وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2017/12/03 | 06:06:41 مساءً | : 839

عميد كلية طب المستنصرية يتفقد أروقة البناية الجديدة في مجمع البياع الطبي

 ضمن سلسلة الانجازات المستمرة لاكمال وتأهيل بناية كلية الطب / الجامعة المستنصرية في مجمع البياع الطبي قام الأستاذ المساعد الدكتور علي اسماعيل عبد الله عميد كلية الطب / الجامعة المستنصرية  بمتابعة ميدانية للبناية للاطلاع على سير العمل لاكمالها بالشكل المطلوب والتعرف على نسب الانجاز في أروقة واقسام الكلية وضرورة حل كافة الاشكالات التي تعرقل انجاز العمل ، حيث أخذت الكلية على عاتقها وبجهود ذاتية تنفيذ الحملات الخدمية من قبل شعبة الشؤون الهندسية والكوادر الخدمية الآلية والبشرية وبالتعاون مع قسم الاعمار والمشاريع في رئاسة الجامعة ، حيث عملت على تنظيف ورفع النفايات والأنقاض فضلاً عن اعادة تأهيل الشوارع ودفن الطرق بمادة السبيس، وفي ظل توجيهات معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور عبد الرزاق العيسى ودعمه اللامحدود ومتابعة السيد العميد الكريمة من أجل الوقوف وتحديد متطلبات الأبنية للشروع بالانتقال اليها بالسرعة الممكنة وجعلها من أولويات الوزارة ، حيث تم تجوال السيد عميد الكلية في أروقة الكلية وأقسامها وقاعات الطلبة والتدريسيين وأبنية المختبرات والأبنية الخدمية والرياضية والوحدات العلمية والإدارية للموظفين ، وقد أوعز السيد العميد في ضوء جولته الميدانية بتوفير المستلزمات الضرورية التي تحتاج إليها الكلية والتي تخدم المسيرة العلمية والتربوية للطلبة فيها ، فضلاً عن تأمين المستلزمات التي يحتاج اليها الطالب من بنى تحتية حيث تم مفاتحة الجهات الرسمية كأمانة بغداد لربط شبكة المجاري بالشبكة الرئيسية واكساء الطرق وتعبيدها داخل الكلية ووزارة الكهرباء لربط التيار الكهربائي للكلية في المنظومة الرئيسية  ، وأشاد عميد الكلية بشكره وامتنانه لكل من قدم يد العون والمساعدة في رئاسة الجامعة المستنصرية وعلى رأسهم السيد رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور صادق محمد الهماش في ضوء عنايته واهتمامه الكبير بالموضوع ، داعياً من الله عز وجل ان يحفظ الجميع في ديمومة التلاحم والتعاون بين الجميع ، هذا وقدم عميد الكلية الدكتور علي اسماعيل عبد الله شرحاً عن بعض الأبنية والقاعات التي لازال العمل متواصلاً فيها من قبل الملاكات الهندسية والفنية وطالب بزيادة تخصيصات الكلية في حالة اقرار الموازنة من أجل أكمال عمليات تأثيث القاعات والغرف ، وأكد على ضرورة اعتماد الجودة في العمل والالتزام بالمواصفات التي نصت عليها التعاقدات الهندسية والإسراع في انجاز المهام لتطوير المسيرة العلمية في الكلية للوصول إلى المستوى العلمي المنشود ولأجل توفير أفضل الطرق لإيصال المعلومة العلمية لطلبتنا الأعزاء من مناخ ملائم لخلق كوادر طبية كفوءة لخدمة المجتمع ، هذا ووعد القائمون على تنفيذ المشروع بأنه سيرى النور قريبا إن شاء الله وبهمة الخيرين ، من جانبه شدد على ضرورة اكمال كافة النواقص في البناية خلال الفترة القادمة مبدياً بعض الملاحظات والتوجيهات مضيفا ان رئاسة الجامعة قدمت وستقدم دعمها اللامحدود للكلية خدمة لمسيرتها العلمية .

