وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2018/04/29 | 10:58:20 مساءً | : 258

تدريسي في كلية طب المستنصرية يتمكن من إنقاذ مريض مسن يعاني من إنسداد الأمعاء الحاد في مستشفى اليرموك التعليمي

 تمكن المدرس الدكتور احمد أسامة حسن ( عضو الهيئة التدريسية في فرع الجراحة - اختصاص جراحة عامة والجراحة المنظارية والسمنة في كلية الطب / الجامعة المستنصرية ) مع فريق طبي متخصص من إنقاذ مريض يبلغ من العمر 70 سنة وكان يعاني من قرحة الإثنى عشر المنفجرة ، وأوضح رئيس الفريق الطبي الدكتور احمد أسامة حسن  : ان المريض كان يعاني من ألم و إنتفاخ البطن مع تقئ لمدة خمسة أيام قبل مراجعته للمستشفى حيث تم أخذ الفحوصات والسونار و المفراس الحلزوني وتبين وجود توسع في الأمعاء الدقيقة وهواء في البطن وتجمع سوائل ومما زاد من إحتمال مضاعفات أثناء العملية حيث أن المريض يعاني من عجز القلب وإحتشاء عضلة القلب مع وجود شبكة للشرايين التاجية للقلب ومرض داء السكري وتناول علاج مسيل للدم ، وقد تم عمل إستشارة لوحدة الباطنية ووحدة التخدير وإنعاش الرئة وتم توضيح وشرح المضاعغات التي قد تحدث أثناء وبعد العملية، وأضاف : قرر الفريق الطبي اجراء عملية طارئة لإستكشاف البطن فتبين وجود تجمع خراج كبير أسفل الكبد بسبب قرحة الاثنى عشر المنفجرة ، تم سحب السوائل المتجمعة في البطن ورتق ثقب الجدار الأمامي للاثنى عشر وغسل تجويف البريتون وبعون الله تعالى وفضله تكللت العملية بالنجاح وقد تم نقل المريض الى ردهة إنعاش الرئة للمراقبة وبعد تعافيه تم نقله الى ردهة الجراحية وهو بحالة صحية جيدة ، هذا وقد أجريت العملية بمساعدة الفريق الطبي الجراحي وإختصاصي التخدير والكادر التمريضي.  

شعبة اعلام الكلية

تدريسي في كلية طب المستنصرية يتمكن من إنقاذ مريض مسن يعاني من إنسداد الأمعاء الحاد في مستشفى اليرموك التعليمي

تدريسي في كلية طب المستنصرية يتمكن من إنقاذ مريض مسن يعاني من إنسداد الأمعاء الحاد في مستشفى اليرموك التعليمي
تدريسي في كلية طب المستنصرية يتمكن من إنقاذ مريض مسن يعاني من إنسداد الأمعاء الحاد في مستشفى اليرموك التعليمي

 تمكن المدرس الدكتور احمد أسامة حسن ( عضو الهيئة التدريسية في فرع الجراحة - اختصاص جراحة عامة والجراحة المنظارية والسمنة في كلية الطب / الجامعة المستنصرية ) مع فريق طبي متخصص من إنقاذ مريض يبلغ من العمر 70 سنة وكان يعاني من قرحة الإثنى عشر المنفجرة ، وأوضح رئيس الفريق الطبي الدكتور احمد أسامة حسن  : ان المريض كان يعاني من ألم و إنتفاخ البطن مع تقئ لمدة خمسة أيام قبل مراجعته للمستشفى حيث تم أخذ الفحوصات والسونار و المفراس الحلزوني وتبين وجود توسع في الأمعاء الدقيقة وهواء في البطن وتجمع سوائل ومما زاد من إحتمال مضاعفات أثناء العملية حيث أن المريض يعاني من عجز القلب وإحتشاء عضلة القلب مع وجود شبكة للشرايين التاجية للقلب ومرض داء السكري وتناول علاج مسيل للدم ، وقد تم عمل إستشارة لوحدة الباطنية ووحدة التخدير وإنعاش الرئة وتم توضيح وشرح المضاعغات التي قد تحدث أثناء وبعد العملية، وأضاف : قرر الفريق الطبي اجراء عملية طارئة لإستكشاف البطن فتبين وجود تجمع خراج كبير أسفل الكبد بسبب قرحة الاثنى عشر المنفجرة ، تم سحب السوائل المتجمعة في البطن ورتق ثقب الجدار الأمامي للاثنى عشر وغسل تجويف البريتون وبعون الله تعالى وفضله تكللت العملية بالنجاح وقد تم نقل المريض الى ردهة إنعاش الرئة للمراقبة وبعد تعافيه تم نقله الى ردهة الجراحية وهو بحالة صحية جيدة ، هذا وقد أجريت العملية بمساعدة الفريق الطبي الجراحي وإختصاصي التخدير والكادر التمريضي.  

شعبة اعلام الكلية

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print