وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2018/12/27 | 09:35:09 مساءً | : 373

اطروحة دكتوراه في كلية طب المستنصرية حول الغدد الدرقية

 حصل الطالب محمد حسين عاصي على شهادة ( الدكتوراه ) بتقدير ( جيد جداً ) عن أطروحته الموسومة ( اظهار تعبير المؤشرين ( HIF-1a & HIF-2a) في عينات من الغدد الدرقية الطبيعية مقارنة مع عينات من الغدد الدرقية المجوثرة )والمقدمة إلى فرع التشريح البشري في كلية الطب / الجامعة المستنصرية وعلى قاعة الشهيد أ.د محمد حسن العلوان في عمادة الكلية ، وأوضح الباحث إن الغدة الدرقية واحدة من الغدد الصماء المهمة في الجسم والتي يمكن أن تتأثر بعدد من الأمراض ومن أكثر الأمراض شيوعاً هو مرض تضخم الغدة الدرقية والذي من أهم أنواعه مرض تضخم الغدة الدرقية المجوثرة وهي حالة مرضية غير ورمية ، وتهدف الدراسة الى الكشف عن عبير كل من العاملين HIF-1a & HIF-2aالمحرضين لنقص الأكسجة معاً في عينات من الغدد الدرقية المجوثرة ومقارنة بينها وبين السليمة وعمل مقارنة لتعبير العاملين في الغدد الدرقية المجوثرة فيما يخص الأعراض السريرية السمية ، واعتمدت الدراسة على 70 عينة منها 43 من المرضى الذين خضعوا لعمليات جراحية لاستئصال الغدة الدرقية المجوثرة و27 عينة سليمة ، وأظهرت النتائج ان معظم الحالات المصابة بمرض الغدة الدرقية المجوثرة كانت من الاناث في العقد الخامس من العمر وكانت معظم الحالات غير سامة سريرياً ، وأثبتت الدراسة بأنه لايوجد أي تعبير كيمانسيجي – مناعي للعاملين في عينات الغدد الدرقية السليمة ولايوجد اختلاف بين الذكور والاناث من المرضى فيما يخص التعبير الكيمانسيجي – مناعي للعاملين ، كما أظهرت الدراسة ولأول مرة وجود علاقة ايجابية واضحة بين قوة التعبير الكيمانسيجي – مناعي للعامل ( HIF-1) وعمر المريض حيث ان قوة التعبير الكيمانسيجي – مناعي لهذا العامل يزداد مع زيادة عمر المريض وكذلك لايوجد ارتباط ايجابي بين عمر المريض وقوة التعبير الكيمانسيجي – مناعي للعامل ( HIF-2) ، كما استنتجت الدراسة على وجود علاقة واضحة لتعبير العاملية مع الأعراض السريرية السمية حيث ان تعبير هذين العاملين كان أقوى في العينات المأخوذة من المرضى الذين لديهم أعراض درقية سمية من المرضى الذين ليس لديهم تلك الأعراض ، وكانت لجنة المناقشة مؤلفة من أ.د معن حمد حسين ( رئيساً) وعضوية كل من أ.د حيدر جواد كاظم وأ.د مازن غازي الربيعي ( معاون عميد كلية طب المستنصرية للشؤون الادارية وأ.م.د مصطفى محمد ابراهيم  ( رئيس فرع التشريح البشري في كلية طب المستنصرية ) وأ.م.د اكرام عبد اللطيف حسن وإشراف كل من أ.د سامية عباس عليوي وأ.م.د باسم شهاب احمد ( رئيس فرع الأمراض والطب العدلي في كلية طب المستنصرية ) ، هذا وحضر المناقشة نخبة من الأساتذة والأطباء وطلبة الدراسات العليا .

شعبة اعلام الكلية

اطروحة دكتوراه في كلية طب المستنصرية حول الغدد الدرقية

اطروحة دكتوراه في كلية طب المستنصرية حول الغدد الدرقية
اطروحة دكتوراه في كلية طب المستنصرية حول الغدد الدرقية

 حصل الطالب محمد حسين عاصي على شهادة ( الدكتوراه ) بتقدير ( جيد جداً ) عن أطروحته الموسومة ( اظهار تعبير المؤشرين ( HIF-1a & HIF-2a) في عينات من الغدد الدرقية الطبيعية مقارنة مع عينات من الغدد الدرقية المجوثرة )والمقدمة إلى فرع التشريح البشري في كلية الطب / الجامعة المستنصرية وعلى قاعة الشهيد أ.د محمد حسن العلوان في عمادة الكلية ، وأوضح الباحث إن الغدة الدرقية واحدة من الغدد الصماء المهمة في الجسم والتي يمكن أن تتأثر بعدد من الأمراض ومن أكثر الأمراض شيوعاً هو مرض تضخم الغدة الدرقية والذي من أهم أنواعه مرض تضخم الغدة الدرقية المجوثرة وهي حالة مرضية غير ورمية ، وتهدف الدراسة الى الكشف عن عبير كل من العاملين HIF-1a & HIF-2aالمحرضين لنقص الأكسجة معاً في عينات من الغدد الدرقية المجوثرة ومقارنة بينها وبين السليمة وعمل مقارنة لتعبير العاملين في الغدد الدرقية المجوثرة فيما يخص الأعراض السريرية السمية ، واعتمدت الدراسة على 70 عينة منها 43 من المرضى الذين خضعوا لعمليات جراحية لاستئصال الغدة الدرقية المجوثرة و27 عينة سليمة ، وأظهرت النتائج ان معظم الحالات المصابة بمرض الغدة الدرقية المجوثرة كانت من الاناث في العقد الخامس من العمر وكانت معظم الحالات غير سامة سريرياً ، وأثبتت الدراسة بأنه لايوجد أي تعبير كيمانسيجي – مناعي للعاملين في عينات الغدد الدرقية السليمة ولايوجد اختلاف بين الذكور والاناث من المرضى فيما يخص التعبير الكيمانسيجي – مناعي للعاملين ، كما أظهرت الدراسة ولأول مرة وجود علاقة ايجابية واضحة بين قوة التعبير الكيمانسيجي – مناعي للعامل ( HIF-1) وعمر المريض حيث ان قوة التعبير الكيمانسيجي – مناعي لهذا العامل يزداد مع زيادة عمر المريض وكذلك لايوجد ارتباط ايجابي بين عمر المريض وقوة التعبير الكيمانسيجي – مناعي للعامل ( HIF-2) ، كما استنتجت الدراسة على وجود علاقة واضحة لتعبير العاملية مع الأعراض السريرية السمية حيث ان تعبير هذين العاملين كان أقوى في العينات المأخوذة من المرضى الذين لديهم أعراض درقية سمية من المرضى الذين ليس لديهم تلك الأعراض ، وكانت لجنة المناقشة مؤلفة من أ.د معن حمد حسين ( رئيساً) وعضوية كل من أ.د حيدر جواد كاظم وأ.د مازن غازي الربيعي ( معاون عميد كلية طب المستنصرية للشؤون الادارية وأ.م.د مصطفى محمد ابراهيم  ( رئيس فرع التشريح البشري في كلية طب المستنصرية ) وأ.م.د اكرام عبد اللطيف حسن وإشراف كل من أ.د سامية عباس عليوي وأ.م.د باسم شهاب احمد ( رئيس فرع الأمراض والطب العدلي في كلية طب المستنصرية ) ، هذا وحضر المناقشة نخبة من الأساتذة والأطباء وطلبة الدراسات العليا .

شعبة اعلام الكلية

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print