وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2018/11/15 | 07:58:02 صباحاً | : 233

تدريسي في الجامعة المستنصرية يحصل على براءة إختراع لتصنيعه جهاز لقياس نسبة ألتعرية بين الإسفلت والركام

حصل التدريسي في كلية الهندسة بالجامعة المستنصرية الدكتور عبد الحق عبد الهادي عبد علي، على براءة إختراع، لتمكنه من تصنيع جهاز لقياس نسبة التعرية بين الإسفلت والركام.

وتهدف البراءة التي منحها الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية، إلى قياس قوة الإنعزال أو الإنفصال بين الرابط الإسفلتي والركام بطريقة بسيطة مفهومة يمكن تطببيقها عملياً، وقياس تأثير زيادة سمك الرابط الذي يقلل من الإنعزال بين الرابط الإسفلتي والركام، وتأثير المضاقات في التقليل من عملية إنعزال الرابط الإسفلتي عن الركام، فضلاً عن تأثير نوعية الركام على ظاهرة الإنعزال وتأثير التركيب الكيمياوي للإسفلت على ظاهرة الإنعزال.

وتضمنت البراءة تصنيع جهاز للقياس النوعي لقوة التلاصق بين الرابط الإسفلتي وحبيات الركام تحت تاثير الماء إذ تختلف هذه القوة من نوع ركام إلى آخر ومن إسفلت إلى آخر، يتكون الجهاز من ثلاث قوارير زجاجية ذات أبعاد وقياسات محددة تدور بشكل أفقي بعدد دورات ثابتة بإستعمال محرك ثابت ومحدد الدورات توضع جميعها داخل صندوق مغلق يحتوي على مروحة وأنظمة تكييف وتدفئة للمحافظة على درجة حرار الفحص ضمن المواصفات البريطانية (BS-EN-12697).

ويستعمل الجهاز لقياس نسبة تعرية الإسلفت عن الركام عبر فحص الخلطة الإسفلتية الغير متراصة، عن طريق وضعها داخل القوارير وملئها بالماء المقطر  وتشغيل الجهاز من  6، 12، 24، 72 ساعة، خلال تلك المدد يتم حساب نسبة ما تبقى من الإسفلت المغطي للركام (Percentage of residual asphalt covering the aggregate) والمقارنة بين أنواع الإسفلت والركام لمختلف الخلطات الغير متراصة.

تدريسي في الجامعة المستنصرية يحصل على براءة إختراع لتصنيعه جهاز لقياس نسبة ألتعرية بين الإسفلت والركام

تدريسي في الجامعة المستنصرية يحصل على براءة إختراع لتصنيعه جهاز لقياس نسبة ألتعرية بين الإسفلت والركام
تدريسي في الجامعة المستنصرية يحصل على براءة إختراع لتصنيعه جهاز لقياس نسبة ألتعرية بين الإسفلت والركام

حصل التدريسي في كلية الهندسة بالجامعة المستنصرية الدكتور عبد الحق عبد الهادي عبد علي، على براءة إختراع، لتمكنه من تصنيع جهاز لقياس نسبة التعرية بين الإسفلت والركام.

وتهدف البراءة التي منحها الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية، إلى قياس قوة الإنعزال أو الإنفصال بين الرابط الإسفلتي والركام بطريقة بسيطة مفهومة يمكن تطببيقها عملياً، وقياس تأثير زيادة سمك الرابط الذي يقلل من الإنعزال بين الرابط الإسفلتي والركام، وتأثير المضاقات في التقليل من عملية إنعزال الرابط الإسفلتي عن الركام، فضلاً عن تأثير نوعية الركام على ظاهرة الإنعزال وتأثير التركيب الكيمياوي للإسفلت على ظاهرة الإنعزال.

وتضمنت البراءة تصنيع جهاز للقياس النوعي لقوة التلاصق بين الرابط الإسفلتي وحبيات الركام تحت تاثير الماء إذ تختلف هذه القوة من نوع ركام إلى آخر ومن إسفلت إلى آخر، يتكون الجهاز من ثلاث قوارير زجاجية ذات أبعاد وقياسات محددة تدور بشكل أفقي بعدد دورات ثابتة بإستعمال محرك ثابت ومحدد الدورات توضع جميعها داخل صندوق مغلق يحتوي على مروحة وأنظمة تكييف وتدفئة للمحافظة على درجة حرار الفحص ضمن المواصفات البريطانية (BS-EN-12697).

ويستعمل الجهاز لقياس نسبة تعرية الإسلفت عن الركام عبر فحص الخلطة الإسفلتية الغير متراصة، عن طريق وضعها داخل القوارير وملئها بالماء المقطر  وتشغيل الجهاز من  6، 12، 24، 72 ساعة، خلال تلك المدد يتم حساب نسبة ما تبقى من الإسفلت المغطي للركام (Percentage of residual asphalt covering the aggregate) والمقارنة بين أنواع الإسفلت والركام لمختلف الخلطات الغير متراصة.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print