وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

كلية التربية الاساسية
جاري تحميل اخر الاخبار ...

2017/01/18 | 09:49:00 صباحاً | : 70

العمل التطوعي

استقبل الأستاذ الدكتور جميل موسى النجار عميد كلية التربية الأساسية في الجامعة المستنصرية في مكتبه الخاص، مجموعة العمل التطوعي المؤلفة من السيد هيثم عباس فياض مدير المركز الوطني للعمل التطوعي في وزارة الشباب والرياضة وعدد من أعضائه، وعدد آخر من منتسبي شعبة الإعلام في بلدية الأعظمية، إذ قامت المجموعة بالتنسيق مع قسمي اللغة العربية والصفوف الأولى في كليتنا، بتوزيع شتلات الزيتون والورود، وقد قام طلبة القسمين آنفي الذكر بغرس تلك الشتلات في الحديقة الأمامية للكلية، في واحدة من حملات العمل التطوعي التي تواصل أقسام كليتنا إقامتها، وكانت الحملة بحضور أ. م. د. فائزة عباس حميدي رئيس قسم اللغة العربية، وأ. م. د. وجدان عبد العزيز رئيس قسم الصفوف الأولى، وأ. م. د. كريم شغيدل مسؤول شعبة الإعلام، وقد عبر السيد العميد خلال لقائه بالمجموعة عن امتنانه للقائمين على الحملة، مؤكداً ضرورة حماية البيئة والحفاظ على المناطق الخضراء وإدامتها حفاظاً على صحة الإنسان، وانطلاقاً من حب الوطن وضرورة تنمية الذوق العام من خلال الحفاظ على المظاهر الجمالية والصحية للحياة، وذلك في الساعة الحادية عشرة من صباح يوم الاثنين الموافق للسادس عشر من كانون ثانٍ الجاري.

العمل التطوعي

العمل التطوعي
العمل التطوعي
استقبل الأستاذ الدكتور جميل موسى النجار عميد كلية التربية الأساسية في الجامعة المستنصرية في مكتبه الخاص، مجموعة العمل التطوعي المؤلفة من السيد هيثم عباس فياض مدير المركز الوطني للعمل التطوعي في وزارة الشباب والرياضة وعدد من أعضائه، وعدد آخر من منتسبي شعبة الإعلام في بلدية الأعظمية، إذ قامت المجموعة بالتنسيق مع قسمي اللغة العربية والصفوف الأولى في كليتنا، بتوزيع شتلات الزيتون والورود، وقد قام طلبة القسمين آنفي الذكر بغرس تلك الشتلات في الحديقة الأمامية للكلية، في واحدة من حملات العمل التطوعي التي تواصل أقسام كليتنا إقامتها، وكانت الحملة بحضور أ. م. د. فائزة عباس حميدي رئيس قسم اللغة العربية، وأ. م. د. وجدان عبد العزيز رئيس قسم الصفوف الأولى، وأ. م. د. كريم شغيدل مسؤول شعبة الإعلام، وقد عبر السيد العميد خلال لقائه بالمجموعة عن امتنانه للقائمين على الحملة، مؤكداً ضرورة حماية البيئة والحفاظ على المناطق الخضراء وإدامتها حفاظاً على صحة الإنسان، وانطلاقاً من حب الوطن وضرورة تنمية الذوق العام من خلال الحفاظ على المظاهر الجمالية والصحية للحياة، وذلك في الساعة الحادية عشرة من صباح يوم الاثنين الموافق للسادس عشر من كانون ثانٍ الجاري.
مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print