وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2019/05/06 | 01:12:41 مساءً | : 102

تدريسي من الجامعة المستنصرية ينشر بحثاً في وقائع المؤتمر الدولي للعلوم والهندسة المتقدمة

نشر التدريسي في كلية الهندسة بالجامعة المستنصرية علي ظافر عبد، بحثاً مشتركاً بعنوان (تخطيط وتصميم الطرق السريعه وفقا لمعايير AASHTO بإستخدام تقنية التحسس النائي لمدينة سامراء كحالة دراسية) في وقائع المؤتمر الدولي للعلوم والهندسة المتقدمة التي تدخل ضمن مستوعب سكوبس.

وتضمن البحث تصميم الطريق السريع وفقا لمواصفات تناسب طبيعة المنطقة من حيث الظروف المناخية والبيئية والطوبوغرافية، وبأقل عدد من المنحنيات (منحنيان أفقيان بطول 1 كم) للحصول على سعة عالية ومستوى خدمة جيد، فضلاً عن تخطيط المسار الأمثل للطريق بما يضمن عدم التقاطع مع التوسعات العمرانية في المخطط الاساس، ويخدم أكبر عدد من الزوار القادمين إلى المدينة من الشمال لاسيما السياح القادمين من مطارات مدينتي أربيل والسليمانية.

وعمل البحث على إقتراح تقاطعات نافذة لتقليل وقت الرحلة وتحقيق مفهوم سهولة الوصول إلى الأنشطة الرئيسة، إتباع التسلسل الهرمي لمستويات النقل عند التخطيط للطريق المقترح لأنه متصل بشبكة الطرق السريعة التي تربط مدينة سامراء مع مدينتي تكريت وكركوك.

وخلص البحث إلى إن تصميم الطرق وفقاً لمعايير التصميم الدولية يجعل من الطريق أحد المحاور الهامة والأساسية للتوسع المستقبلي للمدينة من الشمال إذا استوفى معايير السلامة والراحة وسهولة الوصول والإستدامة.

وللإطلاع على البحث إضغط هنا.


تدريسي من الجامعة المستنصرية ينشر بحثاً في وقائع المؤتمر الدولي للعلوم والهندسة المتقدمة

تدريسي من الجامعة المستنصرية ينشر بحثاً في وقائع المؤتمر الدولي للعلوم والهندسة المتقدمة
تدريسي من الجامعة المستنصرية ينشر بحثاً في وقائع المؤتمر الدولي للعلوم والهندسة المتقدمة

نشر التدريسي في كلية الهندسة بالجامعة المستنصرية علي ظافر عبد، بحثاً مشتركاً بعنوان (تخطيط وتصميم الطرق السريعه وفقا لمعايير AASHTO بإستخدام تقنية التحسس النائي لمدينة سامراء كحالة دراسية) في وقائع المؤتمر الدولي للعلوم والهندسة المتقدمة التي تدخل ضمن مستوعب سكوبس.

وتضمن البحث تصميم الطريق السريع وفقا لمواصفات تناسب طبيعة المنطقة من حيث الظروف المناخية والبيئية والطوبوغرافية، وبأقل عدد من المنحنيات (منحنيان أفقيان بطول 1 كم) للحصول على سعة عالية ومستوى خدمة جيد، فضلاً عن تخطيط المسار الأمثل للطريق بما يضمن عدم التقاطع مع التوسعات العمرانية في المخطط الاساس، ويخدم أكبر عدد من الزوار القادمين إلى المدينة من الشمال لاسيما السياح القادمين من مطارات مدينتي أربيل والسليمانية.

وعمل البحث على إقتراح تقاطعات نافذة لتقليل وقت الرحلة وتحقيق مفهوم سهولة الوصول إلى الأنشطة الرئيسة، إتباع التسلسل الهرمي لمستويات النقل عند التخطيط للطريق المقترح لأنه متصل بشبكة الطرق السريعة التي تربط مدينة سامراء مع مدينتي تكريت وكركوك.

وخلص البحث إلى إن تصميم الطرق وفقاً لمعايير التصميم الدولية يجعل من الطريق أحد المحاور الهامة والأساسية للتوسع المستقبلي للمدينة من الشمال إذا استوفى معايير السلامة والراحة وسهولة الوصول والإستدامة.

وللإطلاع على البحث إضغط هنا.


مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print