وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2019/04/08 | 11:31:46 صباحاً | : 97

تدريسية في الجامعة المستنصرية تنشر بحثاً مشتركاً مع فريق ماليزي في مجلة رصينة

نشرت التدريسية في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية الدكتورة ختام جابر نبهان، بحثاً مشتركاً بعنوان (تقدير المبيدات المتعددة في التربة الزراعية لمنطقة ليدانك الماليزية وعلاقتها بالمخاطر الصحية)، في مجلة طبيعة البيئة وتكنولوجيا التلوث التي تدخل ضمن مستوعب سكوبس.

 وتهدف الدراسة التي أنجزت بمشاركة فريق بحثي من الجامعة الوطنية الماليزية (UKM)، إلى تقييم مستوى تركيز متبقيات بعض مبيدات الآفات الكلورونية والفوسفاتية في التربة الزراعية لحقول الأرز بمنطقة ليدانك الماليزيا، فضلاً عن تحديد المساهم الرئيس للملوثات وتقييم المخاطر الصحية المحتملة في هذه التربة.

وتضمن البحث دراسة مستوى تركيز متبقبات المبيدات الكلورونية والمبيدات الفوسفاتية للآفات الزراعية في تربة الأرز، عن طريق إستخدام كاشف الإلتقاط الألكترون اللوني للغاز لتحديد المركبات الهدف، واجراء التحليل العنقودي للتكتل الترابي من أجل التمييز بين المحطات الثمان التي شملها البحث.

وتوصلت نتائج البحث إلى أن مستوى المخاطر في هذه المبيدات كانت ضمن الحدود المقبولة، حيث تم إحتساب نسبة الخطر على عينة من الأطفال والبالغين وبلغت قيمة نسبته أقل من 1.

وللإطلاع على البحث إضغط هنا.

تدريسية في الجامعة المستنصرية تنشر بحثاً مشتركاً مع فريق ماليزي في مجلة رصينة

تدريسية في الجامعة المستنصرية تنشر بحثاً مشتركاً مع فريق ماليزي في مجلة رصينة
تدريسية في الجامعة المستنصرية تنشر بحثاً مشتركاً مع فريق ماليزي في مجلة رصينة

نشرت التدريسية في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية الدكتورة ختام جابر نبهان، بحثاً مشتركاً بعنوان (تقدير المبيدات المتعددة في التربة الزراعية لمنطقة ليدانك الماليزية وعلاقتها بالمخاطر الصحية)، في مجلة طبيعة البيئة وتكنولوجيا التلوث التي تدخل ضمن مستوعب سكوبس.

 وتهدف الدراسة التي أنجزت بمشاركة فريق بحثي من الجامعة الوطنية الماليزية (UKM)، إلى تقييم مستوى تركيز متبقيات بعض مبيدات الآفات الكلورونية والفوسفاتية في التربة الزراعية لحقول الأرز بمنطقة ليدانك الماليزيا، فضلاً عن تحديد المساهم الرئيس للملوثات وتقييم المخاطر الصحية المحتملة في هذه التربة.

وتضمن البحث دراسة مستوى تركيز متبقبات المبيدات الكلورونية والمبيدات الفوسفاتية للآفات الزراعية في تربة الأرز، عن طريق إستخدام كاشف الإلتقاط الألكترون اللوني للغاز لتحديد المركبات الهدف، واجراء التحليل العنقودي للتكتل الترابي من أجل التمييز بين المحطات الثمان التي شملها البحث.

وتوصلت نتائج البحث إلى أن مستوى المخاطر في هذه المبيدات كانت ضمن الحدود المقبولة، حيث تم إحتساب نسبة الخطر على عينة من الأطفال والبالغين وبلغت قيمة نسبته أقل من 1.

وللإطلاع على البحث إضغط هنا.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print