وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2018/12/23 | 12:49:53 مساءً | : 301

مشاركة فاعلة لعلوم المستنصرية في فعاليات حفل التخرج المركزي للجامعة

 شاركت كلية العلوم في فعاليات الاحتفالية المركزية الكبرى لتخرج الدورة الواحدة والخمسين من طلبة الجامعة المستنصرية، (دورة النصر والتنمية) والتي اقامتها رئاسة الجامعة المستنصرية يوم السبت الموافق ٢٢/١٢/٢٠١٨، وبحضور نخبة من الأكاديميين وعدد من الشخصيات السياسية والقادة العسكريين، وشاركت كلية العلوم في تنظيم الاحتفالية من خلال استقبال الضيوف من عمداء الكليات واعضاء الكادر التدريسي والضيوف في قاعات الكلية بالاضافة الى المساهمة الفاعلة في تنظيم الاحتفالية واخراجها بالشكل المتميز، وبدوره فقد ثمن رئيس الجامعة، الأستاذ الدكتور صادق محمد الهماش، في كلمته الترحيبية الدور الكبير لوزارة التعليم العالي والوزارات الأخرى في دعم الجامعة ومساندتها، مقدماً التهنئة للخريجين وعوائلهم، كما عبر عن تقديره للجهود التي بذلتها الهيئات التدريسية في مختلف الكليات، لتخريج هذه الكوكبة من شباب العراق في مختلف التخصصات، ليساهموا في صناعة المستقبل المشرق للبلاد، وأشار رئيس الجامعة إلى أن تنظيم الإحتفالية ينبع من حرص الجامعة وإهتمامها البالغ للإحتفاء بأبنائها المتخرجين الذين واصلوا الليل بالنهار لتحقيق النجاح تمهيداً لدخولهم في معترك الحياة العملية، داعياً الخريجين إلى المثابرة والجد والإهتمام بالعمل والمهنية وخدمة الوطن، وأكد الهماش إستمرار المستنصرية بتطبيق سياستها التي تهدف إلى ترصين العملية التعليمية والإرتقاء بالمستوى الأكاديمي لتأخذ الجامعة المكانة التي تليق بها كإحدى أعرق جامعات العالم، لافتاً إلى أن الدخول إلى تصنيفي QSوRURمؤخراً وإختلال مراكز متقدمة بين الجامعات العراقية والعربية ماهو إلا تتويج لهذه السياسة، من جانبه قال الدكتور محمد السراج ممثل وزير التعليم العالي والبحث العلمي في كلمةٍ له خلال الحفل، أن الجامعة المستنصرية التي تحتفل اليوم بتخرج دفعة جديدة من طلبتها، خطت خطوات كبيرة وحققت حضوراً علمياً فعال في الأوساط المحلية والعربية والدولية، وكان لها دور مميز في رفد المسيرة الأكديمية العراقية بالطاقات العلمية والخبرت المهنية، وتخللت الإحتفالية إستعراض الجوق الموسيقي وكردوس الكلية العسكرية الأولى وكراديس الطلبة المتخرجين، فضلاً عن إلقاء القصائد الشعرية والإستماع للأغاني الوطنية، وترديد قسم التخرج وتكريم الطلبة الأوائل.

مشاركة فاعلة لعلوم المستنصرية في فعاليات حفل التخرج المركزي للجامعة

مشاركة فاعلة لعلوم المستنصرية في فعاليات حفل التخرج المركزي للجامعة
مشاركة فاعلة لعلوم المستنصرية في فعاليات حفل التخرج المركزي للجامعة

 شاركت كلية العلوم في فعاليات الاحتفالية المركزية الكبرى لتخرج الدورة الواحدة والخمسين من طلبة الجامعة المستنصرية، (دورة النصر والتنمية) والتي اقامتها رئاسة الجامعة المستنصرية يوم السبت الموافق ٢٢/١٢/٢٠١٨، وبحضور نخبة من الأكاديميين وعدد من الشخصيات السياسية والقادة العسكريين، وشاركت كلية العلوم في تنظيم الاحتفالية من خلال استقبال الضيوف من عمداء الكليات واعضاء الكادر التدريسي والضيوف في قاعات الكلية بالاضافة الى المساهمة الفاعلة في تنظيم الاحتفالية واخراجها بالشكل المتميز، وبدوره فقد ثمن رئيس الجامعة، الأستاذ الدكتور صادق محمد الهماش، في كلمته الترحيبية الدور الكبير لوزارة التعليم العالي والوزارات الأخرى في دعم الجامعة ومساندتها، مقدماً التهنئة للخريجين وعوائلهم، كما عبر عن تقديره للجهود التي بذلتها الهيئات التدريسية في مختلف الكليات، لتخريج هذه الكوكبة من شباب العراق في مختلف التخصصات، ليساهموا في صناعة المستقبل المشرق للبلاد، وأشار رئيس الجامعة إلى أن تنظيم الإحتفالية ينبع من حرص الجامعة وإهتمامها البالغ للإحتفاء بأبنائها المتخرجين الذين واصلوا الليل بالنهار لتحقيق النجاح تمهيداً لدخولهم في معترك الحياة العملية، داعياً الخريجين إلى المثابرة والجد والإهتمام بالعمل والمهنية وخدمة الوطن، وأكد الهماش إستمرار المستنصرية بتطبيق سياستها التي تهدف إلى ترصين العملية التعليمية والإرتقاء بالمستوى الأكاديمي لتأخذ الجامعة المكانة التي تليق بها كإحدى أعرق جامعات العالم، لافتاً إلى أن الدخول إلى تصنيفي QSوRURمؤخراً وإختلال مراكز متقدمة بين الجامعات العراقية والعربية ماهو إلا تتويج لهذه السياسة، من جانبه قال الدكتور محمد السراج ممثل وزير التعليم العالي والبحث العلمي في كلمةٍ له خلال الحفل، أن الجامعة المستنصرية التي تحتفل اليوم بتخرج دفعة جديدة من طلبتها، خطت خطوات كبيرة وحققت حضوراً علمياً فعال في الأوساط المحلية والعربية والدولية، وكان لها دور مميز في رفد المسيرة الأكديمية العراقية بالطاقات العلمية والخبرت المهنية، وتخللت الإحتفالية إستعراض الجوق الموسيقي وكردوس الكلية العسكرية الأولى وكراديس الطلبة المتخرجين، فضلاً عن إلقاء القصائد الشعرية والإستماع للأغاني الوطنية، وترديد قسم التخرج وتكريم الطلبة الأوائل.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print