وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2018/01/16 | 09:11:30 صباحاً | : 521

الجامعة المستنصرية تقيم ندوة علمية عن الكشف المبكر لهشاشة العظام

أقام فرع النسائية والتوليد في كلية الطب بالجامعة المستنصرية ، ندوة علمية بعنوان (هشاشة العظام – الفحص والكشف المبكر..النظرة الشاملة والتحديات في التشخيص الطبي) ، على قاعة الشهيد أ.د محمد حسن العلوان في الكلية ، بمشاركة رؤساء الفروع العلمية وعدد من التدريسيين والطلبة فضلاً عن مجموعة من أطباء مستشفى اليرموك التعليمي وطلبة المجلس العراقي للإختصاصات الطبية.

وتضمنت الندوة ، التي أُقيمت بدعم من مكتب جنى العلمي للأدوية ، عرض مجموعة من الحقائق حول هشاشة العظام ، وتوضيح العلامات الهرمونية للنساء في سن اليأس ، وعلاج آلآم المفاصل والكآبة للنساء في سن اليأس.

وبينت الندوة ، أن العظام المنخورة تزيد من إحتمالية الإصابة بمرض هشاشة العظام إلى درجة أن مجرد القيام بأعمال بسيطة جداً تحتاج إلى أقل قدر من الضغط  كالإنحناء إلى الأمام أو رفع أي ثقل أو حتى السعال قد تسبب كسوراً في العظام.

وأوضحت الندوة ، أن سبب ضعف العظام في معظم الحالات يعود إلى النقص في مستوى الكالسيوم والفُسفور أو النقص لمعادن أخرى في العظام ، حيث تزداد وتيرة تضاؤل حجم الأنسجة العظمية بإستمرار لدى السيّدات في مرحلة سن اليأس(إنقطاع الطمث) ، جراء الهبوط الحاد الذي يطرأ في مستوى تركيز هرمون الأستروجين في الدم والذي يعد السبب الرئيس للفقدان المتزايد للأنسجة العظمية.

وأكدت الندوة ، وجود ثلاثة عوامل حيوية تساهم في تحسين صحة العظام على إمتداد العمر وتشمل ، ممارسة النشاط البدني بإنتظام ، إستهلاك كميات كافية من الكالسيوم ، وكميات كافية من فيتامين (د) الذي يعد ضرورياً لتحفيز إمتصاص الكالسيوم في الجسم.

الجامعة المستنصرية تقيم ندوة علمية عن الكشف المبكر لهشاشة العظام

الجامعة المستنصرية تقيم ندوة علمية عن الكشف المبكر لهشاشة العظام
الجامعة المستنصرية تقيم ندوة علمية عن الكشف المبكر لهشاشة العظام

أقام فرع النسائية والتوليد في كلية الطب بالجامعة المستنصرية ، ندوة علمية بعنوان (هشاشة العظام – الفحص والكشف المبكر..النظرة الشاملة والتحديات في التشخيص الطبي) ، على قاعة الشهيد أ.د محمد حسن العلوان في الكلية ، بمشاركة رؤساء الفروع العلمية وعدد من التدريسيين والطلبة فضلاً عن مجموعة من أطباء مستشفى اليرموك التعليمي وطلبة المجلس العراقي للإختصاصات الطبية.

وتضمنت الندوة ، التي أُقيمت بدعم من مكتب جنى العلمي للأدوية ، عرض مجموعة من الحقائق حول هشاشة العظام ، وتوضيح العلامات الهرمونية للنساء في سن اليأس ، وعلاج آلآم المفاصل والكآبة للنساء في سن اليأس.

وبينت الندوة ، أن العظام المنخورة تزيد من إحتمالية الإصابة بمرض هشاشة العظام إلى درجة أن مجرد القيام بأعمال بسيطة جداً تحتاج إلى أقل قدر من الضغط  كالإنحناء إلى الأمام أو رفع أي ثقل أو حتى السعال قد تسبب كسوراً في العظام.

وأوضحت الندوة ، أن سبب ضعف العظام في معظم الحالات يعود إلى النقص في مستوى الكالسيوم والفُسفور أو النقص لمعادن أخرى في العظام ، حيث تزداد وتيرة تضاؤل حجم الأنسجة العظمية بإستمرار لدى السيّدات في مرحلة سن اليأس(إنقطاع الطمث) ، جراء الهبوط الحاد الذي يطرأ في مستوى تركيز هرمون الأستروجين في الدم والذي يعد السبب الرئيس للفقدان المتزايد للأنسجة العظمية.

وأكدت الندوة ، وجود ثلاثة عوامل حيوية تساهم في تحسين صحة العظام على إمتداد العمر وتشمل ، ممارسة النشاط البدني بإنتظام ، إستهلاك كميات كافية من الكالسيوم ، وكميات كافية من فيتامين (د) الذي يعد ضرورياً لتحفيز إمتصاص الكالسيوم في الجسم.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print