وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2018/10/03 | 03:03:15 مساءً | : 249

محاضرة علمية في كلية طب المستنصرية حول التعرض للجراثيم ودورها في الوقاية من مرض الربو

 ضمن برنامجها للعام الدراسي 2018-2019 الفصل الدراسي الأول أقامت شعبة التعليم المستمر في كلية الطب / الجامعة المستنصرية المحاضرة العلمية بعنوان (التعرض للجراثيم المحيطة ودورها في الوقاية من مرض الربو ) وقد ألقتها المدرس الدكتورة رفيف صبيح جمال ( عضو الهيئة التدريسية في فرع الأحياء المجهرية – اختصاص مناعة في الكلية ) ، وذلك في يوم الأربعاء المصادف 3-10-2018 وعلى قاعة الشهيد أ.د محمد حسن العلوان في عمادة الكلية ، وبينت المحاضرة ان الدراسات أظهرت ان التعرض المبكر للجراثيم المحيطة بالانسان وخاصة LPSللبكتريا له دور في تثبيط الخلايا المناعية من نوع Th2الى نوع Th1وهذا ذو تأثير مفيد لمنع رد الفعل المناعي المتكون لنوع الحساسية الأول ( الربو ) حيث يعتبر هدف مناسب يمكن اعتماده كعلاج لتثبيط الحساسية للنوع الأول ، واضافت ان الأفراد الذين يقطنون مناطق الريف والأكثر عرضة للكثير من البكتريا هم أقل اصابة بمرض الربو مقارنة بالذين يعيشون بالمدن ، وكذلك من أسباب الاصابة بمرض الربو استخدام المضادات الحيوية بدون قوانين ، واستنتجت الدراسة انه اذا أدخلنا البكتريا من بداية العمر سوف تمنع الاصابة بمرض الربو ، هذا وحضرها أ.م.د غسان علي القزويني مدير شعبة التعليم المستمر والسادة رؤساء الفروع العلمية ونخبة من الأساتذة والتدريسيين وطلبة الدراسات العليا .

شعبة اعلام الكلية

محاضرة علمية في كلية طب المستنصرية حول التعرض للجراثيم ودورها في الوقاية من مرض الربو

محاضرة علمية في كلية طب المستنصرية حول التعرض للجراثيم ودورها في الوقاية من مرض الربو
محاضرة علمية في كلية طب المستنصرية حول التعرض للجراثيم ودورها في الوقاية من مرض الربو

 ضمن برنامجها للعام الدراسي 2018-2019 الفصل الدراسي الأول أقامت شعبة التعليم المستمر في كلية الطب / الجامعة المستنصرية المحاضرة العلمية بعنوان (التعرض للجراثيم المحيطة ودورها في الوقاية من مرض الربو ) وقد ألقتها المدرس الدكتورة رفيف صبيح جمال ( عضو الهيئة التدريسية في فرع الأحياء المجهرية – اختصاص مناعة في الكلية ) ، وذلك في يوم الأربعاء المصادف 3-10-2018 وعلى قاعة الشهيد أ.د محمد حسن العلوان في عمادة الكلية ، وبينت المحاضرة ان الدراسات أظهرت ان التعرض المبكر للجراثيم المحيطة بالانسان وخاصة LPSللبكتريا له دور في تثبيط الخلايا المناعية من نوع Th2الى نوع Th1وهذا ذو تأثير مفيد لمنع رد الفعل المناعي المتكون لنوع الحساسية الأول ( الربو ) حيث يعتبر هدف مناسب يمكن اعتماده كعلاج لتثبيط الحساسية للنوع الأول ، واضافت ان الأفراد الذين يقطنون مناطق الريف والأكثر عرضة للكثير من البكتريا هم أقل اصابة بمرض الربو مقارنة بالذين يعيشون بالمدن ، وكذلك من أسباب الاصابة بمرض الربو استخدام المضادات الحيوية بدون قوانين ، واستنتجت الدراسة انه اذا أدخلنا البكتريا من بداية العمر سوف تمنع الاصابة بمرض الربو ، هذا وحضرها أ.م.د غسان علي القزويني مدير شعبة التعليم المستمر والسادة رؤساء الفروع العلمية ونخبة من الأساتذة والتدريسيين وطلبة الدراسات العليا .

شعبة اعلام الكلية

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print