وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2018/06/10 | 07:53:59 صباحاً | : 392

تدريسي من الجامعة المستنصرية ينشر بحثاً عن سائل الكيس المائي لدودة الأكياس المائية

نشر، التدريسي في كلية الصيدلة يالجامعة المستنصرية أ.م.د.أحمد علي محمد، بحثاً علميا بعنوان (سائل الكيس المائي لدودة الأكياس المائية يحفز عملية تحول النسيج الطلائي الى نسيج ميزنكيمي) في مجلة مناعة الطفيليات التي تدخل ضمن تصنيف ثومسن العالمي.

ويهدف البحث، إلى التحري عن القدرة الكامنة لمستضدات الطفيلي الموجودة في سائل الكيس المائي على حث التليف في أنسجة الرئة الموجودة حول الكيس، عن طريق عملية تحول الأنسجة الطلائية الموجودة في الرئة إلى أنسجة ميزنكيمية، وذلك من خلال دراسة العملية هذه على الخلايا الطلائية المعزولة من رئة الإنسان في الزجاج.

وتضمن البحث، قياس زيادة معدل تكاثر الخلايا، هجرة الخلايا، وعملية تحول خصائص هيكلها الخلوي والتي تتمثل بإنتاج بروتينات خلوية سطحية وسايتوبلازمية جديدة.

وأظهرت النتائج، أن مستضدات الطفيلي قادرة على حث تغيرات في النسيج الطلائي وتحويله إلى نسيج ميزنكيمي وحث زيادة عدد الخلايا وهجرتها وإنتاج بروتينات هيكلية جديدة فيها ذات خصائص ميزنكيمية، فضلاً عن وجود جزيئات ضمن سائل الكيس قادرة على حث تغيرات مظهرية في خلايا A549.

تدريسي من الجامعة المستنصرية ينشر بحثاً عن سائل الكيس المائي لدودة الأكياس المائية

تدريسي من الجامعة المستنصرية ينشر بحثاً عن سائل الكيس المائي لدودة الأكياس المائية
تدريسي من الجامعة المستنصرية ينشر بحثاً عن سائل الكيس المائي لدودة الأكياس المائية

نشر، التدريسي في كلية الصيدلة يالجامعة المستنصرية أ.م.د.أحمد علي محمد، بحثاً علميا بعنوان (سائل الكيس المائي لدودة الأكياس المائية يحفز عملية تحول النسيج الطلائي الى نسيج ميزنكيمي) في مجلة مناعة الطفيليات التي تدخل ضمن تصنيف ثومسن العالمي.

ويهدف البحث، إلى التحري عن القدرة الكامنة لمستضدات الطفيلي الموجودة في سائل الكيس المائي على حث التليف في أنسجة الرئة الموجودة حول الكيس، عن طريق عملية تحول الأنسجة الطلائية الموجودة في الرئة إلى أنسجة ميزنكيمية، وذلك من خلال دراسة العملية هذه على الخلايا الطلائية المعزولة من رئة الإنسان في الزجاج.

وتضمن البحث، قياس زيادة معدل تكاثر الخلايا، هجرة الخلايا، وعملية تحول خصائص هيكلها الخلوي والتي تتمثل بإنتاج بروتينات خلوية سطحية وسايتوبلازمية جديدة.

وأظهرت النتائج، أن مستضدات الطفيلي قادرة على حث تغيرات في النسيج الطلائي وتحويله إلى نسيج ميزنكيمي وحث زيادة عدد الخلايا وهجرتها وإنتاج بروتينات هيكلية جديدة فيها ذات خصائص ميزنكيمية، فضلاً عن وجود جزيئات ضمن سائل الكيس قادرة على حث تغيرات مظهرية في خلايا A549.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print