وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

الصفحة الرئيسية
جاري تحميل اخر الاخبار ...

2017/01/05 | 12:32:05 مساءً | : 146

ندوة علمية عن تحصين طلبة الجامعة من الفكر الداعشي التكفيري في كلية التربية

نظمت كلية التربية في الجامعة المستنصرية بالتعاون مع كلية العلوم السياسية ندوة علمية بعنوان تحصين طلبة الجامعة من الفكر الداعشي التكفيري بمشاركة أساتذة متخصصين في العلوم السياسية وهم كل من الدكتور عادل ياسر والدكتورة فاطمة حسين والدكتور محمد هاشم وتم التطرق الى موضوع التطرف بإعتباره مصطلحا يستخدم للدلالة على كل ما يناقض الإعتدال زيادةً ونقصاناً.

وبين الباحثون في الندوة إن التطرف يرتبط بالتعصب الأعمى والعنف الأمر الذي يؤدي في النهاية الى صراعات مدمرة داخل المجتمع فضلاً عن ذلك إن التطرف له أثر بالتدهور الثقافي والفكري والعلمي والفني .
وأجمع الباحثون إن أشكال التطرف يأخذ عادات متعددة منها التطرف المعرفي والتطرف الوجداني والتطرف السلوكي .
وخرجت الندوة بتوصيات منها تشجيع إقامة البرامج والندوات الحوارية التي تقلل من إنتشار التطرف في المجتمع وحث الجهات المتخصصة كالجامعات والمراكز البحثية لتأليف الكتب والمنشورات والرسائل والأطاريح الجامعية التي تحد من التطرف بين طلبة الجامعات وتسعى الى نشر الفكر المعتدل .
هذا وحضر الندوة عدد من رؤوساء الأقسام وجمع من أساتذة وطلبة الجامعة .

ندوة علمية عن تحصين طلبة الجامعة من الفكر الداعشي التكفيري في كلية التربية

ندوة علمية عن تحصين طلبة الجامعة من الفكر الداعشي التكفيري في كلية التربية
ندوة علمية عن تحصين طلبة الجامعة من الفكر الداعشي التكفيري في كلية التربية

نظمت كلية التربية في الجامعة المستنصرية بالتعاون مع كلية العلوم السياسية ندوة علمية بعنوان تحصين طلبة الجامعة من الفكر الداعشي التكفيري بمشاركة أساتذة متخصصين في العلوم السياسية وهم كل من الدكتور عادل ياسر والدكتورة فاطمة حسين والدكتور محمد هاشم وتم التطرق الى موضوع التطرف بإعتباره مصطلحا يستخدم للدلالة على كل ما يناقض الإعتدال زيادةً ونقصاناً.

وبين الباحثون في الندوة إن التطرف يرتبط بالتعصب الأعمى والعنف الأمر الذي يؤدي في النهاية الى صراعات مدمرة داخل المجتمع فضلاً عن ذلك إن التطرف له أثر بالتدهور الثقافي والفكري والعلمي والفني .
وأجمع الباحثون إن أشكال التطرف يأخذ عادات متعددة منها التطرف المعرفي والتطرف الوجداني والتطرف السلوكي .
وخرجت الندوة بتوصيات منها تشجيع إقامة البرامج والندوات الحوارية التي تقلل من إنتشار التطرف في المجتمع وحث الجهات المتخصصة كالجامعات والمراكز البحثية لتأليف الكتب والمنشورات والرسائل والأطاريح الجامعية التي تحد من التطرف بين طلبة الجامعات وتسعى الى نشر الفكر المعتدل .
هذا وحضر الندوة عدد من رؤوساء الأقسام وجمع من أساتذة وطلبة الجامعة .

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print