وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2018/02/06 | 05:32:53 صباحاً | : 364

صدور كتاب لتدريسي في الجامعة المستنصرية عن مُستَقبَل الفدرالية في العراق

صَدَرَ حديثاً ، للتدريسي مسؤول شعبة الإعلام في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية أ.م.أمجد زين العابدين طعمة ، كتاب جَديد بعنوان (مُستَقبَل الفدرالية في العراق – بين الوحدة والتقسيم).

وتَنَاوَلَ الكتاب ، الذي يقع في أربعة فصول، تقديم تفسير للإطار النظري لمفهوم الفدرالية وأنواعها وخصائصها ونشأتها وتطورها ، والفرق بين كل من الفدرالية والكونفدرالية من جهة واللامركزية من جهة أخرى.

وتَضَمَنَ الكتاب ، الذي صَدَرَ عن دار نور للنشر في المانيا، دراسة وتحليل شامل لواقع التجربة الفدرالية في العراق ، كما تناول الرؤى المستقبلية للتجربة الفدرالية ومستقبل النظام الفدرالي العراقي ، حيث قدم الكتاب العديد من السيناريوهات التي يُمكِن أن تكون عليها ملامح هذا النظام  في العراق مُستقبلاً.

وتَطَرَقَ الكتاب إلى بعض النماذج من الدول التي تنتهج النظام الفدرالي في حُكمِها ، حيث تَمَ إختيار خمسة نماذج وهي كُل من (سويسرا ، ألمانيا ، ماليزيا ، الهند ونيجيريا).  

علماً ، أن الكتاب المذكور يُعَد الثالث ضمن مؤلفات أ.م.أمجد زين العابدين طعمة ، فضلاً عن كونه الجزء الأول من سلسلة كتب للمؤلف ستتناول موضوع الفدرالية بشكل عام والتجربة الفدرالية العراقية بشكل خاص.

صدور كتاب لتدريسي في الجامعة المستنصرية عن مُستَقبَل الفدرالية في العراق

صدور كتاب لتدريسي في الجامعة المستنصرية عن مُستَقبَل الفدرالية في العراق
صدور كتاب لتدريسي في الجامعة المستنصرية عن مُستَقبَل الفدرالية في العراق

صَدَرَ حديثاً ، للتدريسي مسؤول شعبة الإعلام في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية أ.م.أمجد زين العابدين طعمة ، كتاب جَديد بعنوان (مُستَقبَل الفدرالية في العراق – بين الوحدة والتقسيم).

وتَنَاوَلَ الكتاب ، الذي يقع في أربعة فصول، تقديم تفسير للإطار النظري لمفهوم الفدرالية وأنواعها وخصائصها ونشأتها وتطورها ، والفرق بين كل من الفدرالية والكونفدرالية من جهة واللامركزية من جهة أخرى.

وتَضَمَنَ الكتاب ، الذي صَدَرَ عن دار نور للنشر في المانيا، دراسة وتحليل شامل لواقع التجربة الفدرالية في العراق ، كما تناول الرؤى المستقبلية للتجربة الفدرالية ومستقبل النظام الفدرالي العراقي ، حيث قدم الكتاب العديد من السيناريوهات التي يُمكِن أن تكون عليها ملامح هذا النظام  في العراق مُستقبلاً.

وتَطَرَقَ الكتاب إلى بعض النماذج من الدول التي تنتهج النظام الفدرالي في حُكمِها ، حيث تَمَ إختيار خمسة نماذج وهي كُل من (سويسرا ، ألمانيا ، ماليزيا ، الهند ونيجيريا).  

علماً ، أن الكتاب المذكور يُعَد الثالث ضمن مؤلفات أ.م.أمجد زين العابدين طعمة ، فضلاً عن كونه الجزء الأول من سلسلة كتب للمؤلف ستتناول موضوع الفدرالية بشكل عام والتجربة الفدرالية العراقية بشكل خاص.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print