وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2019/04/15 | 12:28:03 مساءً | : 393

آداب المستنصرية تقيم مؤتمرها العلمي الدولي الثالث للسرد

أقامت كلية الآداب في الجامعة المستنصرية، مؤتمرها العلمي الدولي الثالث للسرد، بمشاركة عدد من الباحثين والمختصين والتدريسيين من مختلف الجامعات العراقية والعربية والدولية.

وقال رئيس الجامعة المستنصرية الأستاذ الدكتور صادق محمد الهماش، أن كلية الآداب تعد من كليات الجامعة الرائدة في مجال إقامة المؤتمرات الدولية والندوات والنشاطات العلمية القيمة، والتي تسعى من خلالها إلى مناقشة مختلف الهموم والمشكلات الإجتماعية وإيجاد الحلول المناسبة لها، مؤكداً إستمرار رئاسة الجامعة في تنفيذ خطتها التي تهدف إلى دعم مثل هكذا مؤتمرات دولية لما توفره من فرصة لتلاقح الأفكار وتبادل الخبرات والإفادة من التجارب المختلفة للباحثين والإرتقاء بالمستوى الأكاديمي لجميع الكليات.    

من جانبها أشارت عميد الكلية الدكتورة فريدة جاسم دارة إلى أن إقامة هذا المؤتمر يتوج نشاطات الكلية وفعالياتها للعام الدراسي الجاري ويأتي كإمتداد للمنجز العلمي المتمثل بعقد أربعة مؤتمرات دولية وثلاث ملتقيات محلية وأكثر من مئتي ندوة وحلقة نقاشية ومحاضرة فديوية بالتعاون مع جامعات عالمية، فضلاً عن تطبيق الإشراف المشترك والإستاذ الزائر والبحوث المشتركة ونظام التوأمة مع الجامعات العربية والإقليمية للنهوض بالواقع البحثي للكلية.     

وشهد المؤتمر الذي أقيم تحت شعار (السرد وما بعد الكولونيالية)، مناقشة 27 بحثاً باللغتين العربية والإنكليزية لباحثين من بلجيكا وإيران والمغرب والجزائر ومصر وسوريا والكويت، تناولت هذه البحوث محاور عدة وأهمها ثنائية التابع والمتبوع وصراع الهوية، وإشكالية اللغة الإستلاب والإغتراب والذاكرة والإستعمار، وثنائية الذات والآخر وإعادة كتابة التاريخ والقراءة الطباقية والهيمنة والهجنة.

آداب المستنصرية تقيم مؤتمرها العلمي الدولي الثالث للسرد

آداب المستنصرية تقيم مؤتمرها العلمي الدولي الثالث للسرد
آداب المستنصرية تقيم مؤتمرها العلمي الدولي الثالث للسرد

أقامت كلية الآداب في الجامعة المستنصرية، مؤتمرها العلمي الدولي الثالث للسرد، بمشاركة عدد من الباحثين والمختصين والتدريسيين من مختلف الجامعات العراقية والعربية والدولية.

وقال رئيس الجامعة المستنصرية الأستاذ الدكتور صادق محمد الهماش، أن كلية الآداب تعد من كليات الجامعة الرائدة في مجال إقامة المؤتمرات الدولية والندوات والنشاطات العلمية القيمة، والتي تسعى من خلالها إلى مناقشة مختلف الهموم والمشكلات الإجتماعية وإيجاد الحلول المناسبة لها، مؤكداً إستمرار رئاسة الجامعة في تنفيذ خطتها التي تهدف إلى دعم مثل هكذا مؤتمرات دولية لما توفره من فرصة لتلاقح الأفكار وتبادل الخبرات والإفادة من التجارب المختلفة للباحثين والإرتقاء بالمستوى الأكاديمي لجميع الكليات.    

من جانبها أشارت عميد الكلية الدكتورة فريدة جاسم دارة إلى أن إقامة هذا المؤتمر يتوج نشاطات الكلية وفعالياتها للعام الدراسي الجاري ويأتي كإمتداد للمنجز العلمي المتمثل بعقد أربعة مؤتمرات دولية وثلاث ملتقيات محلية وأكثر من مئتي ندوة وحلقة نقاشية ومحاضرة فديوية بالتعاون مع جامعات عالمية، فضلاً عن تطبيق الإشراف المشترك والإستاذ الزائر والبحوث المشتركة ونظام التوأمة مع الجامعات العربية والإقليمية للنهوض بالواقع البحثي للكلية.     

وشهد المؤتمر الذي أقيم تحت شعار (السرد وما بعد الكولونيالية)، مناقشة 27 بحثاً باللغتين العربية والإنكليزية لباحثين من بلجيكا وإيران والمغرب والجزائر ومصر وسوريا والكويت، تناولت هذه البحوث محاور عدة وأهمها ثنائية التابع والمتبوع وصراع الهوية، وإشكالية اللغة الإستلاب والإغتراب والذاكرة والإستعمار، وثنائية الذات والآخر وإعادة كتابة التاريخ والقراءة الطباقية والهيمنة والهجنة.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print