وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

كلية التربية
جاري تحميل اخر الاخبار ...

الأحد 29 نوفمبر 2015 | 12:03 مساءً | عدد القراءات :

ندوة علمية بعنوان التعليم الجامعي عن بعد في كلية التربية

19/12/2013 اعلام كلية التربية نظمت كلية التربية في الجامعة المستنصرية ندوة علمية بعنوان التعليم الجامعي عن بعد بين المحتوى وامكانية التطبيق بهدف تسليط الضوء على كيفية توظيف التعليم الجامعي عن بعد كمفهوم واسلوب ومنهج واهداف ونظام و امكانية تطبيقه على المستوى الجامعي . وقال عميد كلية التربية في الجامعة المستنصرية الدكتور احمد شيال غضيب أدى التطور المتزايد في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات إلى زيادة كفاءة أشكال التعليم عن بعد، وقد أصبح التعليم عن بعد، وتعدد القنوات التعليمية، عنصرين جوهريين، ومتناميين، في منظومة التعليم المتكاملة في المجتمعات الحديثة. واضاف من المعروف أن نسق التعليم في البلدان النامية يعاني من أوجه قصور ومشكلات، وعلى ذلك يمكن للتعليم عن بعد، خاصة في سياق التعليم متعدد القنوات، أن يساهم في مواجهة هذه المشكلات والعمل على حلها مشيرا الى ان التعليم عن بعد هو طريقة للتعليم باستخدام آليات الاتصال الحديثة والدراسة عن بعد هي جزء مشتق من الدراسة الإلكترونية وفي كلتا الحالتين فإن المتعلم يتلقى المعلومات من مكان بعيد عن المعلم مصدر المعلومات. وافاد لقد اهتمت دول عديدة ومتقدمة في العالم بالاستفادة من تطبيقات التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد في تطوير التعليم الجامعي، وقد خاضت تجارب متميزة في هذا المجال، وهي تجارب تستحق الدراسة والتحليل لاستخلاص النتائج منها بما يمكن جامعاتنا من التوسع في استخدام هذا النوع من التعليم. الى ذلك افتتحت الندوة من قبل الاستاذ الدكتور سعد عبيد جودة والقت المحاضرة الدكتورة هيفاء غازي بمشاركة الدكتورة سهلة علوان . يذكر ان التعليم عن بعد في العراق اصبح ضرورة ملحة بسبب الظروف الأمنية والحواجز المرورية التي تعيق معظم الطلاب وأساتذة بغداد خاصة من الوصول الى جامعاتهم.

ندوة علمية بعنوان التعليم الجامعي عن بعد في كلية التربية

ندوة علمية بعنوان التعليم الجامعي عن بعد في كلية التربية
ندوة علمية بعنوان التعليم الجامعي عن بعد في كلية التربية
19/12/2013 اعلام كلية التربية نظمت كلية التربية في الجامعة المستنصرية ندوة علمية بعنوان التعليم الجامعي عن بعد بين المحتوى وامكانية التطبيق بهدف تسليط الضوء على كيفية توظيف التعليم الجامعي عن بعد كمفهوم واسلوب ومنهج واهداف ونظام و امكانية تطبيقه على المستوى الجامعي . وقال عميد كلية التربية في الجامعة المستنصرية الدكتور احمد شيال غضيب أدى التطور المتزايد في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات إلى زيادة كفاءة أشكال التعليم عن بعد، وقد أصبح التعليم عن بعد، وتعدد القنوات التعليمية، عنصرين جوهريين، ومتناميين، في منظومة التعليم المتكاملة في المجتمعات الحديثة. واضاف من المعروف أن نسق التعليم في البلدان النامية يعاني من أوجه قصور ومشكلات، وعلى ذلك يمكن للتعليم عن بعد، خاصة في سياق التعليم متعدد القنوات، أن يساهم في مواجهة هذه المشكلات والعمل على حلها مشيرا الى ان التعليم عن بعد هو طريقة للتعليم باستخدام آليات الاتصال الحديثة والدراسة عن بعد هي جزء مشتق من الدراسة الإلكترونية وفي كلتا الحالتين فإن المتعلم يتلقى المعلومات من مكان بعيد عن المعلم مصدر المعلومات. وافاد لقد اهتمت دول عديدة ومتقدمة في العالم بالاستفادة من تطبيقات التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد في تطوير التعليم الجامعي، وقد خاضت تجارب متميزة في هذا المجال، وهي تجارب تستحق الدراسة والتحليل لاستخلاص النتائج منها بما يمكن جامعاتنا من التوسع في استخدام هذا النوع من التعليم. الى ذلك افتتحت الندوة من قبل الاستاذ الدكتور سعد عبيد جودة والقت المحاضرة الدكتورة هيفاء غازي بمشاركة الدكتورة سهلة علوان . يذكر ان التعليم عن بعد في العراق اصبح ضرورة ملحة بسبب الظروف الأمنية والحواجز المرورية التي تعيق معظم الطلاب وأساتذة بغداد خاصة من الوصول الى جامعاتهم.
مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print