وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2018/06/20 | 10:13:02 صباحاً | : 531

الجامعة المستنصرية تعتمد الإختبارات والتصحيح الألكتروني جزئياً في الإمتحانات النهائية

إعتمدت، الجامعة المستنصرية، آلية الإختبارات والتصحيح الألكتروني جزئياً في الإمتحانات النهائية للدراسات الأولية التي يشارك فيها أكثر من سبعة وثلاثون ألف طالب وطالبة بمختلف كليات الجامعة.

وقال رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور صادق محمد الهماش أن المستنصرية بدأت بإعتماد وتطبيق مناهج التعليم الحديثة ونظم الإختبارات والتصحيح الألكتروني (MCQ) في عدد من المواد والتخصصات العلمية والإنسانية بمختلف الكليات، فضلاً عن إجراء عدد من الإمتحانات التنافسية للدراسات العليا ألكترونياً، مشيراً إلى أن الجامعة أقامت العديد من المحاضرات التعريفية وورش العمل التخصصيية بهدف تدريب كوادرها على إستعمال الأنظمة الحديثة للإختبارات والتصحيح الألكتروني.

وأضاف الهماش، أن الإفادة من الأنظمة الحديثة للتعليم توفر المرونة العالية والجهد والوقت، وتحسن صدق وثبات النتائج للإختبارات، إلى جانب السرعة والدقة بما يضمن مخرجات عالية الجودة لتحقيق الكفاءة والفاعلية، مؤكداً سعي الجامعة إلى التوسع في إستخدام هذه الأنظمة مستقبلاً بهدف الإرتقاء بالمستوى العلمي والأكاديمي إلى مستوى الجامعات العالمية الرصينة وما تطبقه من أنظمة.

الجامعة المستنصرية تعتمد الإختبارات والتصحيح الألكتروني جزئياً في الإمتحانات النهائية

الجامعة المستنصرية تعتمد الإختبارات والتصحيح الألكتروني جزئياً في الإمتحانات النهائية
الجامعة المستنصرية تعتمد الإختبارات والتصحيح الألكتروني جزئياً في الإمتحانات النهائية

إعتمدت، الجامعة المستنصرية، آلية الإختبارات والتصحيح الألكتروني جزئياً في الإمتحانات النهائية للدراسات الأولية التي يشارك فيها أكثر من سبعة وثلاثون ألف طالب وطالبة بمختلف كليات الجامعة.

وقال رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور صادق محمد الهماش أن المستنصرية بدأت بإعتماد وتطبيق مناهج التعليم الحديثة ونظم الإختبارات والتصحيح الألكتروني (MCQ) في عدد من المواد والتخصصات العلمية والإنسانية بمختلف الكليات، فضلاً عن إجراء عدد من الإمتحانات التنافسية للدراسات العليا ألكترونياً، مشيراً إلى أن الجامعة أقامت العديد من المحاضرات التعريفية وورش العمل التخصصيية بهدف تدريب كوادرها على إستعمال الأنظمة الحديثة للإختبارات والتصحيح الألكتروني.

وأضاف الهماش، أن الإفادة من الأنظمة الحديثة للتعليم توفر المرونة العالية والجهد والوقت، وتحسن صدق وثبات النتائج للإختبارات، إلى جانب السرعة والدقة بما يضمن مخرجات عالية الجودة لتحقيق الكفاءة والفاعلية، مؤكداً سعي الجامعة إلى التوسع في إستخدام هذه الأنظمة مستقبلاً بهدف الإرتقاء بالمستوى العلمي والأكاديمي إلى مستوى الجامعات العالمية الرصينة وما تطبقه من أنظمة.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print