وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2018/04/24 | 01:51:16 صباحاً | : 669

تدريسي من الجامعة المستنصرية ينشر بحثاً في مجلة رصينة عن الوبائية الجزيئية لمرض الحليمية البقري

نشر، التدريسي في المركز العراقي لبحوث السرطان والوراثة الطبية التابع للجامعة المستنصرية أ.م.د.أحمد مجيد حمزة، بحثاً علمياً بعنوان (الوبائية الجزيئية لمرض الحليمية البقري مع تشخيص ثلاث أنماط وراثية في وسط العراق) في مجلة علم الفيروسات الداخلي(Intervirology) الرصينة التي تدخل ضمن تصنيف سكوبس العالمي.

ويهدف البحث، إلى توفير تصنيف وبائي جزيئي للإصابة بداء الحليمات البقري في العراق، حيث ركزت الدراسة على التعرف على فايروس الحليمي البقري بناءاً على الأشكال السريرية والوبائية، الفحص النسيجي وتفاعل البلمرة المتسلسل.

وتضمن البحث، جمع العينات من 163 حيوان يعاني من داء الحليمات البقري الجلدي، إنقسمت إلى 129 أنثى ذات عمر يتراوح بين 16-40 شهراً، و34 ذكر بمتوسط عمر 17-29 شهراً.

وبينت النتائج، أن معدل حدوث المرض أعلى في الإناث من الذكور وأكثر موقع متأثر بالمرض هو الحلمات والعنق مع إمكانية إيجاد الثاليل على أماكن أخرى من الجسم، وأظهرت نتائج تفاعل البلمرة المتسللسل أن 80% من عينات الدنا المستخلصة كانت تطابق النمط الوراثي للنوع الأول للفايروس الحليمي البقري، فضلاً عن أن 8% من العينات كانت عبارة عن إصابة مختلطة للنوع الأول والثالث عشر، بينما أظهرت 40% من عينات الدم النمط الوراثي الأول والثاني.

وأكد البحث، وجود الأنماط الأول والثاني والثالث عشر والتي تصنف ضمن عائلة  الحليمات نوع دلتا وهذا أول تشخيص من نوعه في العراق، كما أن فهم التنوع الوبائي لفايروس الحليمات البقري ذو فائدة مهمة لتطوير الإستراتيجيات الوقائية. 

تدريسي من الجامعة المستنصرية ينشر بحثاً في مجلة رصينة عن الوبائية الجزيئية لمرض الحليمية البقري

تدريسي من الجامعة المستنصرية ينشر بحثاً في مجلة رصينة عن الوبائية الجزيئية لمرض الحليمية البقري
تدريسي من الجامعة المستنصرية ينشر بحثاً في مجلة رصينة عن الوبائية الجزيئية لمرض الحليمية البقري

نشر، التدريسي في المركز العراقي لبحوث السرطان والوراثة الطبية التابع للجامعة المستنصرية أ.م.د.أحمد مجيد حمزة، بحثاً علمياً بعنوان (الوبائية الجزيئية لمرض الحليمية البقري مع تشخيص ثلاث أنماط وراثية في وسط العراق) في مجلة علم الفيروسات الداخلي(Intervirology) الرصينة التي تدخل ضمن تصنيف سكوبس العالمي.

ويهدف البحث، إلى توفير تصنيف وبائي جزيئي للإصابة بداء الحليمات البقري في العراق، حيث ركزت الدراسة على التعرف على فايروس الحليمي البقري بناءاً على الأشكال السريرية والوبائية، الفحص النسيجي وتفاعل البلمرة المتسلسل.

وتضمن البحث، جمع العينات من 163 حيوان يعاني من داء الحليمات البقري الجلدي، إنقسمت إلى 129 أنثى ذات عمر يتراوح بين 16-40 شهراً، و34 ذكر بمتوسط عمر 17-29 شهراً.

وبينت النتائج، أن معدل حدوث المرض أعلى في الإناث من الذكور وأكثر موقع متأثر بالمرض هو الحلمات والعنق مع إمكانية إيجاد الثاليل على أماكن أخرى من الجسم، وأظهرت نتائج تفاعل البلمرة المتسللسل أن 80% من عينات الدنا المستخلصة كانت تطابق النمط الوراثي للنوع الأول للفايروس الحليمي البقري، فضلاً عن أن 8% من العينات كانت عبارة عن إصابة مختلطة للنوع الأول والثالث عشر، بينما أظهرت 40% من عينات الدم النمط الوراثي الأول والثاني.

وأكد البحث، وجود الأنماط الأول والثاني والثالث عشر والتي تصنف ضمن عائلة  الحليمات نوع دلتا وهذا أول تشخيص من نوعه في العراق، كما أن فهم التنوع الوبائي لفايروس الحليمات البقري ذو فائدة مهمة لتطوير الإستراتيجيات الوقائية. 

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print