وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...
كلمة العميد
 
معلومات الاتصال
medicalcollege@uomustansiriyah.edu.iq
 
السيرة الذاتية
 
كلمة العميد

بسم الله الرحمن الرحيم

تعتبر كلية طب المستنصرية سراجاً منيراً ومعلماً مميزاً ومنجماً دائماً للعلم والمعرفة والابداع ، فلقد أنتجت هذه الكلية العريقة ومنذ تأسيسها قبل أربعة عقود ونيف الآلاف من الأطباء و حملة الشهادات العليا من الباحثين والتدريسيين والذين كان ولا زال لهم الدور البارز و المتميز في تقديم الخدمات الطبية في كافة المستشفيات والمراكز الصحية المنتشرة في العراق و الاقليم والعالم .

لقد رسمت كلية طب المستنصرية عبر سنوات العطاء الطويلة ومنذ تأسيسها في عام 1975 ملامح الطبيب العراقي المبدع الحاذق في التعامل مع أعقد الحالات المرضية والباحث المتميز بعطاءه المعرفي ونتاجه العلمي،فلقد حرصت كليتنا كل الحرص في السير بخطى ثابتة و مدروسة ووفق منهجية علمية في تطوير مناهج التعليم وأساليب التدريس ووفق أحدث المستجدات على الصعيد العالمي حرصاً منها على الاستمرارية في تقديم كل ما يمكن تقديمه لأبنائنا الطلبة الأعزاء الذين هم اللبنة الأساس لبناء الوطن ، حيث دأبت كلية طب المستنصرية ومنذ نشأتها على اعتبار الطالب من أولى الأولويات وعدته هدفاً للإرتقاء بمستوى الخدمات الطبية والانتاج المعرفي وذلك عبر التعامل التربوي واتباع أرقى الأساليب العلمية والحرص على محددات الجودة النوعية ومعايير الأداء الجامعي ، علاوة على كل ما سبق فلقد ركزت كلية الطب وعبر مسيرتها الحافلة في الدراسات العليا على الجودة النوعية في الأداء، والأصالة في معالجة المشكلات المعرفية والوصول الى حلول خلاقة مبدعة تضيف العلم والمعرفة وتسهم في حل مشاكل الواقع ، حيث كان للبحث العلمي اهتمام خاص وأولوية متقدمة في منهج الكلية لرفد حركة التطور العلمي و الإرتقاء بالمستوى الفكري والتطبيقي ومواكبة التطورات العالمية والتقنية والوقوف بعز وفخر مع باقي الجامعات العالمية بتميز العقل العراقي وابداعه ، عبر عشرات البحوث المتميزة والمنشورة في أرقى المجلات العالمية والمشاركة في المحافل العلمية الدولية .

و في الختام أود التأكيد على ان كلية طب المستنصرية ستبقى ان شاء الله حريصة كل الحرص على مواكبة آخر التطورات الأكاديمية العالمية والتواصل مع حافات العلوم والتكنولوجيا المتقدمة عالمياً كي تبقى دوماً نبراساً متوقداً يشع العلم والفضيلة ورفد الحياة والمجتمع بالكوادر الطبية الكفوءة والمميزة والقادرة على تحقيق آمال وطموحات المواطن العراقي في الحصول على أحدث وأفضل الخدمات الطبية.

ومن الله التوفيق...

 

 

أ.م.د.علي اسماعيل عبد الله محمد

عميد كلية الطب / الجامعة المستنصرية