وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2019/12/03 | 05:25:01 صباحاً | : 134

دراسة مشتركة بكلية التربية الاساسية الجامعة المستنصرية ووزارة العلوم والتكنلوجيا عن تلوث هواء مدينة بغداد بالعوالق والمعادن

نشر فريق بحثي مشترك في قسم العلوم بكلية التربية الاساسية الجامعة  المستنصرية ووزارة العلوم والتكنولوجيا المدمجة، دراسة بعنوان (تقييم تلوث الهواء بالعوالق الصلبة وبعض المعادن الثقيلة لمناطق مختارة في مدينة بغداد) في مجلة الهندسة والعلوم التطبيقية التي تدخل ضمن مستوعب سكوباس.   وتهدف الدراسة المكون فريقها البحثي من التدريسيين بالجامعة المستنصرية الدكتور مهند خيرالله والدكتور ماجد حسن والباحث رحيم جعفر، والباحثَين بوزارة العلوم والتكنلوجيا نبيل هاشم وهدى نصار، إلى حساب وتحليل تراكيز العوالق الصلبة والمعادن الثقيلة من الرصاص والكروم والزنك والنحاس والكادميوم في هواء مدينة بغداد، فضلاً عن تقييم تاثيراتها الصحية على السكان.   وبينت نتائج الدراسة أن معدل تركيز العوالق الصلبة يبلغ 518 مايكروغرام بالمتر المكعب للمناطق الحضرية في أمانة بغداد، و57 مايكروغرام بالمتر المكعب للمناطق الريفية خارج حدود أمانة بغداد، وأن معدل تراكيز العناصر الثقيلة بوحدات مايكروغرام للمتر المكعب في هواء بغداد كان (8,76 - 29) للزنك، و(0,014 - 0,142) للنحاس، و(0,31 - 2,923) للكروم، و(0,09 - 1,3) للرصاص، و(0,38 - 1,656) للكادميوم، و(1,51- 0,59) للكروم والرصاص.   وخلصت الدراسة إلى أن معدل تراكيز كل من العوالق ومعدني الكروم والرصاص داخل حدود أمانة بغداد تتجاوز الحدود المسموح بها من قبل وزارة البيئة العراقية ومنظمة الصحة العالمية، فيما كان معدل تراكيز النحاس والزنك والكادميوم ضمن الحدود المسموح بها دولياً.   وأوصت الدراسة بضرورة قيام الجهات المختصة بإتخاذ إجراءات عملية سريعة، من أجل التخفيف من الزيادة غير المرغوب فيها ومصادر الملوثات لهواء بغداد، والتي تسبب أضرراً كبيرة في الصحة العامة.

دراسة مشتركة بكلية التربية الاساسية الجامعة المستنصرية ووزارة العلوم والتكنلوجيا عن تلوث هواء مدينة بغداد بالعوالق والمعادن

دراسة مشتركة بكلية التربية الاساسية الجامعة المستنصرية ووزارة العلوم والتكنلوجيا عن تلوث هواء مدينة بغداد بالعوالق والمعادن
دراسة مشتركة بكلية التربية الاساسية الجامعة المستنصرية ووزارة العلوم والتكنلوجيا عن تلوث هواء مدينة بغداد بالعوالق والمعادن
نشر فريق بحثي مشترك في قسم العلوم بكلية التربية الاساسية الجامعة  المستنصرية ووزارة العلوم والتكنولوجيا المدمجة، دراسة بعنوان (تقييم تلوث الهواء بالعوالق الصلبة وبعض المعادن الثقيلة لمناطق مختارة في مدينة بغداد) في مجلة الهندسة والعلوم التطبيقية التي تدخل ضمن مستوعب سكوباس.   وتهدف الدراسة المكون فريقها البحثي من التدريسيين بالجامعة المستنصرية الدكتور مهند خيرالله والدكتور ماجد حسن والباحث رحيم جعفر، والباحثَين بوزارة العلوم والتكنلوجيا نبيل هاشم وهدى نصار، إلى حساب وتحليل تراكيز العوالق الصلبة والمعادن الثقيلة من الرصاص والكروم والزنك والنحاس والكادميوم في هواء مدينة بغداد، فضلاً عن تقييم تاثيراتها الصحية على السكان.   وبينت نتائج الدراسة أن معدل تركيز العوالق الصلبة يبلغ 518 مايكروغرام بالمتر المكعب للمناطق الحضرية في أمانة بغداد، و57 مايكروغرام بالمتر المكعب للمناطق الريفية خارج حدود أمانة بغداد، وأن معدل تراكيز العناصر الثقيلة بوحدات مايكروغرام للمتر المكعب في هواء بغداد كان (8,76 - 29) للزنك، و(0,014 - 0,142) للنحاس، و(0,31 - 2,923) للكروم، و(0,09 - 1,3) للرصاص، و(0,38 - 1,656) للكادميوم، و(1,51- 0,59) للكروم والرصاص.   وخلصت الدراسة إلى أن معدل تراكيز كل من العوالق ومعدني الكروم والرصاص داخل حدود أمانة بغداد تتجاوز الحدود المسموح بها من قبل وزارة البيئة العراقية ومنظمة الصحة العالمية، فيما كان معدل تراكيز النحاس والزنك والكادميوم ضمن الحدود المسموح بها دولياً.   وأوصت الدراسة بضرورة قيام الجهات المختصة بإتخاذ إجراءات عملية سريعة، من أجل التخفيف من الزيادة غير المرغوب فيها ومصادر الملوثات لهواء بغداد، والتي تسبب أضرراً كبيرة في الصحة العامة.
مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print
>