وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2019/01/13 | 01:09:54 مساءً | : 200

تدريسي في المستنصرية ينشر بحثاً مشتركاً مع فريق أجنبي في مجلة هندسة نقل الحرارة

نشر التدريسي في كلية الهندسة بالجامعة المستنصرية الدكتور أحمد منيرالدين فائق، بحثاً مشتركاً بعنوان (خصائص إحتراق قطرة الوقود لخليط الديزل-الديزل الحيوي بإستخدام التصوير السريع بتقنيات التصوير بالإضاءة الخلفية والشلايرن)، في مجلة هندسة نقل الحرارة التي تدخل ضمن مستوعب سكوبس.

وتضمن البحث الذي أنجز بمشاركة فريق علمي من بريطانيا والبرازيل، إستخدام ترتيب خاص للعدسات ولتقنيات التصوير بالإضاءة الخلفية والشلايرن وتكبير صورة القطرة بمقدار 30 مرة ولـ10 مرات على التوالي، مما سمح بمتابعة ووصف جميع الأحداث التي تمر بها القطرة خلال مدة إحتراقها بمساعدة التصوير السريع وبواقع 10000 لقطة في الثانية، فضلاً عن مقارنة ووصف إحتراق قطرة الوقود للخليط وبنسب مختلفة مع إحتراق قطرة وقود الديزل.

وأظهرت نتائج البحث إزدياد معدل الترذذ الثانوي من قطرة وقود خليط الديزل-الديزل الحيوي بالمقارنة مع قطرة وقود الديزل، وزيادة معدل إحتراق قطرة الوقود للخليط طردياً مع زيادة نسبة الخلط.

وللإطلاع على البحث إضغط هنا

تدريسي في المستنصرية ينشر بحثاً مشتركاً مع فريق أجنبي في مجلة هندسة نقل الحرارة

تدريسي في المستنصرية ينشر بحثاً مشتركاً مع فريق أجنبي في مجلة هندسة نقل الحرارة
تدريسي في المستنصرية ينشر بحثاً مشتركاً مع فريق أجنبي في مجلة هندسة نقل الحرارة

نشر التدريسي في كلية الهندسة بالجامعة المستنصرية الدكتور أحمد منيرالدين فائق، بحثاً مشتركاً بعنوان (خصائص إحتراق قطرة الوقود لخليط الديزل-الديزل الحيوي بإستخدام التصوير السريع بتقنيات التصوير بالإضاءة الخلفية والشلايرن)، في مجلة هندسة نقل الحرارة التي تدخل ضمن مستوعب سكوبس.

وتضمن البحث الذي أنجز بمشاركة فريق علمي من بريطانيا والبرازيل، إستخدام ترتيب خاص للعدسات ولتقنيات التصوير بالإضاءة الخلفية والشلايرن وتكبير صورة القطرة بمقدار 30 مرة ولـ10 مرات على التوالي، مما سمح بمتابعة ووصف جميع الأحداث التي تمر بها القطرة خلال مدة إحتراقها بمساعدة التصوير السريع وبواقع 10000 لقطة في الثانية، فضلاً عن مقارنة ووصف إحتراق قطرة الوقود للخليط وبنسب مختلفة مع إحتراق قطرة وقود الديزل.

وأظهرت نتائج البحث إزدياد معدل الترذذ الثانوي من قطرة وقود خليط الديزل-الديزل الحيوي بالمقارنة مع قطرة وقود الديزل، وزيادة معدل إحتراق قطرة الوقود للخليط طردياً مع زيادة نسبة الخلط.

وللإطلاع على البحث إضغط هنا

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print