وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2019/09/22 | 09:34:23 صباحاً | : 85

تدريسي في كلية التربية الاساسية ينشر دراسة مشتركة في مجلة روسية رصينة

نشر التدريسي في قسم التربية البدنية وعلوم الرياضة بكلية التربية الأساسية بالجامعة المستنصرية الدكتور ماهر أحمد عاصي، دراسة مشتركة بعنوان (تاثير التدريب على وفق مناطق الشدة للدراجين الشباب باعمار 17-18 سنة في القدرات الهوائية واللاهوائية)، في مجلة نظريات التمارين البدنية وثقافتها الروسية التي تدخل ضمن مستوعب سكوباس. وتهدف الدراسة التي أنجزت بمشاركة الباحث في وزارة الشباب والرياضة العراقية علي حميد، إلى تصميم برنامج تدريبي جديد على وفق تصنيف بورغ للشدة يتلائم وقدرات الدراجين الشباب، فضلاً عن بيان ومعرفة تاثير هذا البرنامج في بعض القدرات الهوائية واللاهوائية للدراجين الشباب. وتوصلت نتائج الدراسة إلى أن تقنين التدريب على وفق عتبة اللاكتيك ومعدل ضربات القلب، يؤدي إلى تطوير الإنجاز لمتسابقي الدراجات الشباب، فضلاً عن أن البرنامج التدريبي المصمم يساهم في تطوير القدرات الهوائية واللاهوائية للدراجين الشباب.

تدريسي في كلية التربية الاساسية ينشر دراسة مشتركة في مجلة روسية رصينة

تدريسي في كلية التربية الاساسية ينشر دراسة مشتركة في مجلة روسية رصينة
تدريسي في كلية التربية الاساسية ينشر دراسة مشتركة في مجلة روسية رصينة

نشر التدريسي في قسم التربية البدنية وعلوم الرياضة بكلية التربية الأساسية بالجامعة المستنصرية الدكتور ماهر أحمد عاصي، دراسة مشتركة بعنوان (تاثير التدريب على وفق مناطق الشدة للدراجين الشباب باعمار 17-18 سنة في القدرات الهوائية واللاهوائية)، في مجلة نظريات التمارين البدنية وثقافتها الروسية التي تدخل ضمن مستوعب سكوباس. وتهدف الدراسة التي أنجزت بمشاركة الباحث في وزارة الشباب والرياضة العراقية علي حميد، إلى تصميم برنامج تدريبي جديد على وفق تصنيف بورغ للشدة يتلائم وقدرات الدراجين الشباب، فضلاً عن بيان ومعرفة تاثير هذا البرنامج في بعض القدرات الهوائية واللاهوائية للدراجين الشباب. وتوصلت نتائج الدراسة إلى أن تقنين التدريب على وفق عتبة اللاكتيك ومعدل ضربات القلب، يؤدي إلى تطوير الإنجاز لمتسابقي الدراجات الشباب، فضلاً عن أن البرنامج التدريبي المصمم يساهم في تطوير القدرات الهوائية واللاهوائية للدراجين الشباب.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print