وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2018/05/16 | 03:52:10 صباحاً | : 44

تدريسي من الجامعة المستنصرية يحصل على براءة إختراع مشتركة لتمكنه من تصنيع نادر لمتحسسات كيميائية

حصل، التدريسي في قسم الفيزياء بكلية التربية في الجامعة المستنصرية أ.م.د.علي أحمد يوسف، على براءة اختراع مشتركة، وذلك لتمكنه من تصنيع نادر لمتحسسات كيميائية كفوءة جداً للكشف عن الجزيئات المنفردة لصبغة السيانين ذات السمية العالية بتوظيف السليكون المسامي ذي تركيب الرقع الطينية.

وتضمنت البراءة، التي منحها الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية التابع لوزارة التخطيط العراقية، توظيف الخواص الفريدة لجسيمات الفضة النانوية والسليكون المسامي ذي تركيب الرقع الطينية لتصنيع متحسّسات كيميائية كفوءة جداً للمواد ذات السُّمِّية العالية المذابة في المحاليل.

وقال الدكتور علي أحمد يوسف، أنه تمكن مع التدريسي في الجامعة التكنولوجيا الدكتور علوان محمد علوان والتدريسية في الجامعة المستنصرية الدكتورة ليلي علك والي، من تصنيع المتحسس الكيميائي AgNPs/mudPSi بعملية بسيطة وغير مكلفة (عملية الطلاء بالتغطيس)، كما أن معلمات المتحسس والتي تشمل معامل التعزيز والتكرارية في العمل والإستقرارية  التي تمت دراستها مع تغير تركيز الصبغة لنظام كشف الجزئية المنفرد(10-14 M)  توصلت إلى الحصول على معاملِ تعزيزِ يقارب (5.9×1011) وإستقرارية عالية جداً بمعامل إختلاف يقارب (12.9%) لزمن يبلغ شهراً واحداً، فيما تم الحصول على تكرارية عالية في خمسة مواقع بمعامل إختلاف صغير (2.5%) وفي المحصلة النهائية كانت النَتائِج هامة ويمكن أَن تحسن إمكانية التطبيقِ التجاريِ للمتحسسات.

تدريسي من الجامعة المستنصرية يحصل على براءة إختراع مشتركة لتمكنه من تصنيع نادر لمتحسسات كيميائية

تدريسي من الجامعة المستنصرية يحصل على براءة إختراع مشتركة لتمكنه من تصنيع نادر لمتحسسات كيميائية
تدريسي من الجامعة المستنصرية يحصل على براءة إختراع مشتركة لتمكنه من تصنيع نادر لمتحسسات كيميائية

حصل، التدريسي في قسم الفيزياء بكلية التربية في الجامعة المستنصرية أ.م.د.علي أحمد يوسف، على براءة اختراع مشتركة، وذلك لتمكنه من تصنيع نادر لمتحسسات كيميائية كفوءة جداً للكشف عن الجزيئات المنفردة لصبغة السيانين ذات السمية العالية بتوظيف السليكون المسامي ذي تركيب الرقع الطينية.

وتضمنت البراءة، التي منحها الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية التابع لوزارة التخطيط العراقية، توظيف الخواص الفريدة لجسيمات الفضة النانوية والسليكون المسامي ذي تركيب الرقع الطينية لتصنيع متحسّسات كيميائية كفوءة جداً للمواد ذات السُّمِّية العالية المذابة في المحاليل.

وقال الدكتور علي أحمد يوسف، أنه تمكن مع التدريسي في الجامعة التكنولوجيا الدكتور علوان محمد علوان والتدريسية في الجامعة المستنصرية الدكتورة ليلي علك والي، من تصنيع المتحسس الكيميائي AgNPs/mudPSi بعملية بسيطة وغير مكلفة (عملية الطلاء بالتغطيس)، كما أن معلمات المتحسس والتي تشمل معامل التعزيز والتكرارية في العمل والإستقرارية  التي تمت دراستها مع تغير تركيز الصبغة لنظام كشف الجزئية المنفرد(10-14 M)  توصلت إلى الحصول على معاملِ تعزيزِ يقارب (5.9×1011) وإستقرارية عالية جداً بمعامل إختلاف يقارب (12.9%) لزمن يبلغ شهراً واحداً، فيما تم الحصول على تكرارية عالية في خمسة مواقع بمعامل إختلاف صغير (2.5%) وفي المحصلة النهائية كانت النَتائِج هامة ويمكن أَن تحسن إمكانية التطبيقِ التجاريِ للمتحسسات.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print