ...

الأحد 29 نوفمبر 2015 | 12:03 مساءً | عدد القراءات :

ترقيع طبلة الأذن مناقشة بحث بورد في كلية طب المستنصرية

تمت مناقشة بحث الطالب هوشيار علي احمد والموسوم ( Comparative study between fascia and cartilage myringoplasty دراسة مقارنة بين الغضروف الأذني والغشاء الليفي للعضلة الصدغية لترقيع طبلة الأذن ) والمقدم إلى المجلس العراقي للاختصاصات الطبية – بورد جراحة الأنف والأذن والحنجرة وهي إحدى متطلبات نيل شهادة ( البورد ) وقد تم قبولها ،وذلك في يوم الثلاثاء المصادف 30/12/2014 وعلى قاعة الشهيد أ.د.محمد حسن العلوان في عمادة كلية الطب /الجامعة المستنصرية ، وبين الباحث إن تحسين أو استعادة السمع ومنع الالتهابات المتكررة هي معضلة حيث يوجد عدة طرق لترقيع طبلة الأذن يتضمن غشاء العضلة الصدغية والغضروف الأذني ، والهدف من الدراسة هو مقارنة تقبل الرقعة والفائدة السمعية من اجراء الترقيع بطريقتين باستعمال المادتين ، وكانت نتائج الدراسة نجاح عملية الترقيع 90% للغضروف وللغشاء الليفي للعضلة الصدغية 85% ،واستنتجت الدراسة إنه على الرغم من تقبل الرقعة بواسطة الغضروف كانت أحسن من الغشاء الليفي بصورة ضئيلة فان الترقيع بواسطة الغشاء الليفي ستظل الحجر الأساسي والطريقة الأكثر شيوعاً لترقيع طبلة الأذن ومع هذا فان الترقيع بالغضروف هي أكثر نجاحاً ، ، ويستفاد من البحث عمليات ترقيع طبلة الأذن والرقعة الغضروفية والرقعة الليفي للعضلة الصدغية , وكانت لجنة المناقشة مؤلفة من أ.د إيهاب طه ياسين ( رئيس فرع الجراحة في كلية طب المستنصرية )(رئيساً) وعضوية كل من د. عادل نعيم ود.ناصر عيدان وإشراف د.يوسف ابراهيم الجلبي ،هذا وحضرها مجموعة من الأساتذة والأطباء وطلبة الدراسات العليا ... بقلم وتصوير:شريف هاشم..ابتهال وائل

ترقيع طبلة الأذن مناقشة بحث بورد في كلية طب المستنصرية

ترقيع طبلة الأذن مناقشة بحث بورد في كلية طب المستنصرية
ترقيع طبلة الأذن مناقشة بحث بورد في كلية طب المستنصرية
تمت مناقشة بحث الطالب هوشيار علي احمد والموسوم ( Comparative study between fascia and cartilage myringoplasty دراسة مقارنة بين الغضروف الأذني والغشاء الليفي للعضلة الصدغية لترقيع طبلة الأذن ) والمقدم إلى المجلس العراقي للاختصاصات الطبية – بورد جراحة الأنف والأذن والحنجرة وهي إحدى متطلبات نيل شهادة ( البورد ) وقد تم قبولها ،وذلك في يوم الثلاثاء المصادف 30/12/2014 وعلى قاعة الشهيد أ.د.محمد حسن العلوان في عمادة كلية الطب /الجامعة المستنصرية ، وبين الباحث إن تحسين أو استعادة السمع ومنع الالتهابات المتكررة هي معضلة حيث يوجد عدة طرق لترقيع طبلة الأذن يتضمن غشاء العضلة الصدغية والغضروف الأذني ، والهدف من الدراسة هو مقارنة تقبل الرقعة والفائدة السمعية من اجراء الترقيع بطريقتين باستعمال المادتين ، وكانت نتائج الدراسة نجاح عملية الترقيع 90% للغضروف وللغشاء الليفي للعضلة الصدغية 85% ،واستنتجت الدراسة إنه على الرغم من تقبل الرقعة بواسطة الغضروف كانت أحسن من الغشاء الليفي بصورة ضئيلة فان الترقيع بواسطة الغشاء الليفي ستظل الحجر الأساسي والطريقة الأكثر شيوعاً لترقيع طبلة الأذن ومع هذا فان الترقيع بالغضروف هي أكثر نجاحاً ، ، ويستفاد من البحث عمليات ترقيع طبلة الأذن والرقعة الغضروفية والرقعة الليفي للعضلة الصدغية , وكانت لجنة المناقشة مؤلفة من أ.د إيهاب طه ياسين ( رئيس فرع الجراحة في كلية طب المستنصرية )(رئيساً) وعضوية كل من د. عادل نعيم ود.ناصر عيدان وإشراف د.يوسف ابراهيم الجلبي ،هذا وحضرها مجموعة من الأساتذة والأطباء وطلبة الدراسات العليا ... بقلم وتصوير:شريف هاشم..ابتهال وائل
مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print