وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2018/11/26 | 10:52:48 صباحاً | : 235

تدريسيان في الجامعة المستنصرية ينشران بحثاً مشتركاً في المجلة العالمية للتقانات الدوائية

نشر التدريسيان في كلية الصيدلة بالجامعة المستنصرية أ.د.مصطفى غازي العباسي وم.م.دلين عبد الوهاب، بحثاً علمياً مشتركاً بعنوان (دور الاستروجين في عملية الأكسدة في هشاشة العظام بعد سن اليأس) في المجلة العالمية للتقانات الدوائية التي تدخل ضمن تصنيف سكوبس.

ويهدف البحث إلى تقييم تأثير علاج الاستروجين على مستوى القدرة المضادة للأكسدة الكلية في مصل النساء من هشاشة العظام بعد سن اليأس، حيث إعتمد البحث على إجراء تجربة سريرية عشوائية على عينة تضم 24 إمرأة بعد إنقطاع الطمث (إنقطاع الطمث لأكثر من 12 شهراً متتالياً).

وتضمن البحث تقسيم العينة إلى مجموعتين كل مجموعة تضم 12 إمرأة مصابة بهشاشة العظام، تم علاج المجموعة الأولى بواسطة هرمون الاستروجين مرة واحدة يوميا لمدة 90 يوما، فيما عولجت المجموعة الثانية عن طريق إعطاء كبسولة واحدة من الدواء الوهمي (مملوءة بالنشا) يومياً لمدة 90 يوماً.

وأظهرت النتائج عدم وجود تغيرات مهمة بين المعالجة السابقة واللاحقة في المجموعتين الأولى والثانية، إذ لم تثبت الجرعة اليومية من 0.625 ملغ من العلاج بالاستروجين لمدة 90 يوماً لتكون فعالة في خفض مستوى الأكسدة بعد إنقطاع الطمث في هشاشة العظام لدى النساء.

تدريسيان في الجامعة المستنصرية ينشران بحثاً مشتركاً في المجلة العالمية للتقانات الدوائية

تدريسيان في الجامعة المستنصرية ينشران بحثاً مشتركاً في المجلة العالمية للتقانات الدوائية
تدريسيان في الجامعة المستنصرية ينشران بحثاً مشتركاً في المجلة العالمية للتقانات الدوائية

نشر التدريسيان في كلية الصيدلة بالجامعة المستنصرية أ.د.مصطفى غازي العباسي وم.م.دلين عبد الوهاب، بحثاً علمياً مشتركاً بعنوان (دور الاستروجين في عملية الأكسدة في هشاشة العظام بعد سن اليأس) في المجلة العالمية للتقانات الدوائية التي تدخل ضمن تصنيف سكوبس.

ويهدف البحث إلى تقييم تأثير علاج الاستروجين على مستوى القدرة المضادة للأكسدة الكلية في مصل النساء من هشاشة العظام بعد سن اليأس، حيث إعتمد البحث على إجراء تجربة سريرية عشوائية على عينة تضم 24 إمرأة بعد إنقطاع الطمث (إنقطاع الطمث لأكثر من 12 شهراً متتالياً).

وتضمن البحث تقسيم العينة إلى مجموعتين كل مجموعة تضم 12 إمرأة مصابة بهشاشة العظام، تم علاج المجموعة الأولى بواسطة هرمون الاستروجين مرة واحدة يوميا لمدة 90 يوما، فيما عولجت المجموعة الثانية عن طريق إعطاء كبسولة واحدة من الدواء الوهمي (مملوءة بالنشا) يومياً لمدة 90 يوماً.

وأظهرت النتائج عدم وجود تغيرات مهمة بين المعالجة السابقة واللاحقة في المجموعتين الأولى والثانية، إذ لم تثبت الجرعة اليومية من 0.625 ملغ من العلاج بالاستروجين لمدة 90 يوماً لتكون فعالة في خفض مستوى الأكسدة بعد إنقطاع الطمث في هشاشة العظام لدى النساء.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print