وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

كلية الطب
جاري تحميل اخر الاخبار ...

الأحد 29 نوفمبر 2015 | 12:03 مساءً | عدد القراءات :

مناقشة بحث بورد

تمت مناقشة بحث الطالبة طيف رائد عباس والموسوم ( Oligohydramnios in third trimester and perintal outcome نقص السائل الأمنيوني في الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل وتأثيره على الجنين قبل وبعد الولادة ) والمقدم الى المجلس العراقي للاختصاصات الطبية – بورد النسائية والتوليد وهي إحدى متطلبات نيل شهادة ( البورد ) وقد تم قبولها ، وذلك في يوم الثلاثاء المصادف 18/3/2014 وعلى قاعة الدراسات العليا في فرع النسائية والتوليد في كلية الطب / الجامعة المستنصرية ، وتهدف الدراسة إلى معرفة حالات قلة السائل الأمنيوني في الربع الثالث وآثاره على نتائج الأمهات والفترة المحيطة بالولادة لتقييم قيمة الضائقة الجنينية والولادة القيصرية , وقد تم تحليل النتائج مع التركيز على الخصائص الحيوية الاجتماعية للمريض والأمهات والفترة المحيطة بالولادة , ولوحظ ان قلة السائل الأمنيوني كانت في الفئة العمرية من 20- 35 سنة تليها النساء البكر بعدها المتعددة الحمل , وأظهرت الدراسة ان تحديد السائل الأمنيوني هو اختبار فحص قيمة الضائقة الجنينية في العمل التي تتطلب العملية القيصرية بالاضافة الى مراقبة الجنين خلال فترة الحمل , وكانت لجنة المناقشة مؤلفة من أ.د ندى صالح أمين (رئيساً) وعضوية كل من الطبيبة الاستشارية د.نجاح شاكر وأ.م.د تغريد الحيدري و إشراف أ.م.د بشرى الربيعي ،هذا وحضرها مجموعة من الأساتذة والأطباء وطلبة الدراسات العليا ... بقلم: شريف هاشم تصوير: علي مظلوم

مناقشة بحث بورد

مناقشة بحث بورد
مناقشة بحث بورد
تمت مناقشة بحث الطالبة طيف رائد عباس والموسوم ( Oligohydramnios in third trimester and perintal outcome نقص السائل الأمنيوني في الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل وتأثيره على الجنين قبل وبعد الولادة ) والمقدم الى المجلس العراقي للاختصاصات الطبية – بورد النسائية والتوليد وهي إحدى متطلبات نيل شهادة ( البورد ) وقد تم قبولها ، وذلك في يوم الثلاثاء المصادف 18/3/2014 وعلى قاعة الدراسات العليا في فرع النسائية والتوليد في كلية الطب / الجامعة المستنصرية ، وتهدف الدراسة إلى معرفة حالات قلة السائل الأمنيوني في الربع الثالث وآثاره على نتائج الأمهات والفترة المحيطة بالولادة لتقييم قيمة الضائقة الجنينية والولادة القيصرية , وقد تم تحليل النتائج مع التركيز على الخصائص الحيوية الاجتماعية للمريض والأمهات والفترة المحيطة بالولادة , ولوحظ ان قلة السائل الأمنيوني كانت في الفئة العمرية من 20- 35 سنة تليها النساء البكر بعدها المتعددة الحمل , وأظهرت الدراسة ان تحديد السائل الأمنيوني هو اختبار فحص قيمة الضائقة الجنينية في العمل التي تتطلب العملية القيصرية بالاضافة الى مراقبة الجنين خلال فترة الحمل , وكانت لجنة المناقشة مؤلفة من أ.د ندى صالح أمين (رئيساً) وعضوية كل من الطبيبة الاستشارية د.نجاح شاكر وأ.م.د تغريد الحيدري و إشراف أ.م.د بشرى الربيعي ،هذا وحضرها مجموعة من الأساتذة والأطباء وطلبة الدراسات العليا ... بقلم: شريف هاشم تصوير: علي مظلوم
مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print