وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2018/12/20 | 01:15:33 مساءً | : 172

تدريسيان في المستنصرية ينشران بحثاً عن تقدير إنزيم ادينوسين لدى العراقيين المصابين بفقر دم البحر الأبيض

نشر التدريسيان في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية الدكتور حسنين كامل مهدي والدكتور فلاح سموم دغل، بحثاً مشتركاً بعنوان (تقدير إنزيم ادينوسين دي امينيز لدى العراقيين البالغين المصابين بفقر دم البحر الأبيض المتوسط نوع بيتا)، في مجلة تكنلوجيا الأدوية العالمية ضمن مستوعب سكوبس.

ويهدف البحث الذي شارك فيه الباحث قيس مولود عبد الحميد، إلى تقييم دور إنزيم ادينوسين دي امينيز لدى الأشخاص المصابين بمرض فقر دم البحر الابيض المتوسط، وعلاقته ببعض المتغيرات الحيوية المهمة ذات العلاقة الوثيقة بالمرض التي شملت الحديد والفرتين والترانس فرين وإنزيمات الكبد، حيث شملت الدراسة مجموعتين من المرضى قسمت حسب شدة المرض إلى الثلاسيميا الكبرى والمتوسطة فضلاً عن مجموعة السيطرة.

وأظهرت النتائج زيادة معنوية في فعالية الإنزيم لدى مجموعتي المرضى، وإرتفاع مستويات الحديد والفرتين والترانس فرين  وإنزيمات ALT  وAST التي أظهرت إرتباطاً مع إرتفاع فعالية الإنزيم.

وأكد البحث أن الإرتفاع في فعالية الانزيم والإرتباط بزيادة مستويات المتغيرات الحيوية الأخرى يُمَكِن الإستنتاج أن لإنزيم ادينوسين دي أمينيز دور في نشوء وتطور الحالة المرضية.

تدريسيان في المستنصرية ينشران بحثاً عن تقدير إنزيم ادينوسين لدى العراقيين المصابين بفقر دم البحر الأبيض

تدريسيان في المستنصرية ينشران بحثاً عن تقدير إنزيم ادينوسين لدى العراقيين المصابين بفقر دم البحر الأبيض
تدريسيان في المستنصرية ينشران بحثاً عن تقدير إنزيم ادينوسين لدى العراقيين المصابين بفقر دم البحر الأبيض

نشر التدريسيان في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية الدكتور حسنين كامل مهدي والدكتور فلاح سموم دغل، بحثاً مشتركاً بعنوان (تقدير إنزيم ادينوسين دي امينيز لدى العراقيين البالغين المصابين بفقر دم البحر الأبيض المتوسط نوع بيتا)، في مجلة تكنلوجيا الأدوية العالمية ضمن مستوعب سكوبس.

ويهدف البحث الذي شارك فيه الباحث قيس مولود عبد الحميد، إلى تقييم دور إنزيم ادينوسين دي امينيز لدى الأشخاص المصابين بمرض فقر دم البحر الابيض المتوسط، وعلاقته ببعض المتغيرات الحيوية المهمة ذات العلاقة الوثيقة بالمرض التي شملت الحديد والفرتين والترانس فرين وإنزيمات الكبد، حيث شملت الدراسة مجموعتين من المرضى قسمت حسب شدة المرض إلى الثلاسيميا الكبرى والمتوسطة فضلاً عن مجموعة السيطرة.

وأظهرت النتائج زيادة معنوية في فعالية الإنزيم لدى مجموعتي المرضى، وإرتفاع مستويات الحديد والفرتين والترانس فرين  وإنزيمات ALT  وAST التي أظهرت إرتباطاً مع إرتفاع فعالية الإنزيم.

وأكد البحث أن الإرتفاع في فعالية الانزيم والإرتباط بزيادة مستويات المتغيرات الحيوية الأخرى يُمَكِن الإستنتاج أن لإنزيم ادينوسين دي أمينيز دور في نشوء وتطور الحالة المرضية.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print