وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

Responsive image
كلية التربية الاساسية
AL Mustansiriyah University
جاري تحميل اخر الاخبار ...

الأحد 29 نوفمبر 2015 | 12:03 مساءً | عدد القراءات :

من فعاليات مهرجان المحبة والسلام - الإتصال الإجتماعي وتقبّل الآخر .. طريقنا لبناء بلد السلام والوحدة والتسامح -

برعاية السيد عميد كلية التربية الأساسية، الأستاذ الدكتور جميل موسى النجار، وتحت شعار" بالمحبة والتسامح نرتقي بوطننا الموحد " بدأت يوم الأربعاء الموافق 26/3/2014، فعاليات اليوم الأول من مهرجان المحبة والسلام الذي يقام للمدة من 26/3- 2/4/ 2014، وأفتتح المهرجان بالسلام الجمهوري، وآيات مباركة من الذكر الحكيم تلاها على مسامع الحاضرين القارئ حامد زيدان، تلتها وقفة حداد على روح شهيد الجامعة المستنصرية د. محمد بديوي، وبعدها قدم عميد الكلية أ.د جميل موسى النجار كلمة بالمناسبة شدد فيها على أهمية أن يتجسد الحب والتسامح كواقع في سلوكنا، وليس حبرا على ورق وترداد شعارات بلا عمل حقيقي لترسيخه. ثم بدأت د. نضال عبد الجبار مسؤولة وحدة الإعلام في الكلية أعمال ندوة الإفتتاح التي كانت تحت عنوان " الإتصال الإجتماعي وتقبّل الآخر .. طريقنا لبناء بلد السلام والوحدة والتسامح"... وتضمنت المحاور الآتية .. أولا : المواطنة ودور وسائل الإعلام الرقمية، وشارك في هذا المحور د. كامل القيم من مركز حمورابي للدراسات والبحوث الاستراتيجية .. ثانيا : دور الشباب العراقي تجاه بلدهم .. وشارك في هذا المحور الأستاذ مهند فارس من تجمع أنا عراقي .. أنا ابن هذه الأرض . وخرجت الندوة بجملة توصيات ... 1- التسويق الجامعي للمنتج البحثي والمعرفي على مستوى ترصين ثقافة السلام والوحدة الوطنية وصيانة الهوية . 2- تفعيل دور الموروث الحضاري والتأريخي . 3- محاربة الإرهاب ليس فقط على انه وسيلة تدمير إجرائية بل التثقيف على ان الارهاب يمكن ان يؤدي الى التقسيم وتعزيز التنافر والعزلة الاتصالية لفئات أو أطياف محددة . 4- شيوع ثقافة التشارك والدعم . 5- بناء منظومة تربوية وإعلامية ( حملة ) لترسيخ وتنشيط أسس المواطنة لدى الفرد العراقي . 6- إقامة الدراسات الميدانية التي تكشف عن قوة الشعور بالمواطنة والسلام، وعناصر إغنائها، وتفتيتها . وقد حضر وقائع الإفتتاح باحثون من مركز حمورابي للبحوث والدراسات الاستراتيجية، وأعضاء تجمع أنا عراقي .. أنا ابن هذه الأرض فضلا عن أساتذة وطلبة الكلية .

من فعاليات مهرجان المحبة والسلام - الإتصال الإجتماعي وتقبّل الآخر .. طريقنا لبناء بلد السلام والوحدة والتسامح -

من فعاليات مهرجان المحبة والسلام - الإتصال الإجتماعي وتقبّل الآخر .. طريقنا لبناء بلد السلام والوحدة والتسامح -
من فعاليات مهرجان المحبة والسلام - الإتصال الإجتماعي وتقبّل الآخر .. طريقنا لبناء بلد السلام والوحدة والتسامح -
برعاية السيد عميد كلية التربية الأساسية، الأستاذ الدكتور جميل موسى النجار، وتحت شعار" بالمحبة والتسامح نرتقي بوطننا الموحد " بدأت يوم الأربعاء الموافق 26/3/2014، فعاليات اليوم الأول من مهرجان المحبة والسلام الذي يقام للمدة من 26/3- 2/4/ 2014، وأفتتح المهرجان بالسلام الجمهوري، وآيات مباركة من الذكر الحكيم تلاها على مسامع الحاضرين القارئ حامد زيدان، تلتها وقفة حداد على روح شهيد الجامعة المستنصرية د. محمد بديوي، وبعدها قدم عميد الكلية أ.د جميل موسى النجار كلمة بالمناسبة شدد فيها على أهمية أن يتجسد الحب والتسامح كواقع في سلوكنا، وليس حبرا على ورق وترداد شعارات بلا عمل حقيقي لترسيخه. ثم بدأت د. نضال عبد الجبار مسؤولة وحدة الإعلام في الكلية أعمال ندوة الإفتتاح التي كانت تحت عنوان " الإتصال الإجتماعي وتقبّل الآخر .. طريقنا لبناء بلد السلام والوحدة والتسامح"... وتضمنت المحاور الآتية .. أولا : المواطنة ودور وسائل الإعلام الرقمية، وشارك في هذا المحور د. كامل القيم من مركز حمورابي للدراسات والبحوث الاستراتيجية .. ثانيا : دور الشباب العراقي تجاه بلدهم .. وشارك في هذا المحور الأستاذ مهند فارس من تجمع أنا عراقي .. أنا ابن هذه الأرض . وخرجت الندوة بجملة توصيات ... 1- التسويق الجامعي للمنتج البحثي والمعرفي على مستوى ترصين ثقافة السلام والوحدة الوطنية وصيانة الهوية . 2- تفعيل دور الموروث الحضاري والتأريخي . 3- محاربة الإرهاب ليس فقط على انه وسيلة تدمير إجرائية بل التثقيف على ان الارهاب يمكن ان يؤدي الى التقسيم وتعزيز التنافر والعزلة الاتصالية لفئات أو أطياف محددة . 4- شيوع ثقافة التشارك والدعم . 5- بناء منظومة تربوية وإعلامية ( حملة ) لترسيخ وتنشيط أسس المواطنة لدى الفرد العراقي . 6- إقامة الدراسات الميدانية التي تكشف عن قوة الشعور بالمواطنة والسلام، وعناصر إغنائها، وتفتيتها . وقد حضر وقائع الإفتتاح باحثون من مركز حمورابي للبحوث والدراسات الاستراتيجية، وأعضاء تجمع أنا عراقي .. أنا ابن هذه الأرض فضلا عن أساتذة وطلبة الكلية .
مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print