وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2018/07/16 | 11:25:23 صباحاً | : 712

مناقشة رسالة ماجستير في كلية طب المستنصرية حول المعلمات المناعية في الخزعات الخلوية لمستلمي زرع الكلى

 حصل الطالب (طه ياسين مهدي ) على شهادة ( الماجستير ) بتقدير ( امتياز ) عن رسالته الموسومة (دراسة لبعض المعلمات المناعية في الخزعات الكلوية لعينة من مستلمي زرع الكلى في العراق ) والمقدمة إلى فرع الأحياء المجهرية في كلية الطب / الجامعة المستنصرية وذلك في يوم الأحد المصادف 15-7-2018 وعلى قاعة الشهيد أ.د محمد حسن العلوان في عمادة الكلية ، وبين الباحث ان عملية زرع الكلى هي العلاج الأفضل للمرضى الذين يعانون من المرحلة النهائية للمرض الكلوي حيث يتعرض مستلمي زرع الكلى لعدد من المضاعفات أهمها رفض الزرع والعدوى مما يهدد حياة المريض والكلية ونسبة حدوث الرفض المسبب بواسطة الأجسام المضادة هي 5-7% من مجموع العمليات بينما نسبة الاصابة باعتلال الكلى بواسطة عدوى فيروس تورامي هي 8-10% وان التشخيص الأفضل لكلا الحالتين يكون بواسطة فحص الخزعة النسيجية ، وتهدف الدراسة الى التحري عن مدى الاصابة برفض الزرع الكلوي والاصابة بعدوى فيروس تورامي في عينة من مستلمي زرع الكلى في العراق بواسطة تقنيتي الكيمياء النسيجية المناعية بطريقة مقايسة الممتز المناعي المرتبط بالانزيم ، وقد اعتمدت الدراسة على جمع الخزعات الكلوية وعينات الدم من 53 مستلم لزرع الكلى من الذكور والاناث ومتوسط الأعمار هو 36 سنة ، وأظهرت النتائج عن وجود فرق معنوي بين التعبير المناعي والتشخيص النسيجي بينما لم يوجد فرق معنوي بين تعبير المناعي وبين كل من العمر والجنس والمدة الزمنية بين الزرع والخزعة وعلاقة المتبرع بالمستلم ومستوى اليوريا والكرياتين ونظام التثبيط المناعي ، واستنتجت الدراسة بأنه يجب استخدام المعلمات المناعية النسيجية في التحري عن أسباب تدهور الوظائف الكلوية بعد عملية ، وكانت لجنة المناقشة مؤلفة من أ.م.د زينب فاضل عاشور( رئيساً ) وعضوية كل من أ.م.د باسم شهاب احمد ( رئيس فرع الأمراض والطب العدلي في كلية طب المستنصرية ) والطبيب الاستشاري د. نوار ساطع جميل وإشراف كل من م.د رفيف صبيح جمال والطبيب الاستشاري د. ثائر جواد كاظم،هذا وحضرها أ.د وسام مهدي السعية ( رئيس فرع الأحياء المجهرية ) ونخبة من الأساتذة والأطباء وطلبة الدراسات العليا .

شعبة اعلام الكلية

مناقشة رسالة ماجستير في كلية طب المستنصرية حول المعلمات المناعية في الخزعات الخلوية لمستلمي زرع الكلى

مناقشة رسالة ماجستير في كلية طب المستنصرية حول المعلمات المناعية في الخزعات الخلوية لمستلمي زرع الكلى
مناقشة رسالة ماجستير في كلية طب المستنصرية حول المعلمات المناعية في الخزعات الخلوية لمستلمي زرع الكلى

 حصل الطالب (طه ياسين مهدي ) على شهادة ( الماجستير ) بتقدير ( امتياز ) عن رسالته الموسومة (دراسة لبعض المعلمات المناعية في الخزعات الكلوية لعينة من مستلمي زرع الكلى في العراق ) والمقدمة إلى فرع الأحياء المجهرية في كلية الطب / الجامعة المستنصرية وذلك في يوم الأحد المصادف 15-7-2018 وعلى قاعة الشهيد أ.د محمد حسن العلوان في عمادة الكلية ، وبين الباحث ان عملية زرع الكلى هي العلاج الأفضل للمرضى الذين يعانون من المرحلة النهائية للمرض الكلوي حيث يتعرض مستلمي زرع الكلى لعدد من المضاعفات أهمها رفض الزرع والعدوى مما يهدد حياة المريض والكلية ونسبة حدوث الرفض المسبب بواسطة الأجسام المضادة هي 5-7% من مجموع العمليات بينما نسبة الاصابة باعتلال الكلى بواسطة عدوى فيروس تورامي هي 8-10% وان التشخيص الأفضل لكلا الحالتين يكون بواسطة فحص الخزعة النسيجية ، وتهدف الدراسة الى التحري عن مدى الاصابة برفض الزرع الكلوي والاصابة بعدوى فيروس تورامي في عينة من مستلمي زرع الكلى في العراق بواسطة تقنيتي الكيمياء النسيجية المناعية بطريقة مقايسة الممتز المناعي المرتبط بالانزيم ، وقد اعتمدت الدراسة على جمع الخزعات الكلوية وعينات الدم من 53 مستلم لزرع الكلى من الذكور والاناث ومتوسط الأعمار هو 36 سنة ، وأظهرت النتائج عن وجود فرق معنوي بين التعبير المناعي والتشخيص النسيجي بينما لم يوجد فرق معنوي بين تعبير المناعي وبين كل من العمر والجنس والمدة الزمنية بين الزرع والخزعة وعلاقة المتبرع بالمستلم ومستوى اليوريا والكرياتين ونظام التثبيط المناعي ، واستنتجت الدراسة بأنه يجب استخدام المعلمات المناعية النسيجية في التحري عن أسباب تدهور الوظائف الكلوية بعد عملية ، وكانت لجنة المناقشة مؤلفة من أ.م.د زينب فاضل عاشور( رئيساً ) وعضوية كل من أ.م.د باسم شهاب احمد ( رئيس فرع الأمراض والطب العدلي في كلية طب المستنصرية ) والطبيب الاستشاري د. نوار ساطع جميل وإشراف كل من م.د رفيف صبيح جمال والطبيب الاستشاري د. ثائر جواد كاظم،هذا وحضرها أ.د وسام مهدي السعية ( رئيس فرع الأحياء المجهرية ) ونخبة من الأساتذة والأطباء وطلبة الدراسات العليا .

شعبة اعلام الكلية

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print