وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2018/04/17 | 04:32:46 صباحاً | : 113

تدريسية من الجامعة المستنصرية تصدر كتاباً نقدياً عن السرد القابض على التاريخ

صدر حديثاً، للتدريسية في قسم اللغة العربية بكلية التربية في الجامعة المستنصرية الأستاذ الدكتور نادية هناوي، كتاب نقدي جديد بعنوان (السرد القابض على التاريخ)، عن دار غيداء للطباعة والنشر في العاصمة الأردنية عمان.

ويعنى الكتاب، الذي جاء في ثمانية فصول، بمفهوم التاريخ بوصفه مادة سردية خاضعة للصدق أو عدمه، والكشف عن دور السلطات الحاكمة في تدوينه وبيان المسكوت عنه والتي يسعى السرد المعاصر إلى التماهي معها والإبانة عنها ومديات الإفادة من وسائل المؤرخ في عمل السارد لا بهدف التوثيق بل الإستعادة.

وتضمن الكتاب، عدة محاور تشمل علاقة التاريخ بالأدب، وإجتراح مصطلح رواية التاريخ، والمكونات البنائية المحددة التي يمكنها أن تُنتج رواية تاريخ، وعلاقة الرواية بالتاريخ من ناحية المنابت والتمثلات، والتراث السيري المقدس ورواية التاريخ، فضلاً عن التسريد السيري للتاريخ السياسي والإجتماعي. 

وناقش الكتاب، مصطلح رواية التاريخ كصيغة سردية وفحصه ومقارنته مع مفاهيم وطروحات عربية وأجنبية لمفكرين وفلاسفة منهم، بول ريكور ومارتن هيدغر وهايدن وايت. 

تدريسية من الجامعة المستنصرية تصدر كتاباً نقدياً عن السرد القابض على التاريخ

تدريسية من الجامعة المستنصرية تصدر كتاباً نقدياً عن السرد القابض على التاريخ
تدريسية من الجامعة المستنصرية تصدر كتاباً نقدياً عن السرد القابض على التاريخ

صدر حديثاً، للتدريسية في قسم اللغة العربية بكلية التربية في الجامعة المستنصرية الأستاذ الدكتور نادية هناوي، كتاب نقدي جديد بعنوان (السرد القابض على التاريخ)، عن دار غيداء للطباعة والنشر في العاصمة الأردنية عمان.

ويعنى الكتاب، الذي جاء في ثمانية فصول، بمفهوم التاريخ بوصفه مادة سردية خاضعة للصدق أو عدمه، والكشف عن دور السلطات الحاكمة في تدوينه وبيان المسكوت عنه والتي يسعى السرد المعاصر إلى التماهي معها والإبانة عنها ومديات الإفادة من وسائل المؤرخ في عمل السارد لا بهدف التوثيق بل الإستعادة.

وتضمن الكتاب، عدة محاور تشمل علاقة التاريخ بالأدب، وإجتراح مصطلح رواية التاريخ، والمكونات البنائية المحددة التي يمكنها أن تُنتج رواية تاريخ، وعلاقة الرواية بالتاريخ من ناحية المنابت والتمثلات، والتراث السيري المقدس ورواية التاريخ، فضلاً عن التسريد السيري للتاريخ السياسي والإجتماعي. 

وناقش الكتاب، مصطلح رواية التاريخ كصيغة سردية وفحصه ومقارنته مع مفاهيم وطروحات عربية وأجنبية لمفكرين وفلاسفة منهم، بول ريكور ومارتن هيدغر وهايدن وايت. 

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print