وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2018/12/16 | 12:48:48 مساءً | : 584

نشر بحث علمي في المجلة العالمية للبحوث الصيدلانية

 نشر كل من الاستاذ المساعد منال خالد عبد الرضا رئيسة فرع الصيدلة السريرية والاستاذ المساعد الدكتورة انعام سامح عارف التدريسية في فرع الادوية والسموم والصيدلاني امير عبد العالي بحثا علميا مشتركا في العدد الرابع المجلد التاسع من المجلة العالمية للبحوث الصيدلانية لعام 2018 والموسوم بـ (  التحوير المحتمل لمستوىالأنجيوتنسنالثاني   و قراءاتضغطالدم الابساطي و الانقباضي عندالمرضىالمصابينبنقصفيتامين)د(ومؤشر خطورة الاصابة بامراض القلب بعد تناول مكملات فيتامين )د(

ملخص البحث

تم تصميم الدراسة مستقبليًا لتقييم الفعالية المحتملة لتناول فيتامين د 3 عن طريق الفم كعلاج مساعد للمرضى المصابين بنقص فيتامين)د( ومؤشر خطورة الاصابة بامراض القلب و تم اختيارعينة مكونة من أربعين مريضا ، تتراوح أعمارهم بين 40 - 70 سنة مقسمين الى 20 ذكرا و 20 أنثى ،

تم تقسيم المرضى الى مجموعتين. المجموعة الاولى ; تشمل 20 مريض مصابين نقص فيتامين )د(  ومؤشر خطورة الاصابة بامراض القلب وتتناول مع فيتامين د (100,000) 3   وحدة دولية( عن طريق الفم كل اسبوعان لمدة 8 أسابيع.والمجموعة الثانية ; تشمل 20 مريضا ت مصابين بنقص فيتامين (د)  ومؤشر خطورة الاصابة بامراض القلب بدون علاج  وشملت قياسات الدراسة مستوى فيتامين )د(  في الدم ، مستوى الأنجيوتنسن الثاني في الدم ، مستوى الكرياتينين في الدم ، مستوى انزيم وظيفة الكبد في الدم ، نسبة الدهون في الدم ، بالإضافة إلى حالة السمنة. تم تقييم المرضى من خلال مراقبة القياسات اعلاه بعد 8 أسابيع من العلاج. أظهرت نتائج الدراسة أن هناك انخفاض كبير للغاية ( في مستوى الانجيوتسن الثاني في المجموعة الاولى) العلاج مع فيتامين د 3 ) مقارنة مع المجموعة الثانية   بالإضافة إلى ذلك ، تم الحصول على زيادة معنوية في فيتامين (د ( في المجموعة الاولى. وعلاوة على ذلك ، لم تكن هناك تغييرات كبيرة في نسبة السكر في الدم. 

 

          الانترنت       .       رابط البحث في المجلة على

                                                                                              

         https://www.pharmascope.org/index.php/ijrps/article/view/1690>.                    

 

 

نشر بحث علمي في المجلة العالمية للبحوث الصيدلانية

نشر بحث علمي في المجلة العالمية للبحوث الصيدلانية
نشر بحث علمي في المجلة العالمية للبحوث الصيدلانية

 نشر كل من الاستاذ المساعد منال خالد عبد الرضا رئيسة فرع الصيدلة السريرية والاستاذ المساعد الدكتورة انعام سامح عارف التدريسية في فرع الادوية والسموم والصيدلاني امير عبد العالي بحثا علميا مشتركا في العدد الرابع المجلد التاسع من المجلة العالمية للبحوث الصيدلانية لعام 2018 والموسوم بـ (  التحوير المحتمل لمستوىالأنجيوتنسنالثاني   و قراءاتضغطالدم الابساطي و الانقباضي عندالمرضىالمصابينبنقصفيتامين)د(ومؤشر خطورة الاصابة بامراض القلب بعد تناول مكملات فيتامين )د(

ملخص البحث

تم تصميم الدراسة مستقبليًا لتقييم الفعالية المحتملة لتناول فيتامين د 3 عن طريق الفم كعلاج مساعد للمرضى المصابين بنقص فيتامين)د( ومؤشر خطورة الاصابة بامراض القلب و تم اختيارعينة مكونة من أربعين مريضا ، تتراوح أعمارهم بين 40 - 70 سنة مقسمين الى 20 ذكرا و 20 أنثى ،

تم تقسيم المرضى الى مجموعتين. المجموعة الاولى ; تشمل 20 مريض مصابين نقص فيتامين )د(  ومؤشر خطورة الاصابة بامراض القلب وتتناول مع فيتامين د (100,000) 3   وحدة دولية( عن طريق الفم كل اسبوعان لمدة 8 أسابيع.والمجموعة الثانية ; تشمل 20 مريضا ت مصابين بنقص فيتامين (د)  ومؤشر خطورة الاصابة بامراض القلب بدون علاج  وشملت قياسات الدراسة مستوى فيتامين )د(  في الدم ، مستوى الأنجيوتنسن الثاني في الدم ، مستوى الكرياتينين في الدم ، مستوى انزيم وظيفة الكبد في الدم ، نسبة الدهون في الدم ، بالإضافة إلى حالة السمنة. تم تقييم المرضى من خلال مراقبة القياسات اعلاه بعد 8 أسابيع من العلاج. أظهرت نتائج الدراسة أن هناك انخفاض كبير للغاية ( في مستوى الانجيوتسن الثاني في المجموعة الاولى) العلاج مع فيتامين د 3 ) مقارنة مع المجموعة الثانية   بالإضافة إلى ذلك ، تم الحصول على زيادة معنوية في فيتامين (د ( في المجموعة الاولى. وعلاوة على ذلك ، لم تكن هناك تغييرات كبيرة في نسبة السكر في الدم. 

 

          الانترنت       .       رابط البحث في المجلة على

                                                                                              

         https://www.pharmascope.org/index.php/ijrps/article/view/1690>.                    

 

 
مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print