وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

كلية التربية الاساسية
جاري تحميل اخر الاخبار ...

2017/04/10 | 08:54:02 صباحاً | : 62

(سلوان الفنان) على مسرح الصفوف الأولى

قدم قسم معلم الصفوف الأولى في كلية التربية الأساسية، عرضاً لمسرحية الدمى(سلون الفنان) تأليف الدكتور حسين علي هارف من كلية الفنون الجميلة، وإخراج الدكتورة زينب عبد الأمير أحمد، شارك في تجسيد شخصياتها طلبة المرحلة الأولى، وقد أسهم في تصنيع الدمى كل من الطلبة: محمد عدنان صاحب، وحمزة صبيح جبار، وحنين حسين حنون، وروجين عصام نجم التي نفذت إكسسوارات العرضوشاركت في تحريك الدمى أيضاً إلى جانب كل من الطلبة: شهد محمد عبد الله، وحيدر عدنان حطاب، ومريم جاسم لعيبي، وسلام متعب بدر الذي أشرف على التقنيات المسرحية، وقام الطالب أوس حسين علي بإعداد الموسيقى وهندسة الصوت ونفذها حيدر عداي، وقد أدى الطالب يحيى هاشم محمد دور الراوي، واشترك بصناعة مسرح الدمى كل من الطلبة: مهند محسن وأبا الحسن علي طعمة من المرحلة الثانية، وحمزة صبيح جبار وأحمد محمد عبد الله من المرحلة الأولى، وقد كان عرضاً ممتعاً نال إعجاب الحضور لما انطوى عليه من قيم فنية وتربوية، والملفت للنظر أن العرض قدم بجهود طلابية ويعد تمريناً عملياً لإعادة الاعتبار لهذا النوع من العروض التي يمكن تعميمها على المدارس لتوجيه التلاميذ تربوياً بأسلوب ممتع وجذاب بعيداً عن الأساليب التقليدية، قدم العرض في تمام الساعة العاشرة من صباح يوم الثلاثاء الموافق للرابع من نيسان الجاري على قاعة القسم.

(سلوان الفنان) على مسرح الصفوف الأولى

(سلوان الفنان) على مسرح الصفوف الأولى
(سلوان الفنان) على مسرح الصفوف الأولى

قدم قسم معلم الصفوف الأولى في كلية التربية الأساسية، عرضاً لمسرحية الدمى(سلون الفنان) تأليف الدكتور حسين علي هارف من كلية الفنون الجميلة، وإخراج الدكتورة زينب عبد الأمير أحمد، شارك في تجسيد شخصياتها طلبة المرحلة الأولى، وقد أسهم في تصنيع الدمى كل من الطلبة: محمد عدنان صاحب، وحمزة صبيح جبار، وحنين حسين حنون، وروجين عصام نجم التي نفذت إكسسوارات العرضوشاركت في تحريك الدمى أيضاً إلى جانب كل من الطلبة: شهد محمد عبد الله، وحيدر عدنان حطاب، ومريم جاسم لعيبي، وسلام متعب بدر الذي أشرف على التقنيات المسرحية، وقام الطالب أوس حسين علي بإعداد الموسيقى وهندسة الصوت ونفذها حيدر عداي، وقد أدى الطالب يحيى هاشم محمد دور الراوي، واشترك بصناعة مسرح الدمى كل من الطلبة: مهند محسن وأبا الحسن علي طعمة من المرحلة الثانية، وحمزة صبيح جبار وأحمد محمد عبد الله من المرحلة الأولى، وقد كان عرضاً ممتعاً نال إعجاب الحضور لما انطوى عليه من قيم فنية وتربوية، والملفت للنظر أن العرض قدم بجهود طلابية ويعد تمريناً عملياً لإعادة الاعتبار لهذا النوع من العروض التي يمكن تعميمها على المدارس لتوجيه التلاميذ تربوياً بأسلوب ممتع وجذاب بعيداً عن الأساليب التقليدية، قدم العرض في تمام الساعة العاشرة من صباح يوم الثلاثاء الموافق للرابع من نيسان الجاري على قاعة القسم.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print