شعبة اعلام الكلية 

عميد كلية طب المستنصرية يتفقد أروقة البناية الجديدة في مجمع البياع الطبي

عميد كلية طب المستنصرية يتفقد أروقة البناية الجديدة في مجمع البياع الطبي
عميد كلية طب المستنصرية يتفقد أروقة البناية الجديدة في مجمع البياع الطبي

 ضمن سلسلة الانجازات المستمرة لاكمال وتأهيل بناية كلية الطب / الجامعة المستنصرية في مجمع البياع الطبي قام الأستاذ المساعد الدكتور علي اسماعيل عبد الله عميد كلية الطب / الجامعة المستنصرية  بمتابعة ميدانية للبناية للاطلاع على سير العمل لاكمالها بالشكل المطلوب والتعرف على نسب الانجاز في أروقة واقسام الكلية وضرورة حل كافة الاشكالات التي تعرقل انجاز العمل ، حيث أخذت الكلية على عاتقها وبجهود ذاتية تنفيذ الحملات الخدمية من قبل شعبة الشؤون الهندسية والكوادر الخدمية الآلية والبشرية وبالتعاون مع قسم الاعمار والمشاريع في رئاسة الجامعة ، حيث عملت على تنظيف ورفع النفايات والأنقاض فضلاً عن اعادة تأهيل الشوارع ودفن الطرق بمادة السبيس، وفي ظل توجيهات معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور عبد الرزاق العيسى ودعمه اللامحدود ومتابعة السيد العميد الكريمة من أجل الوقوف وتحديد متطلبات الأبنية للشروع بالانتقال اليها بالسرعة الممكنة وجعلها من أولويات الوزارة ، حيث تم تجوال السيد عميد الكلية في أروقة الكلية وأقسامها وقاعات الطلبة والتدريسيين وأبنية المختبرات والأبنية الخدمية والرياضية والوحدات العلمية والإدارية للموظفين ، وقد أوعز السيد العميد في ضوء جولته الميدانية بتوفير المستلزمات الضرورية التي تحتاج إليها الكلية والتي تخدم المسيرة العلمية والتربوية للطلبة فيها ، فضلاً عن تأمين المستلزمات التي يحتاج اليها الطالب من بنى تحتية حيث تم مفاتحة الجهات الرسمية كأمانة بغداد لربط شبكة المجاري بالشبكة الرئيسية واكساء الطرق وتعبيدها داخل الكلية ووزارة الكهرباء لربط التيار الكهربائي للكلية في المنظومة الرئيسية  ، وأشاد عميد الكلية بشكره وامتنانه لكل من قدم يد العون والمساعدة في رئاسة الجامعة المستنصرية وعلى رأسهم السيد رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور صادق محمد الهماش في ضوء عنايته واهتمامه الكبير بالموضوع ، داعياً من الله عز وجل ان يحفظ الجميع في ديمومة التلاحم والتعاون بين الجميع ، هذا وقدم عميد الكلية الدكتور علي اسماعيل عبد الله شرحاً عن بعض الأبنية والقاعات التي لازال العمل متواصلاً فيها من قبل الملاكات الهندسية والفنية وطالب بزيادة تخصيصات الكلية في حالة اقرار الموازنة من أجل أكمال عمليات تأثيث القاعات والغرف ، وأكد على ضرورة اعتماد الجودة في العمل والالتزام بالمواصفات التي نصت عليها التعاقدات الهندسية والإسراع في انجاز المهام لتطوير المسيرة العلمية في الكلية للوصول إلى المستوى العلمي المنشود ولأجل توفير أفضل الطرق لإيصال المعلومة العلمية لطلبتنا الأعزاء من مناخ ملائم لخلق كوادر طبية كفوءة لخدمة المجتمع ، هذا ووعد القائمون على تنفيذ المشروع بأنه سيرى النور قريبا إن شاء الله وبهمة الخيرين ، من جانبه شدد على ضرورة اكمال كافة النواقص في البناية خلال الفترة القادمة مبدياً بعض الملاحظات والتوجيهات مضيفا ان رئاسة الجامعة قدمت وستقدم دعمها اللامحدود للكلية خدمة لمسيرتها العلمية .

شعبة اعلام الكلية 

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print