وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2018/12/20 | 11:25:01 صباحاً | : 92

تدريسي في المستنصرية يحصل على براءة إختراع مشتركة لتمكنه من تصميم جهاز نهاية السباق الرياضي

حصل التدريسي في كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة بالجامعة المستنصرية الأستاذ الدكتور أحمد وليد عبد الرحمن، على براءة إختراع مشتركة، لتمكنه من تصميم جهاز نهاية السباق الرياضي (R.F.D).

وتهدف البراءة التي شارك فيها الباحث عمر مزهر مالك من وزارة التربية، إلى تصميم جهاز يساعد في تحديد لحظة النهاية للسباقات الرياضية لاسيما سباقات السباحة وتحديد الفائزين والتوقيتات الخاصة بإنجازهم، حيث تعد لحظة النهاية أهم جزء في المنافسات الرياضية عموماً.

وتضمنت البراءة التي منحها الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية التابع لوزارة التخطيط العراقية، تصميم جهاز يتكون من مجموعة أجزاء تشمل شريحة متحكم دقيق ووحدة إتصال راديوية وصافرة ألكترونية وبطارية أيون ليثيوم وأضواء وشاشة LCD، فضلاً عن منصة النهاية وصندوق الجهاز.

ويتميز الجهاز الجديد بكلفته المادية الواطئة وإمكانية إستعماله من قبل المدربين لتدريب الرياضيين على مرحلة النهاية في الكثير من السباقات المختلفة، حيث يعطي الجهاز إشارة صوتية عالية وواضحة للمتسابقين ولأجهزة التصوير على حدٍ سواء لبيان لحظة النهائة، فضلاً عن إرسال إشارة لاسلكية لأجهزة التوقيت أو أي أجهزة حاسوب أو بث تلفزيوني أو شاشات البث داخل الملعب تبين بدء السباق.

تدريسي في المستنصرية يحصل على براءة إختراع مشتركة لتمكنه من تصميم جهاز نهاية السباق الرياضي

تدريسي في المستنصرية يحصل على براءة إختراع مشتركة لتمكنه من تصميم جهاز نهاية السباق الرياضي
تدريسي في المستنصرية يحصل على براءة إختراع مشتركة لتمكنه من تصميم جهاز نهاية السباق الرياضي

حصل التدريسي في كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة بالجامعة المستنصرية الأستاذ الدكتور أحمد وليد عبد الرحمن، على براءة إختراع مشتركة، لتمكنه من تصميم جهاز نهاية السباق الرياضي (R.F.D).

وتهدف البراءة التي شارك فيها الباحث عمر مزهر مالك من وزارة التربية، إلى تصميم جهاز يساعد في تحديد لحظة النهاية للسباقات الرياضية لاسيما سباقات السباحة وتحديد الفائزين والتوقيتات الخاصة بإنجازهم، حيث تعد لحظة النهاية أهم جزء في المنافسات الرياضية عموماً.

وتضمنت البراءة التي منحها الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية التابع لوزارة التخطيط العراقية، تصميم جهاز يتكون من مجموعة أجزاء تشمل شريحة متحكم دقيق ووحدة إتصال راديوية وصافرة ألكترونية وبطارية أيون ليثيوم وأضواء وشاشة LCD، فضلاً عن منصة النهاية وصندوق الجهاز.

ويتميز الجهاز الجديد بكلفته المادية الواطئة وإمكانية إستعماله من قبل المدربين لتدريب الرياضيين على مرحلة النهاية في الكثير من السباقات المختلفة، حيث يعطي الجهاز إشارة صوتية عالية وواضحة للمتسابقين ولأجهزة التصوير على حدٍ سواء لبيان لحظة النهائة، فضلاً عن إرسال إشارة لاسلكية لأجهزة التوقيت أو أي أجهزة حاسوب أو بث تلفزيوني أو شاشات البث داخل الملعب تبين بدء السباق.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print