وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2019/07/09 | 10:02:34 مساءً | : 60

مناقشة

ناقشت رسالة ماجستير  في قسم الدراسات العليا طرائق تدريس بكلية التربية الأساسية الجامعة المستنصرية، تأثير إستراتيجية التعلم النشط على وفق أسلوب الأدوار في تعليم الطلاب المهارات الهجومية لكرة اليد.

 

وتهدف الرسالة التي قدمها الطالب عبد العباس عبد الجليل، إلى تصميم وإعداد عدد من الوحدات التدريبية التعليمية للطلاب بكرة اليد، وذلك عن طريق استخدام إستراتيجية التعلم النشط وفق أسلوب لعب الأدوار والاعتماد عليها في تعليم المهارات الهجومية بكرة اليد، فضلاً عن بيان تأثير هذه الوحدات في سرعة تعلم المهارات من قبل الطلاب.

 

وأكدت الرسالة أن إستراتيجية التعلم النشط تلائم أسلوب لعب الأدوار الذي تم تطبقيه على المجموعة التجريبية من الطلبة، إذ كان لها دور إيجابي فعال ومؤثر في تعليم المهارات الهجومية بكرة اليد، فضلا عن أن إتباع الإستراتيجية الحديثة في الوحدات التعليمية سيسهم في تطوير عملية التعليم وسرعة إكساب المتعلم القدرات المهارية.

 

وأظهرت نتائج الرسالة تفوق إسلوب لعب الأدوار على الأسلوب الاعتيادي في تعليم المهارات الهجومية بكرة اليد، وإمكانية الاعتماد على هذا الأسلوب في الأنشطة الرياضية المختلفة، فضلاً عن دور إستراتيجية التعلم النشط في خلق جواً من الألفة والتعاون وتعزز الثقة الإيجابية بين الطلاب ما يؤدي إلى التخلص من الجوانب السلبية وتنمية التفكير الإبتكاري لديهم.

مناقشة

مناقشة
مناقشة

ناقشت رسالة ماجستير  في قسم الدراسات العليا طرائق تدريس بكلية التربية الأساسية الجامعة المستنصرية، تأثير إستراتيجية التعلم النشط على وفق أسلوب الأدوار في تعليم الطلاب المهارات الهجومية لكرة اليد.

 

وتهدف الرسالة التي قدمها الطالب عبد العباس عبد الجليل، إلى تصميم وإعداد عدد من الوحدات التدريبية التعليمية للطلاب بكرة اليد، وذلك عن طريق استخدام إستراتيجية التعلم النشط وفق أسلوب لعب الأدوار والاعتماد عليها في تعليم المهارات الهجومية بكرة اليد، فضلاً عن بيان تأثير هذه الوحدات في سرعة تعلم المهارات من قبل الطلاب.

 

وأكدت الرسالة أن إستراتيجية التعلم النشط تلائم أسلوب لعب الأدوار الذي تم تطبقيه على المجموعة التجريبية من الطلبة، إذ كان لها دور إيجابي فعال ومؤثر في تعليم المهارات الهجومية بكرة اليد، فضلا عن أن إتباع الإستراتيجية الحديثة في الوحدات التعليمية سيسهم في تطوير عملية التعليم وسرعة إكساب المتعلم القدرات المهارية.

 

وأظهرت نتائج الرسالة تفوق إسلوب لعب الأدوار على الأسلوب الاعتيادي في تعليم المهارات الهجومية بكرة اليد، وإمكانية الاعتماد على هذا الأسلوب في الأنشطة الرياضية المختلفة، فضلاً عن دور إستراتيجية التعلم النشط في خلق جواً من الألفة والتعاون وتعزز الثقة الإيجابية بين الطلاب ما يؤدي إلى التخلص من الجوانب السلبية وتنمية التفكير الإبتكاري لديهم.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print