وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2019/01/22 | 08:32:15 صباحاً | : 234

تدريسية في المستنصرية تحصل على براءة إختراع مشتركة لتمكنها من تحسين استعمال أوكسيد الخارصين كمتحسس للغازات

حصلت التدريسية في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية الدكتورة أنوار حسين علي الفؤادي على براءة إختراع مشتركة، لتمكنها من تحسين تحسس أوكسيد الخارصين في درجة حرارة الغرفة بترسيبه على السليكون المسامي وإستعماله كمتحسس للغازات.

وتهدف البراءة التي أنجزت بمشاركة الباحث في وزارة العلوم والتكنولجيا الدكتور رشيد هاشم، إلى تحضير أغشية رقيقة من أوكسيد الخارصين ZnO غير المشوبة والمشوبة بالألمنيوم والبورون تشويباً مشتركاً، وتحضير السليكون المسامي(porous silicon)  بنوعيه الموحب والسالب وإستعماله كقاعدة لترسيب الأغشية عليه، فضلاً عن إستعمال النماذج التي يتم تحضيرها كمتحسسات غازية لغازي الأمونيا (NH3) وثاني أوكسيد النيتروجين (NO2).

وعملت البراءة الممنوحة من الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية، إلى تقطيع قواعد السليكون أحادية البلورة بنوعيه القابل والمانح إلى قطع متساوية وإستعمال الماء المقطر وجهاز الذبذبات فوق الصوتية لمدة زمنية معينة لإزالة المواد العالقة بسطح العينات، وتحضير طبقة السليكون المسامي بطريقة التنميش الكهروكيميائية والكهروكيميائية تحت تأثير ضوء الهالوجين، فضلاً عن ترسيب أغشية اوكسيد الخارصين النقية والمشوبة بالبورون والألمنيوم بطريقة التحلل الكيميائي الحراري.

وأظهرت نتائج البراءة إمكانية الإعتماد أغشية أوكسيد الخارصين ذات التركيب النانوي لتصنيع متحسس غازي يستعمل لتحسس الغازين (NH3، NO2) في درجة حرارة الغرفة، بإستعمال طريقة بسيطة جداً وأجهزه محلية ذات كلفة قليلة بالمقارنة مع المتحسسات التجارية التي يتم إستيرادها لتأدية نفس الغرض.

تدريسية في المستنصرية تحصل على براءة إختراع مشتركة لتمكنها من تحسين استعمال أوكسيد الخارصين كمتحسس للغازات

تدريسية في المستنصرية تحصل على براءة إختراع مشتركة لتمكنها من تحسين استعمال أوكسيد الخارصين كمتحسس للغازات
تدريسية في المستنصرية تحصل على براءة إختراع مشتركة لتمكنها من تحسين استعمال أوكسيد الخارصين كمتحسس للغازات

حصلت التدريسية في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية الدكتورة أنوار حسين علي الفؤادي على براءة إختراع مشتركة، لتمكنها من تحسين تحسس أوكسيد الخارصين في درجة حرارة الغرفة بترسيبه على السليكون المسامي وإستعماله كمتحسس للغازات.

وتهدف البراءة التي أنجزت بمشاركة الباحث في وزارة العلوم والتكنولجيا الدكتور رشيد هاشم، إلى تحضير أغشية رقيقة من أوكسيد الخارصين ZnO غير المشوبة والمشوبة بالألمنيوم والبورون تشويباً مشتركاً، وتحضير السليكون المسامي(porous silicon)  بنوعيه الموحب والسالب وإستعماله كقاعدة لترسيب الأغشية عليه، فضلاً عن إستعمال النماذج التي يتم تحضيرها كمتحسسات غازية لغازي الأمونيا (NH3) وثاني أوكسيد النيتروجين (NO2).

وعملت البراءة الممنوحة من الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية، إلى تقطيع قواعد السليكون أحادية البلورة بنوعيه القابل والمانح إلى قطع متساوية وإستعمال الماء المقطر وجهاز الذبذبات فوق الصوتية لمدة زمنية معينة لإزالة المواد العالقة بسطح العينات، وتحضير طبقة السليكون المسامي بطريقة التنميش الكهروكيميائية والكهروكيميائية تحت تأثير ضوء الهالوجين، فضلاً عن ترسيب أغشية اوكسيد الخارصين النقية والمشوبة بالبورون والألمنيوم بطريقة التحلل الكيميائي الحراري.

وأظهرت نتائج البراءة إمكانية الإعتماد أغشية أوكسيد الخارصين ذات التركيب النانوي لتصنيع متحسس غازي يستعمل لتحسس الغازين (NH3، NO2) في درجة حرارة الغرفة، بإستعمال طريقة بسيطة جداً وأجهزه محلية ذات كلفة قليلة بالمقارنة مع المتحسسات التجارية التي يتم إستيرادها لتأدية نفس الغرض.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print