وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2019/06/13 | 11:30:44 صباحاً | : 84

تدريسي في المستنصرية ينشر بحثاً مشتركاً عن تأثير مادة الميلاتونين على نوم وتنفس مرضى داء العملقة

نشر التدريسي في المركز الوطني لعلاج وبحوث السكري بالجامعة المستنصرية الدكتور عباس مهدي رحمه، بحثاً مشتركاً بعنوان (تأثير مادة الميلاتونين على نوم وتنفس مرضى العملقة)، في مجلة العلوم والبحوث الصيدلانية التي تدخل ضمن مستوعب سكوبس.

ويهدف البحث الذي أنجز بمشاركة التدريسي في كلية اليرموك الجامعة كاظم علي كاظم والباحثة يسر عبد الكريم حميد من دائرة صحة الكرخ، إلى دراسة تأثير عقار الملاتونين على المرضى المصابين بداء العملقة (ورم الغدة النخامية)، لاسيما وأن أكثر هؤلاء المرضى يعانون من مشاكل في النوم حيث يكون نومهم غير هادئ ومصحوب بنوبات إختناق وتوقف التنفس.

وتضمن البحث الذي إعتمد على عينة من المرضى المصابين بداء العملقة (تضخم الأطراف) المسجلين في المركز الوطني لعلاج وبحوث السكري، علاج المرضى بالإعتماد على عقار الملاتونين الذي يعد هرموناً طبيعياً يفرز من غدة باينيل، حيث أعطي لهم بواقع 3 ملغم قبل النوم بمدة نصف ساعة.

وبينت نتائج البحث أن عقار الملاتونين يمتلك دوراً فعالاً في تحسين نوم المرضى المصابين بداء العملقة ويساهم في تقليل نوبات الإختناق وإضطرابات النوم لديهم.

وللإطلاع على البحث إضغط هنا.

تدريسي في المستنصرية ينشر بحثاً مشتركاً عن تأثير مادة الميلاتونين على نوم وتنفس مرضى داء العملقة

تدريسي في المستنصرية ينشر بحثاً مشتركاً عن تأثير مادة الميلاتونين على نوم وتنفس مرضى داء العملقة
تدريسي في المستنصرية ينشر بحثاً مشتركاً عن تأثير مادة الميلاتونين على نوم وتنفس مرضى داء العملقة

نشر التدريسي في المركز الوطني لعلاج وبحوث السكري بالجامعة المستنصرية الدكتور عباس مهدي رحمه، بحثاً مشتركاً بعنوان (تأثير مادة الميلاتونين على نوم وتنفس مرضى العملقة)، في مجلة العلوم والبحوث الصيدلانية التي تدخل ضمن مستوعب سكوبس.

ويهدف البحث الذي أنجز بمشاركة التدريسي في كلية اليرموك الجامعة كاظم علي كاظم والباحثة يسر عبد الكريم حميد من دائرة صحة الكرخ، إلى دراسة تأثير عقار الملاتونين على المرضى المصابين بداء العملقة (ورم الغدة النخامية)، لاسيما وأن أكثر هؤلاء المرضى يعانون من مشاكل في النوم حيث يكون نومهم غير هادئ ومصحوب بنوبات إختناق وتوقف التنفس.

وتضمن البحث الذي إعتمد على عينة من المرضى المصابين بداء العملقة (تضخم الأطراف) المسجلين في المركز الوطني لعلاج وبحوث السكري، علاج المرضى بالإعتماد على عقار الملاتونين الذي يعد هرموناً طبيعياً يفرز من غدة باينيل، حيث أعطي لهم بواقع 3 ملغم قبل النوم بمدة نصف ساعة.

وبينت نتائج البحث أن عقار الملاتونين يمتلك دوراً فعالاً في تحسين نوم المرضى المصابين بداء العملقة ويساهم في تقليل نوبات الإختناق وإضطرابات النوم لديهم.

وللإطلاع على البحث إضغط هنا.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print