وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2018/05/20 | 08:00:29 صباحاً | : 519

براءة اختراع في الجامعة المستنصرية عن إبتكار طريقة جديدة لإنتاج الخلايا الجذعية العصبية في المختبر

حصل، فريق بحثي من المركز العراقي لبحوث السرطان والوراثة الطبية في الجامعة المستنصرية، على براءة إختراع لتمكنه من إبتكار طريقة جديدة وفعالة في إنتاج خلايا جذعية عصبية في المختبر.

وتضمنت البراءة، التي ضم فريقها البحثي كل من الدكتورة مائدة حسين محمد والدكتور أحمد مجيد حمزة والدكتور ناهي يوسف ياسين، إبتكار طريقة فعالة في إنتاج خلايا جذعية عصبية في المزرعة من نخاع العظم، عبر عزل وتشخيص وتمايز الخلايا الجذعية إلى عصبية في المختبر عن طريق قياس مستويات التعبير الجيني خلال مراحل تكوين الخلايا العصبية بإستخدام تقنية تفاعل السلسلة المتبلمرة.

وإستخدمت البراءة، التي منحها الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية التابع لوزارة التخطيط العراقية، الخلايا الجذعية الوسطية لنخاع عظم الفئران كمصدر للخلايا البالغة، وإستعمال مادة بيتا مركابتويثانول كمادة محفزة للتمايز العصبي، حيث تم تحديد التمايز العصبي بواسطة ثلاثة أنواع من المعلمات تشمل مادة النستين، مادة النيوروفلمنت ذات السلسلة الخفيفة، ومادة الماب2.

وأظهرت نتائج البراءة، أن تحليل التعبير الجيني RT-PCR بإستخدام مزيج من أربعة أوساط زراعية أثبت وأكد نجاح الطريقة المبتكرة في إنتاج الخلايا الجذعية العصبية في المزرعة عبر دراسة مسار ومراحل تكوين الخلايا خلال عملية التمايز في المزرعة الخلوية وقدرتها على إنتاج الخلايا الجذعية العصبة.

 

براءة اختراع في الجامعة المستنصرية عن إبتكار طريقة جديدة لإنتاج الخلايا الجذعية العصبية في المختبر

براءة اختراع في الجامعة المستنصرية عن إبتكار طريقة جديدة لإنتاج الخلايا الجذعية العصبية في المختبر
براءة اختراع في الجامعة المستنصرية عن إبتكار طريقة جديدة لإنتاج الخلايا الجذعية العصبية في المختبر

حصل، فريق بحثي من المركز العراقي لبحوث السرطان والوراثة الطبية في الجامعة المستنصرية، على براءة إختراع لتمكنه من إبتكار طريقة جديدة وفعالة في إنتاج خلايا جذعية عصبية في المختبر.

وتضمنت البراءة، التي ضم فريقها البحثي كل من الدكتورة مائدة حسين محمد والدكتور أحمد مجيد حمزة والدكتور ناهي يوسف ياسين، إبتكار طريقة فعالة في إنتاج خلايا جذعية عصبية في المزرعة من نخاع العظم، عبر عزل وتشخيص وتمايز الخلايا الجذعية إلى عصبية في المختبر عن طريق قياس مستويات التعبير الجيني خلال مراحل تكوين الخلايا العصبية بإستخدام تقنية تفاعل السلسلة المتبلمرة.

وإستخدمت البراءة، التي منحها الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية التابع لوزارة التخطيط العراقية، الخلايا الجذعية الوسطية لنخاع عظم الفئران كمصدر للخلايا البالغة، وإستعمال مادة بيتا مركابتويثانول كمادة محفزة للتمايز العصبي، حيث تم تحديد التمايز العصبي بواسطة ثلاثة أنواع من المعلمات تشمل مادة النستين، مادة النيوروفلمنت ذات السلسلة الخفيفة، ومادة الماب2.

وأظهرت نتائج البراءة، أن تحليل التعبير الجيني RT-PCR بإستخدام مزيج من أربعة أوساط زراعية أثبت وأكد نجاح الطريقة المبتكرة في إنتاج الخلايا الجذعية العصبية في المزرعة عبر دراسة مسار ومراحل تكوين الخلايا خلال عملية التمايز في المزرعة الخلوية وقدرتها على إنتاج الخلايا الجذعية العصبة.

 

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print